الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

د. معروف البخيت الاردن كبير لأن رجالاته كبار. والفحيص يتجاوز المهرجانات الصيفية

تم نشره في الأحد 7 آب / أغسطس 2016. 08:00 صباحاً

 عمان ـ الدستور

كرمت ادارة مهرجان الفحيص ضمن فعالياتها ،كوكبة من رجالات الاردن ممن اعطوا الوطن اثناء مسيرتهم الطويلة. حيث تم تكرم الدكتور عبد السلام المجالي( رئيس الوزراء السابق) والدكتةر عبد الرزاق النسور وزير الاشغال السابق والمناضل ضافي الجمعاني والمفكر التربوي حسني عايش. ورعى التكريم الدكتور معروف البخيت ( ريس الوزراء السابق).

وقال  الدكتور  البخيت، في الحفل الذي اقيم على « منبر خالد المنيزل» :ها هو مهرجان الفحيص، والذي يشمله برعايته الكريمة سمو ولي العهد الامير الحسين بن عبد الله الثاني ، يواصل تميزه وعطاءه، فيتجاوز الصيغ التقليدية للمهرجانات الصيفية، وينتقل بفعالياته الى فضاء آخر للفكر والتنوير والوعي وللفن الاصيل والثقافة الراقية».

 واضاف: البخيت ان المهرجان «يسلط الضوء على مسيرة الأردن، برجاله الكبار وتلك التضحيات الحقيقية والجهود المخلصة التي بنت البلد ورسخت مؤسساته، ويربط الانسان والمكان، فيلفت الى المدن الأردنية ودورها وحاضرها، ويوثق للتاريخ ويقدم للأجيال الجديدة من بناتنا وأبنائنا الشباب قصة الحلم الكبير بوطن نموذج، حجمه بحجم رسالته، تجاوز بالارادة والعزيمة منطق الجغرافيا السياسية واحكامها، وتجذر مركزا اقليميا وحمى منيعا، يواجه الاستهدافات الكبرى والتحديات، باتحاد اهله وبايمانهم بوطنهم، ووقوفهم صفا واحدا خلف قيادتهم الهاشمية الحكيمة».

وأكد د. البخيت أن قصة الأردن هي سر صموده وقوته وحضوره، ولا يمكن لمن لا يعرف الاردن واهله ومسيرته ان يفهم كيف صمد هذا الوطن على مر العقود، وكيف استطاع ان يخرج من اصعب الازمات الاقليمية والمنعطفات التاريخية اشد عودا واصلب ظهرا.

وأشار د. البخيت الى ان هذه الجلسة، في هذه الأمسية من أمسيات الفحيص المدينة والمهرجان، تكفي لتعطي الصورة الصادقة عن تميز الاردن، وسر من أسرار قوته، حيث يجتمع على منصة واحدة، رئيس وزراء أسبق، ركنٌ من أركان الحكم والبناء في الدولة، الى جانب مناضل قوي وصلب، اختار مكانه في صفوف المعارضة، متمسكا بمبادئه الحزبية، ليدفع أكثر من ثلث عمره في السجون والمعتقلات، وبينهما طبيب رائد في العمل البلدي والوزاري والبرلماني، وتربوي فاضل مستنير، مقاتل صلب من موقعه في الدفاع عن القيم المدنية والتعددية وحق الاختلاف.

ثم استعرض . البخيت السير الذاتية للمكرمين، واختتم كلمته قائلا: «الاردن كبير لان رجالاته كانوا كبارا.. فالأوطان تكبر عندما تكون رجالاتها كبارا وتصغر عندما تصغر النفوس ويتصدر الصغار.. وهذا الوطن الذي حباه الله هذه الرسالة الشريفة، وكان ابناؤه في مقدمة الثائرين ضد الاقصاء والالغاء والتهميش، خلف قيادة المغفور له الشريف الحسين بن علي طيب الله ثراه، يواصل اليوم بكل عزيمة وثقة مسيرته المكللة بالعز والفخار، خلف قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه.. وهو يتجاوز اكثر المنعطفات التاريخية صعوبة وخطورة، بهذا النموذج الفريد، مستندا الى بناء متين، والى تاريخ من التضحيات والسهر والعمل الدؤوب، تنير طريقه دماء شهدائه البررة، وتسيج حماه اهداب العيون».

والقى المكرمون كلمات عبروا فيها عن شكرهم وامتنانهم لادارة مهرجان الفحيص على هذا التكريم، مثمنين للمهرجان اهتمامه بالوطن رجالاته واماكنه وبيئته.

وقال د. عبد السلام المجالي ان الاردن تميز بعدة امور اولها ان الحاكم يراعي ما يريده الشعب بينما بعض من حولنا لا يفعلون ذلك، ومما يميز هذا الوطن اننا ننعم بفكرة ان اساس البقاء ليس المال انما العلم وان اساس القوة هو صناعة الانسان واساس صناعة الانسان التربية والتعليم لذلك كان من اهم صادراتنا هو الانسان، حتى جغرافيا نحن موجودون كقلب في جسم، وطالما هذا القلب ينبض فان الحياة موجودة في هذا الجسم.

واختتم حديثه قائلا: «وصيتي وانا في هذا العمر ان نبقى متضامنين متسامحين متعاطفين ومتحابين فلسنا طوابع بريدية نسخة واحدة لكننا بالحوار والحب سوف نبقى ونبقى».

من جانبه قدم  د. عبدالرزاق النسور شكره وتقديره لادارة المهرجان على هذا التكريم مقدما مديحه بمدينة الفحيص واهلها الطيبين، ومشيرا الى مكانتها في قلوب الجميع.

وتحدث المناضل ضافي الجمعاني الذي اكد على اهمية الحرية في حياة الشعوب، مشددا على ضرورة ان يحظى بها الانسان فالحرية اساس التقدم.

وتحدث المفكر والتربوي حسني عايش مشددا على اهمية الحب في حياتنا لانه اذا لم تمتلئ قلوبنا بالحب فانها ستمتلئ بالكره وقد تصل الى التعصب.

واكد على ضرورة الاهتمام بالتربية وبالعلم، وان نعطي للعلم دوره بعيدا عن الغيبيات، فالحياة تحتاج الى ان نحياها باسس علمية، حتى نستطيع مواجهة الافكار المتطرفة السائدة في المجتمع.

وكان مدير المهرجان قد رحب في بداية ندوة التكريم بالمكرمين مثمنا لدولة الدكتور معروف البخيت رعايته لهذا الحفل ومقدرا حضور المكرمين ومذكرا بدور المهرجان الثقافي والحضاري.

وفي ختام اللقاء قدمت ادارة مهرجان الفحيص الدروع وشهادات التقدير على المكَرّمين وراعي التكريم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش