الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حركة تسوق نشطة خلال العيد

تم نشره في الاثنين 12 آب / أغسطس 2013. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور - عمر القضاه - شهدت الأسواق المحلية نشاطا ملحوظا أيام عيد الفطر السعيد حيث أقبل المواطنون على مختلف القطاعات التجارية والخدماتية حيث أكد تجار ان الحركة التجارية تحسنت خلال أيام العيد وخاصة في قطاع المطاعم والمقاهي.
«الدستور» قامت بجولة ميدانية في عدد من الأسواق وسجلت الانطباعات التالية من خلال لقاءات مع تجار:
رائد حمادة ممثل قطاع المواد الغذائية في غرفة تجارة الاردن قدر نسبة زيادة الطلب على قطاع المطاعم خلال ايام العيد بحوالي 200% في مختلف المطاعم، مشيرا الى ان الاقبال على المطاعم شهد تزايدا  كبيرا خلال الايام الماضية بحيث زاد الطلب عن العام الماضي بنحو 40%.
وبين حمادة ان قطاع المطاعم يعد من القطاعات الرائدة في تقديم المنتجات الجيدة للزبائن وضمن جودة عالية على الرغم من زيادة نسب الطلب، مشيرا الى ان المطاعم تتمتع بطاقة انتاجية عالية تمكنها من تلبية جميع الطلبات.
وأوضح حمادة ان عدد المطاعم في المملكة حوالي 15 الف مطعم ومحل حلويات منها حوالي 8 آلاف في العاصمة عمان، مؤكدا ان محلات الحلويات شهدت طلبا متزايدا في الايام التي سبقت العيد.
من جانب آخر ازداد الطلب على القهوة والشوكولاتة في الاسواق المحلية، حيث اكد تجار زيادة الحركة الشرائية للقهوة والشوكولاتة عشية العيد وبنسبة تجاوزت 50%، مبينين ان الحركة التجارية ازدادت خلال الايام القليلة الماضية التي سبقت العيد.
وبهذا الخصوص اكد صاحب محلات مدينة القهوة روحي قرقش ان سوق القهوة المحلية شهدت  حركة شرائية جيدة خلال الفترة قبل العيد،  مبينا ان سوق القهوة شهد ركودا خلال الفترة الماضية الا ان الحركة اصبحت نشطة مع حلول العيد، مشيرا الى ان اسعار القهوة محليا استقرت وحافظت على اسعارها، وقدر متوسط سعر كيلو القهوة محليا بتسعة دنانير .
واضاف ان مستلزمات العيد من الشوكولاتة والحلويات شهدت اقبالا متزايدا، مبينا ان اسعار حلوى العيد مستقرة ومعتدلة وفي مقدور المواطنين شراؤها.

 سوق الصرافة :

وشهد سوق الصرافة المحلية حركة نشطة خلال عيد الفطر السعيد مع طلب متزايد على الدينار الأردني بسبب السياحة الخارجية المتوجهة للمملكة خلال العيد بالاضافة الى حركة نشطة على تحويلات العمالة الوافدة في الاردن، وسط عرض كبير من العملات المختلفة خاصة الخليجية والدولار.
وقال رئيس جمعية الصرافين علاء ديرانية ان سوق الصرافة المحلية جرت تعاملاته على نشاط جيد مدفوع بالطلب على الدينار، مشيرا الى ان الحركة ومنذ اخر اسبوع في شهر رمضان شهدت حركة نشطة بشكل ملحوظ، بالاضافة الى ان حركة المغتربين وتحويلاتهم الخارجية جعلت الطلب على الدينار قويا خلال الفترة الماضية.
واشار الى أن شركات الصرافة العاملة حاليا في السوق المحلية البالغ عددها 141 شركة قادرة على تلبية حاجات المملكة من العملات الأجنبية ولديها القدرة المالية والفنية لتلبية حاجة السوق المحلية، مؤكدا انه لا نية لترخيص شركات جديدة.
وبين أن شركات الصرافة تعد من القطاعات الخدمية المهمة وتسهم بفاعلية في تعزيز مسيرة الاقتصاد الوطني من خلال الاستجابة لحاجات السوق من العملات على اختلافها ورفد الخزينة بإيرادات أخرى.
يشار الى ان قطاع الصرافة ساهم في دعم سياسة البنك المركزي الهادفة إلى تحقيق الاستقرار في سعر صرف الدينار مقابل العملات من خلال توفير العملات الأجنبية النقدية بمعدلات أسعار ضمن حدي سعري الشراء والبيع المعلنين من قبل المركزي .

 الحلي والمجوهرات :

وقال امين سر نقابة تجار الحلي والمجوهرات ربحي علان ان حلول عيد الفطر السعيد دفع الحركة الشرائية على الحلي والمجوهرات الى التحسن بعد ان شهدت ضعفا في الطلب على الحلي والمجوهرات خلال الفترة الماضية،  مؤكداً ان انخفاض اسعار الذهب دفع المواطنين الى الاقبال على شراء الذهب في محاولة منهم للاستفادة من انخفاض الاسعار، مؤكدا ان حلول العيد حرك اسواق الذهب وبنسب متفاوتة، مبينا ان انخفاض اسعار الذهب عالميا ادى لزيادة الطلب عليه من اجل الاستثمار كونه ملاذا آمنا.
وسجلت اسعار الذهب محلياً نحو 30.2 دينارا لغرام الذهب عيار الـ 24 فيما سجل غرام عيار الـ 21 نحو 26.7 دينارا وسجل عيار الـ 18 نحو 22.6 دينارا، وبلغ سعر الليرة الرشادي 195 دينارا وسعر الليرة الانجليزية 221 دينارا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش