الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الهند تنقل دبلوماسية الى الامم المتحدة لحل خلاف مع أمريكا

تم نشره في الأحد 22 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 مـساءً

نيودلهي -  قالت الهند امس انها ألحقت المبعوثة الدبلوماسية محور الخلاف مع الولايات المتحدة بوفدها في الامم المتحدة في خطوة تأمل أن تمنحها الحماية من المحاكمة بسبب احتيال يتعلق بتأشيرة الدخول واستئجار خادمة بأجر زهيد.
ورغم أن قبول الدبلوماسية دفياني خوبراجادي عضوا في بعثة الهند لدى الامم المتحدة قد يؤدي الى حل الخلاف الا أن ذلك يتوقف على موافقة وزارة الخارجية الامريكية على نقلها. وقال سفير الهند لدى الامم المتحدة اشوك موخيرجي انه ارسل رسالة الى الامين العام للامم المتحدة بان جي مون لابلاغه بنقل الدبلوماسية «39 عاما».
ويحتدم الخلاف بين البلدين -وهما أكبر ديمقراطيتين في العالم- على مدى الاسبوع الماضي وسط غضب متصاعد في الهند بسبب اعتقال خوبراجادي التي تعرضت للتفتيش الذاتي وتكبيل يديها أثناء احتجازها. واعتقلت خوبراجادي في 21 كانون الاول وافرج عنها بعد دفع 250 ألف دولار كفالة وتسليم جواز سفرها وعدم اقرارها بالذنب فيما يتعلق بالاحتيال في تأشيرة الدخول واعطاء بيانات زائفة عما تدفعه من أجر لخادمتها الهندية.
وكانت خوبراجادي تشغل أثناء اعتقالها منصب نائب القنصل العام في نيويورك وهو منصب يحظى بحماية دبلوماسية أقل من القانون الامريكي. وتواجه خوبراجادي السجن 15 عاما كحد أقصى اذا أدينت في التهمتين.
وقال موخيرجي انه بمجرد أن تحصل خوبراجادي على بطاقتها الدبلوماسية في الامم المتحدة فانها ستحظى بامتيازات أكبر تتضمن الحماية من الاعتقال.
وأحجمت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية جين ساكي عن ابداء اي رأي بشأن ما اذا كان تغيير الوضع الدبلوماسي لخوبراجادي يمكن أن يحول دون اعادة اعتقالها أو يتيح لها مغادرة الولايات المتحدة. وقالت ساكي «لا أريد أن أتكهن بشيء في هذا الامر». لكنها أضافت ان التغيير في الوضع الدبلوماسي لا يوفر «سجلا نظيفا من اتهامات سابقة».(رويترز)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش