الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قـلـق دولـي وتـحـذيـرات من انزلاق مصر نحو دوامة العنف

تم نشره في الأحد 18 آب / أغسطس 2013. 03:00 مـساءً

عواصم - تواصلت ردود الفعل الدولية على تطورات الأحداث في مصر، إذ نددت بعض الدول وأعربت عن قلقها لاستخدام السلطات المصرية القوة ضد مناصري الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، داعية لإيجاد حلول سياسية للأزمة التي تعصف بالبلاد.
فقد ندد وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيله ونظيره القطري خالد بن محمد العطية امس في برلين بتصاعد العنف في مصر، وطالبا كل القوى السياسية بالحوار.
وقال وزير الخارجية الألماني بعد لقاء مع نظيره القطري «نحن قلقون جدا للعنف المستمر والوحشي في مصر»، وأضاف «ليس هناك من حل آخر لمصر سوى الحوار الذي يشمل كل الأطراف السياسية، وإلا فإن الخطر كبير جدا بأن يهرق مزيد من الدماء.. وأن تلوح مخاطر حرب أهلية».
من جهته قال وزير الخارجية القطري «نحن في قطر قلقون جدا من العدد الكبير للضحايا ولأعمال العنف». ودعا إلى «وقف العنف والحوار بين كل الأطراف»، وكذلك «الإفراج عن المعتقلين السياسيين». ومن جهتها دعت رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي نكوسازانا دلاميني زوما السبت «كل الأطراف إلى أكبر قدر من ضبط النفس وإلى سلوك طريق الحوار». وأكدت المسؤولة الأفريقية في افتتاح قمة إقليمية لمجموعة التنمية لأفريقيا الجنوبية تُعقد في عاصمة مالاوي، ضرورة أن يدعو الاتحاد الأفريقي إلى اجتماع لمجلس السلم والأمن التابع له، مشددة على «المسؤولية الكبيرة للاتحاد الأفريقي في تسوية النزاعات وعدم الاستقرار» في أفريقيا.
وفي أحدث ردود الفعل أيضا أعربت الحكومة الليبية امس عن أسفها «للأرواح التي أزهقت والدماء التي سُفكت»، كما أكدت بقبولها بما يجمع عليه الشعب المصري، نافية ما تردد عن تأييد ليبيا لسياسات الحكومة المصرية.
وجاء في بيان الحكومة الليبية ان ما يجري في مصر شأن داخلي لا دخل للدولة الليبية فيه بأي شكل من الأشكال، مضيفا أن ليبيا تقف موقف الحياد من جميع الأطراف في مصر.
من جهتها أعلنت وزارة الخارجية التونسية عن استدعاء تونس للسفير المصري لديها أيمن مشرفة لإبلاغه قلق السلطات التونسية من الاستخدام المفرط للقوة ضد المتظاهرين. .
وفي سياق متصل نفت وزارة الخارجية التونسية الأنباء التي ترددت عن لجوء مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع إلى السفارة التونسية بالقاهرة، مؤكدة أن هذه الأنباء لا تمت للحقيقة بأية صلة. وأهابت الوزارة بالجميع التزام اليقظة والانتباه من تناقل مثل هذه الإشاعات التي وصفتها بـ»المغرضة» والتي من شأنها أن «تفاقم من حالة التوتر في المنطقة ولا تخدم بأي شكل من الأشكال مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين»، على حد تعبيرها. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش