الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عن وزارة السياحة

نزيه القسوس

الأحد 14 آب / أغسطس 2016.
عدد المقالات: 1759

وزارة السياحة من المفروض أنها من أهم الوزارات الأردنية؛ لأن مهمتها الأساسية تسويق الأردن سياحيا وجلب السياح لأن الدخل السياحي يعتبر دخلا مهما جدا وفي بعض الدول يشكل نسبة كبيرة من الدخل القومي مثل فرنسا واسبانيا وتركيا.

كنت قبل عدة أسابيع في تركيا في زيارة خاصة وكنت في مدينة غير معروفة كثيرا سياحيا وكانت المفاجأة أن عدد السياح في هذه المدينة أكثر من عدد سكانها ومعظمهم من البريطانيين بل إن هناك مواطنين بريطانيين يقيمون بشكل دائم في هذه المدينة مع العلم بأن السياحة كما يقولون مضروبة هذا العام في تركيا بسبب منع السياح الروس من القدوم اليها وتقلص أعداد السياح الألمان.

في بلدنا تعلن وزارة السياحة بين فترة وأخرى عن عدد السياح الذين وصلوا إلى بلدنا لكننا مع الأسف الشديد نزور العديد من الأماكن السياحية ولا نرى أثرا لسائح هناك.أما عن الدخل السياحي وما تحقق للأردن من دخل من السياح القادمين الينا فالأرقام التي تعلنها وزارة السياحة مشكوك في صحتها لأنها مع الأسف أرقام غير حقيقية.

وبهذه المناسبة نحب أن نتساءل عن الإنجازات التي حققتها وزارة السياحة خلال عمرها الذي بلغ حتى الآن حوالي خمسة وأربعين عاما فهل أنجزت هذه الوزارة أي انجاز حقيقي يمكن أن نقول عنه أنه حقق ولو قفزة صغيرة للسياحة في بلدنا ؟.

وادي رم يعتبر أحد أضلاع المثلث الذهبي الذي يتحدثون عنه دائما هو والبتراء والعقبة.

في منطقة وادي رم حوالي خمسة وعشرين مخيما سياحيا وهذه المخيمات لا يوجد بها كهرباء سوى ماتورات صغيرة تشغل حتى الساعة الثانية عشرة ليلا ثم تطفأ،ومهمة جمع النفايات من هذه المخيمات مهملة اهمالا تاما ووزارة السياحة لا تتدخل أبدا لمساعدة أصحاب هذه المخيمات الذين لا يطلبون سوى ايصال الكهرباء لمخيماتهم وجمع القمامة منها بواسطة سيارات البلدية التابعة لها.

أما في مدينة العقبة فلا يوجد مقهى أو مطعم على شاطئ البحر خارج الفنادق مع أن الشواطئ في كل مدن العالم السياحية هي من أجمل المناطق وتنتشر عليها المطاعم والمقاهي الجميلة ما عدا مدينة العقبة فلا يوجد على شواطئها خارج الفنادق مطعم واحد أو مقهى يمكن أن يجلس فيه الزائر الذي لا يريد أن يذهب إلى الفنادق.

 في مدينة العقبة لا يعرف الزائر الذي لم ينم في فندق أين يذهب وكيف يقضي ليلته سوى الدوران في الأسواق أو الجلوس في أحد مقاهي المدينة.

أما هيئة تنشيط السياحة فلا ندري أي سياحة ينشطون وماذا يفعلون عندما يسافرون في السنة بضع مرات ويقيمون المعارض السياحية لترويج الأردن سياحيا لكننا لم نر حتى الآن شيئا من هذا الترويج.

وبعد، ما الفائدة من وجود أي وزارة إذا لم تقم بالعمل المطلوب منها وما الفائدة من وجود موظفين بالعشرات ومئات الملفات والكونديشنات المنتشرة في المكاتب والسيارات إذا لم تقم هذه الوزارة بالعمل المطلوب منها.

أسئلة برسم الإجابة

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش