الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اتحاد الرمثا يقسو على عين كارم.. السلط يجتاز اليرموك والأصالة يعبر سحاب

تم نشره في الأربعاء 2 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 مـساءً

محافظات - الدستور
رفع اتحاد الرمثا رصيده إلى (9) نقاط لينفرد وحيدا بصدارة الترتيب العام لفرق دوري أندية الدرجة الأولى لكرة القدم اثر فوزه على نظيره عين كارم بنتيجة (4-1) في المباراة التي جمعتهما أمس على ملعب البتراء بمدينة الحسين للشباب لحساب الجولة الثالثة من عمر الدوري، فيما تجمد رصيد عين كارم عند نقطة (49 نقاط. وفي المباراة التي جرت على ملعب بلدية الزرقاء حقق الأصالة فوزه الأول على حساب سحاب بنتيجة (1-0)، وفي المباراة التي جرت على ملعب السلط حقق السلط فوزا مهما على اليرموك بهدف وحيد دون رد. من جهة ثانية تختتم اليوم منافسات الجولة الثالثة بإقامة مباراة وحيدة تجمع فريقي كفرسوم وشباب الحسين على ملعب بلدية اربد.

اتحاد الرمثا (4) عين كارم (1)
فرض اتحاد الرمثا إيقاعه الهجومي منذ البداية وسط تناغم العاب وسط الميدان لؤي الدردور وعادل أبو هضيب ومحمد البشر ومحمد الرفاعي الذين أحكموا سيطرتهم على منطقة العمليات وتناوبوا على إسناد رأسي الحربة احمد الشقران واحمد الحوراني اللذين أزعجا بتحركاتهما دفاعات عين كارم في إحكام المنطقة الخلفية بتواجد الرباعي علاء الدرايسة ومحمد الفزي وياسر الخطيب وامجد الفاضل.
وباستثناء محاولة ماهر عبد الرزاق المبكرة لتهديد مرمى اتحاد الرمثا بتسديدة امسكها  الحارس فايز الزعبي غابت العمليات الهجومية لعين كارم  طويلا ليتراجع وسط ميدانه معاذ شاهين ومحمد جابر ومحمود فاخوري وعماد المغاري لإسناد رباعي المنطقة الخلفية رائد أبو حميدة وعلي مراغي ومجد عبد المنعم ومحمد حسين لتخفيف الضغط عن حارس مرماهم  معاذ سماحة.
ضغط اتحاد الرمثا من مختلف المحاور الهجومية أثمر عن تسجيل الهدف الأول حين تسلم محمد الرفاعي عرضية عادل أبو هضيب ليدكها قوية داخل المرمى د(16).
وكان احمد الشقران أن يضيف الهدف الثاني بكرة زاحفة أبعدها المدافع ليعود ويعكس عرضية ثانية صوب محمد الرفاعي الذي سدد كرة رأسية تكفل القائم بردها قبل ان يعود الشقران ليتسلم كرة طويلة راوغ خلالها أكثر من لاعب قبل أن يسدد بذكاء داخل المرمى معلنا هدف الاتحاد الثاني د(20).
ورغم تأخر عين كارم بهدفين إلا انه لم يغير واقع عملياته الميدانية لتشهد الدقيقة (25) تسجيل الهدف الثالث للاتحاد برأسية محمد الرفاعي قبل ان يضيف احمد الحوراني الهدف الرابع حين تسلم بينية محمد الرفاعي التي وضعته في مواجهة المرمى ليسدد كرة قوية داخل الشباك د(41) لينتهي الشوط الأول بتقدم اتحاد الرمثا بنتيجة أربعة أهداف دون رد.
تحسنت العاب عين كارم في الشوط الثاني بعد أن نظم عملياته الدفاعية فيما اكتفى اتحاد الرمثا بالاعتماد على الهجمات السريعة المرتدة، ومن عرضية عكسها عماد المغاري ارتقى لها رائد أبو حميدة عاليا من بين المدافعين وسددها رأسية معلنا الهدف الوحيد لعين كارم د(50). لتنتهي المباراة بفوز مستحق للاتحاد الرمثا بنتيجة (4-1).  
الاصالة (1) سحاب (0)
تقاسم الفريقان السيطرة على معطيات الشوط الاول الذي انحصر  فيه اللعب وسط الميدان لتغيب مشاهد الخطورة، قبل ان يبدأ فريق سحاب بفرض افضليته نسبيا عبر التركاوي والروايضة وشلباية وايمن جمال الذين صاغوا العاب الفريق بحثا عن ايجاد المنافذ المناسبة بين دفاع الاصالة تمكن ابو زيد وابو حماد لتهديد مرمى خاطر .
وأجاد الاصالة التعامل مع واقع خصمه حيث قام بإحكام اغلاق مناطقه الدفاعية حيث شكلت تحركات السكارنة والبرقاوي والمحسيري ضغطا على المرمى في الوقت الذي تعرض فيه المهاجم الخلايلة للرقابة اللصيقة، لتبقى المشاهد الهجومية أشبه بالغائبة وينتهي الشوط الاول سلبيا.
وفي الشوط الثاني باتت الأصالة اكثر جرأة في شن هجمات متلاحقة فبرز الفايز بتوغلاته المتعددة ومن احداها عكس كرة للسكارنة الذي اطلقها قوية في مكان وقوف الحارس ، اتبعه البرقاوي بتسديدة قوية عانقت شباك مرمى حارس الاصالة الطرايرة بالدقيقة «51». ورفع الهدف من وتيرة الاداء من كلا الجانبين، الاصالة للحسم وسحاب للتعديل  فسدد شلباية كرتين قويتين لم يكتب لهما هز الشباك .
وشهدت الدقائق الاخيرة اعتماد الاصالة على الهجمات الخاطفة بهدف استثمار تقدم لاعبي سحاب لكن الوقت مضى ليخرج الاصالة فائزا بهدف.  
السلط (1) اليرموك (0)
كشف الفريقان مبكرا عن نواياهما الهجومية  وبادر اليرموك بتهديد مرمى السلط بواسطة لاعبه  محمد جعفر بتسديدة من خارج المنطقة مرت بجوار القائم رد عليه محمد دهان بتسديدة من كرة ثابتة سيطر عليها الحارس معالي في الوقت المناسب.
اليرموك ظهر بصورة أفضل من الناحية الهجومية في ظل تحركات نائل الدحلة وأنس عطية وفهد جاسر ومحمد جعفر وكان احمد جمال ان يسجل هدف السبق حين واجه المرمى لكن حارس السلط عبيد أنقذ الموقف أتبعها محمد جعفر برأسية بجوار القائم.
 بدوره السلط اعتمد على الهجمات السريعة المرتدة وأتيحت لمقداد الطموني ومصطفى ابو غنمي ومؤيد بركات اكثر من فرصة لتهديد مرمى اليرموك كان لها الحارس معالي بالمرصاد.
تحسنت عمليات السلط الهجومية والدفاعية في الشوط الثاني الذي شهد تسجيل الهدف الوحيد للسلط بتسديدة ماكرة وخادعة من مؤيد العجرمي د(48).
هدف السلط هذا دفع اليرموك الى الامتداد نحو المواقع الأمامية بغية تعديل النتيجة واقترب نائل الدحلة كثيرا من تحقيق ذلك بتسديدة ردها الحارس ببراعة لتنتهي المباراة بفوز السلط بهدف وحيد دون رد.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش