الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الشعبية الأردنية لدعم الشـرعية بمصر» تعتصم أمام الأمـم الـمتحدة الـيوم

تم نشره في الاثنين 29 تموز / يوليو 2013. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور
 تنفذ الهيئة الشعبية الأردنية لدعم الشرعية بعد ظهر اليوم اعتصاما أمام الامم المتحدة للتنديد بما اسموه بـ»المجزرة» المرتكبة بحق المتظاهرين السلميين المطالبين بالشرعية في مصر.
وقال رئيس الهيئة المهندس عبدالهادي الفلاحات انه سيتم خلال الاعتصام تسليم رسالة الى أمين عام الامم المتحدة بان كي مون تؤكد الوقوف مع الشعب المصري في سعيه لاسترداد شرعيته والاحتكام الى صندوق الاقتراع ونبذ العنف والتعامل بوحشية في فض الاعتصامات المساندة للشرعية المصرية. وفي بيان لها دعت الهيئة الشعب المصري بكافة أطيافه وألوانه السياسية والدينية الى الانحياز لخيار الشعب المصري بعدما انكشف اللثام عن أهداف الانقلاب العسكري الدموي على خيار وإرادة الشعب المصري العظيم.
من جانبه، استنكر مجلس علماء الاخوان المسلمين في الاردن «المجزرة» التي وقعت بحق المعتصمين السلميين في ميدان رابعة العدوية بمصر فجر أمس الأول والتي راح ضحيتها أكثر من 150 شخصا وجرح الالاف. وطالب «علماء الاخوان» في بيان صدر عنهم أمس بوقف حملات الاعتقالات التي تشنها «سلطات الانقلاب» لرموز التيار الاسلامي والوطني وتكميم الافواه واغلاق القنوات ومصادرة الحريات.
الى ذلك، ادانت نقابة المهندسين «المجازر الوحشية» المرتكبة بحق الشعب المصري.
وأكدت النقابة في بيان لها دعمها للشعب المصري الشقيق وجميع الشعوب العربية الحرة بحقها في الحياة الحرة والكريمة وباختيار قيادتها دون تدخل أو إكراه.
وأدان البيان في نفس الوقت كل تدخل وتآمر خارجي سياسي أو مالي «لإجهاض الربيع العربي الذي سينتصر وتنتصر معه الشعوب العربية الحرة رغم أنف الحاقدين والمتآمرين»، كما جاء في البيان.
واشار الى انه بعد نجاح ثورة الشعب المصري العظيمة في 25 يناير 2011 وما تبعها من خطوات على طريق الحرية والديمقراطية، استطاع الشعب المصري ولأول مرة في بلد عربي في العصر الحديث انتخاب قيادته مباشرة بنزاهة وحرية دون تدخل أو تزوير، إلا أن النظام السابق وأعوانه في الداخل والخارج وبضوء أخضر «صهيو أمريكي» يريدون طمس هذه الحقائق وتزويرها من خلال الانقلاب عليها وايجاد قواعد لعبة جديدة ما انزل الله بها من سلطان، حيث تآمروا على النهج الديمقراطي ودفعوا الاموال الطائلة حتى يسقطوا منظومة الشرعية الديمقراطية، فهب الشعب المصري الشقيق في انتفاضة عارمة ضد هذا الانقلاب العسكري تأكيدا للحفاظ على الشرعية الديمقراطية، إلا أن المتآمرين وقادة الانقلاب العسكري أبوا إلا أن يرتكبوا المجازر البشعة بحق هذا الشعب السلمي الأعزل إلا من ايمان بالله وعدالة قضيته.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش