الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انطلاق الدورة السادسة لمهرجان «عشيات طقوس المسرحي»

تم نشره في الثلاثاء 24 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور - خالد سامح

مندوبا عن وزيرة الثقافة د. لانا مامكج رعى مساعد الأمين العام للشؤون الثقافية والفنية د. باسم الزعبي أمس الأول في المركز الثقافي الملكي حفل انطلاق الدورة السادسة لمهرجان عشيات طقوس المسرحي، والذي تنظمه على مدى خمسة أيام فرقة «عشيات طقوس» المسرحية بالتعاون مع وزارة الثقافة والمركز الثقافي الملكي ونقابة الفنانين الأردنيين، وذلك بمشاركة عروض مسرحية ونقاد ومسرحيين من الأردن ومصر ولبنان والجزائر وقطروتونس والبحرين وألمانيا.
وفي كلمة له باسم وزارة الثقافة قال الدكتور باسم الزعبي ان مهرجان عشيات طقوس أثبت وجوده محليا وعربيا خلال السنوات الماضية، لاسيما وأنه يحمل رسالة وطنية وانسانية وجمالية تنطلق أساسا من الحفاظ على الموروث الحضاري وعودة الكنوز الأثرية الأردنية من متاحف العالم الى حضن الوطن.
وشكر د. الزعبي فرقة «عشيات طقوس» لجهودها الدؤوبة في اغناء المشهد الثقافي والابداعي الأردني وتبنيها قضية استعادة الآثار الأردنية، وتابع « عايشت فرقة عشيات طقوس منذ تأسيسها قبل عشر سنوات، وهي من الفرق الجادة التي تثير قضايا وطنية وابداعية مهمة دائما».
من جهته وجه رئيس اللجنة العليا للمهرجان الفنان صلاح أبو هنود تحية كبيرة الى روح الراحلين: الفنان أديب الحافظ والكاتب المسرحي عاطف الفراية، كما رحب بكل الضيوف العرب والأجانب قائلا «ان عمان تفتح نوافذها لمقترحات الجمال والابداع دائما، وهذا المهرجان فرصة للتأكيد على مسؤولياتنا في تشكيل القيم الجمالية وتقديمها للأجيال القادمة»، كما طالب أبو هنود بضرورة عودة كل الآثار الأردنية في الخارج الى الوطن الأم لاسيما مسلة ميشع التي توثق لمرحلة مهمة ومفصلية في تاريخ الأردن والشرق العربي، وهذا ماشدد عليه أيضا مدير المهرجان الدكتور فراس الريموني الذي اعتبر سرقة الآثار جريمة تعارض كل القوانين والأعراف الدولية، وحض الجهات المعنية وعلى رأسها وزارتي الثقافة والسياحة ودائرة الآثار على ايلاء تلك القضية مزيدا من الاهتمام والمتابعة.
نقيب الفنانين حسين الخطيب طالب أيضا وزارة الثقافة والجهات الرسمية بالعمل على توفير ما اسماه «الأمن الثقافي» الذي لايقل أهمية عن الأمن السياسي كما قال، ووجه الخطيب نداء الى كل المعنيين بالشأن الثقافي من أجل حماية التراث والرموز الحضارية وحفظ ذاكرة الأجيال.
وفي نهاية حفل الافتتاح كرم المهرجان الفنان الأردني زهير النوباني وذلك على مجمل أعماله المسرحية والدرامية التي أثرت الحركة الفنية المحلية والعربية، وكذلك كرم المهرجان الفنان البحريني جاسم حربان وذلك لمنجزاته في مجالي الموسيقى والمسرح وتأسيسه لعدد من الفرق الفنية في مملكة البحرين.
وتلا الكلمات الافتتاحية عرض موسيقي قدمته فرقة ترانيم بقيادة الفنان نصر الزعبي، وتضمن العرض وصلة غنائية استلهمت الموروث الفلكلوري الأردني، كما قدمت الفرقة أغاني من اشعار حبيب الزيودي واستذكرت عددا من المبدعين الأردنيين الراحلين وآخرهم عاطف الفراية.
وافتتحت العروض المسرحية للدورة السادسة للمهرجان بالمسرحية الأردنية تضاد القمامة، إعداد وإخراج وحيد القواسمة، بطولة عدي حجازي وإسحاق الياس والمثنى القواسمة ورناد ثلجي ورضا بندورة , وتنفيذ موسيقي لعمر عرفة.

فعاليات اليوم:
- المسرحية التونسية «البحث عن عائدة»، الساعة الثامنة مساءً، على مسرح هاني صنوبر، في المركز الثقافي الملكي.
- المسرحية اللبنانية «قوم يابا»، الساعة السابعة مساءً، على مسرح محمود أبو غريب(الدائري)، في المركز الثقافي الملكي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش