الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

افتتاح مهرجان عمون لمسرح الشباب الخامس عشر

تم نشره في السبت 13 آب / أغسطس 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - الدستور - نضال برقان



برعاية وزير الثقافة الدكتور عادل الطويسي، انطلقت نهاية الأسبوع الماضي، فعاليات الدورة الخامسة عشرة من مهرجان عمون لمسرح الشباب الخامس عشر لعام 2016، وذلك في المركز الثقافي الملكي، بمشاركة: مسرحية «هلا تأتون» للمخرج بلال زيتون، ومسرحية «ذاكرة جسد» للمخرج المعتمد المناصير، ومسرحية «كان وما يزال» للمخرجة سهاد الزعبي، مسرحية «ست شخصيات تبحث عن مؤلف» للمخرج عماد نايف.

وقال وزير الثقافة الدكتور عادل الطويسي في تصريح صحفي ان الوزارة تسعى من خلال هذا المهرجان الى الكشف عن الطاقات الابداعية بين الشباب، وإشاعة ثقافة الابداع في فنون المسرح من خلال تقديم اعمال منتقاه من قبل لجان مختصة ومؤهلة تدعو الى التمسك بالقيم الحميدة والاعتدال والوسطية والحوار. واضاف ان الوزارة ستواصل تقديم الدعم الثقافي لقطاع المبدعين الشباب بمختلف الوسائل والإمكانات وفي مختلف الحقول الابداعية للارتقاء بالذائقة الفنية والجمالية لدى المتلقي.واشار نقيب الفنانين ساري الأسعد الى توجه الوزارة المستمر لدعم الطاقات الشبابية من خلال الفعاليات والانشطة الثقافية المختلفة كي يعبروا عن أفكارهم ورؤاهم، مبينا ان الأعمال المتميزة في هذه الدورة تؤسس لأعمال أخرى قادمة.

واشاد المخرج علاء بشماف في كلمة نقابة الفنانين الأردنيين الى عطاء الفنان الأردني في تقديم أعمال فنية ضمن الإمكانات المتاحة بشكل دوري، مستذكرا دور «الآباء المؤسسين» في مسيرة المسرح الأردني، ومساهمتهم في تأسيس مسرح خاص بالشباب.

وقال رئيس اللجنة العليا، ومدير المهرجان محمد الضمور ان الدورة ستكون مكملة للنجاحات السابقة لا سيما انها ستحمل اسم المخرج ونقيب الفنانين الأردنيين لمرتين متتاليتين شاهر الحديد الذي رحل يوم الثلاثاء الماضي.

وعرضت في حفل الافتتاح مسرحية (عرس الدّم) التي أخرجها الفنان أحمد سرور عن نصّ الشاعر الكاتب الأسبانيّ فيدريكو غارسيا لوركا، والتي كانت ضمن عروض الدورة السابقة للمهرجان، وتتحدث عن قيم احترام خصوصية الآخرين والحب والوفاء مستوحاة عن نص للاسباني غارسيا لوركا واخراج احمد سرور.

وقد عرضت يوم أمس الأول على مسرح هاني صنوبر في المركز مسرحيّة (كان وما يزال)، فيما عرضت على مسرح محمود أبو غريب مسرحيّة (هلاّ تأتون؟!)، كما عرضت يوم أمس مسرحيّة (لم لا) على مسرح هاني صنوبر ومسرحيّة (هلا تأتون؟) على مسرح محمود أبو غريب.

ويعرض المهرجان، الذي يختتم يوم بعد غد، الساعة الثامنة من مساء اليوم مسرحيّة (ستّ شخصيات تبحث عن مؤلف) على مسرح هاني صنوبر، ويعر الساعة السابعة مساء على مسرح محمود أبو غريب مسرحيّة (ذاكرة جسد)، التي يعاد عرضها في المكان نفسه يوم غد، فيما تعرض مسرحيّة (الصمت) على مسرح هاني صنوبر.

ويعرض المهرجان يوم الاثنين المقبل على مسرح محمود أبو غريب مسرحيّة (خطبة لاذعة ضد رجل جالس)، ويختتم المهرجان تاليا في مسرح هاني صنوبر بتوزيع الجوائز على الفائزين.

ويهدف المهرجان الى دعم العمل المسرحي، واذكاء روح التنافس المثمر بين المسرحيين الاردنيين من جيل الشباب الواعد، ورفد الحركة المسرحية الاردنية بطاقات ودماء جديدة على مستوى الاخراج والتمثيل والتقنيات والموسيقى، ونشر الوعي المسرحي والمساهمة في تنشيط الحركة النقدية من خلال الندوات، وتشجيع الكتابة المسرحية المحلية ومحاولة معالجة قضايا محلية معاصرة.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش