الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مختصون : زيادة أسعار التذاكر ستؤدي لتغيير خيارات الشركات والمسافرين

تم نشره في الخميس 7 حزيران / يونيو 2012. 03:00 مـساءً
مختصون : زيادة أسعار التذاكر ستؤدي لتغيير خيارات الشركات والمسافرين

 

عمان - الدستور - رشدي القرالة

تضمن مشروع النظام المعدل لنظام الضريبة الخاصة لعام 2012 واخر معدل لقانون الضريبة العامة على المبيعات الذي سيجري بموجبهما تعديل الضريبة على عدة سلع ويعمل به بتاريخ نشرهما في الجريدة الرسمية، على زيادة قيمة الضريبة الخاصة على تذاكر السفر جوا الى خارج المملكة التي تتضمن مقطع مغادرة من اي مطار من المطارات الاردنية من 30 ديناراً الى 40 ديناراً.

وقبل ذلك كانت الحكومة قد قررت الاسبوع الماضي رفع أسعار وقود الطائرات المحلية، وقود الطائرات الأجنبية، وقود طائرات للرحلات العارضة، بما فيها نسبة 7,5%، ليضاف الى هذه النسبة الزيادة الجديدة على التذاكر وبما نسبته 2% تقريبا لتصبح مجتمعة 9,5% نسبة الزيادة على القطاع والتي بدورها ستنعكس على تذاكر السفر.

الا ان مختصين في قطاع الطيران اكدوا عدم تاثر شرائح المجتمع من هذه الزيادة التي طرأت على تذاكر السفر ووقود الطائرات، مرجعين ذلك الى ان الطبقتين الفقيرة والمتوسطة هي من اقل الشرائح التي تسافر، مما ينعكس ذلك فقط على القادرين على السفر وبالتالي فان ما تم تعديله من قبل الحكومة على قطاع الطيران هو بمثابة فرض ضرائب جديدة وزيادة في الوقود على سلع وخدمات كمالية وليست اساسية كما اكد مختصون في القطاع.

وفي رد مجموعة المطار الدولي على استفسار «الدستور» فيما يتعلق بزيادة أسعار وقود الطائرات وضريبة المغادرة من المطارات الأردنية اكدت المجموعة ان من شأن الزيادة في الأسعار أن تجعل من مطار الملكة علياء الدولي واحداً من أغلى المطارات - إن لم يكن الأغلى على الإطلاق- في المنطقة، وعليه، فإن هذا القرار لا ينطوي على جوانب إيجابية من المنظور العام.

وبينت المجموعة انه «لا يخفى على أحد أن مطار الملكة علياء الدولي يعمل في بيئة تشهد تنافسية عالية على صعيد استقطاب شركات الطيران في إطار الترويج للأردن كوجهة سياحية».

واشارت الى انه وبتميز مطارات المنطقة بمرونة الأسعار فيها، فإن زيادة الأسعار في مطار الملكة علياء الدولي دون أن يرافقها زيادة في مستوى الخدمات ستؤدي إلى تغيير خيارات شركات الطيران والمسافرين إلى وجهات أخرى، مبينة المجموعة بأن أية زيادة في الأسعار يجب أن تخضع لدراسة مستفيضة قبل تفعيلها، آخذين بعين الاعتبار أبعادها المختلفة وتأثيراتها على كل من المسافرين وشركات الطيران.

رئيس هيئة تنظيم الطيران المدني الكابتن محمد القرعان اكد لـ»الدستور» ان ماتم من اجراءات حكومية حول رفع اسعار وقود الطائرات المحلية ورفع ضريبة تذاكر السفر بواقع 10 دنانير لن يؤثر بشكل كبير على القطاع وذلك لتواضع ما تم فرضه على القطاع من ارقام لن توثر عليه خاصة وان المضطر للسفر لن يتوانى عنه، بالاضافة الى ان اسعار تذاكر السفر تصل في معظمها الى 200 و300 دينار وبالتالي فان مقدار الـ10 دنانير لا تؤثر على عمليات السفر بشكل كبير او ملموس.

اما حول تاثر المواطنين المسافرين فقد قال الكابتن القرعان ان غالبية مستخدمي الطيران «المسافرين» هم من اصحاب الدخول المرتفعة مما لا تشكل هذه المبالغ التي فرضت اي عائق امامهم، مشيرا الى ان قرارات الحكومة الاخيرة وبما يخص قطاع الطيران تحديدا تم دراستها واتخاذها بما لا يشكل اي عبء جديد على الطبقتين الفقيرة والمتوسطة.

الى ذلك قال المساعد التنفيذي لمدير عام الملكية الأردنية لشؤون الإعلام والاتصال باسل الكيلاني ان فرض اي ضريبة على تذاكر السفر او الزيادة التي طرأت مؤخرا على وقود الطائرات المحلية سينعكس ذلك على اسعار التذاكر.

وبين ان انعكاس هذه القرارات على تذاكر السفر والمسافرين سيكون حال اقرار الحكومة لضريبة تذاكر السفر، والتي مازالت تعديلات على مشروع قانون الضريبة الخاصة بانتظار اقراره ونشره بالجريدة الرسمية.

التاريخ : 07-06-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش