الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجمعية الفلسفية تعقد حوارية حول الإمبريالية اليوم

تم نشره في الخميس 11 آب / أغسطس 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - الدستور

عقدت الجمعية الفلسفية الأردنية وضمن ملتقى الثلاثاء الفكري حوارية فكرية تناولت ظاهرة الامبريالية وتحولاتها عبر الحقب الزمنية، وافتتح مدير الجلسة وائل أبو صالحة هذه الحوارية بالتأكيد على الدور الذي لعبته الامبرياليات في الهيمنة على وعي الجماهير من خلال خطابها الاعلامي المهيمن.

وأضاف أبو صالحة في الحوارية التي عقدت في قاعة منتدى الفكر الإشتراكي، يوم أمس الأول، أن الحل المتاح أمام الشعوب للخروج من هيمنة الإمبريالية هو تأسيس حزب ثوري يقود الجماهير للتحرر من التبعية.

وأشار الباحث مجدي ممدوح إلى أهمية فهم الظاهرة الإمبريالية في الحقبة الحالية وفهم الشكل الأخير الذي آلت إليه هذه الإمبريالية، ورأى ممدوح أن الرأسمالية الغربية تجاوزت حقبة الإمبريالية، على عكس تنبؤات لينين الذي رأى أن الامبريالية هي أعلى مراحل الرأسمالية. حيث ظهرت حقبة جديدا ما بعد إمبريالية هي حقبة العولمة.

ورأى المهندس جواد جبر أن الإمبريالية تتخذ طابع الخداع والوهم، ويعتبر النظام النقدي الدولي هو أداة السيطرة الأساسية للامبريالية، وقد استطاعت الامبريالية أن تربط أهم سلعة ستراتيجية وهي النفط بالدولار.

وأشار الدكتور أحمد العجارمة إلى خطورة العامل الاقتصادي في الظاهرة الامبريالية، ونوه الى قدرة الرأسمالية على معالجة شروخها وتصدعاتها، واعترض على الحل الذي قدمه أبو صالحة حول الحزب الثوري. ورأى أن البديل هو حركات اليسار الاجتماعي.

ورأى الدكتور هشام غصيب أن مفهوم الإمبريالية قد تمت صياغته في الأوساط الماركسية في بدايات القرن العشرين من قبل منظرين مهمين مثل روزا لكسمبورغ وكاوتسكي وبوخارين، وأهمهم لينين. واعترض غصيب على الآراء التي رأت أن الإمبريالية هي ظاهرة قديمة قدم التاريخ، ورأى أن الامبريالية بمفهومها الدقيق ظهرت في العام 1870.

وأشار الشاعر موسى حوامدة أن الحزب لا يكفي وحده في مواجهة الإمبريالية.

وأشار خالد الجابري إلى أن الامبريالية كانت في السابق منتجة، ولكنها دخلت في الحقبة المعاصرة إلى المضاربات المالية وهجرت الانتاج ونقلته للأطراف . وأشار محمود دمير إلى أن روسيا القيصرية مارست نوعا من النشاط الاستعماري على الدول المجاورة، ونوه إلى أن الاتحاد السوفياتي لم يمارس نهبا استعماريا على الدول التي كانت تنضوي تحت مظلة المعسكر الاشتراكي، بل أنه ساعد هذه الدول للحاق بركب التقدم.  



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش