الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«شل» تحفر 20 بئرا للتنقيب عن النفط من الصخر الزيتي

تم نشره في الأربعاء 8 كانون الأول / ديسمبر 2010. 02:00 مـساءً
«شل» تحفر 20 بئرا للتنقيب عن النفط من الصخر الزيتي

 

عمان - الدستور - وسام السعايدة

قال نائب المدير العام ـ مدير التخطيط في شركة الاردن للصخر الزيتي المملوكة لشركة "شل" العالمية تميم صياغ ان الشركة قامت بحفر نحو 20 بئرا في منطقة الامتياز في اللجون حتى الان ، وذلك ضمن مرحلة التنقيب التي تقوم بها الشركة حاليا.

واضاف خلال مؤتمر صحفي امس الاول ان مرحلة التنقيب ستستمر مدة ثلاث سنوات خاصة وان مساحة منطقة الامتياز كبيرة ، مشيرا الى انه وعقب انتهاء هذه المرحلة وفي حال وجود نتائج مبشرة سيتم البدء بمرحلة التقييم من خلال التركيز على مساحة اقل ودراسة الطبقات الصخرية لمعالجة مسألة التسربات ومنعها من الوصول الى المياه الجوفية.

وبين المهندس تميم انه وقبل كل مرحلة يتم اعداد دراسة شاملة تتناول الجوانب البيئية والصحية والاجتماعية ويتم تقديمها للحكومة لاخذ الموافقة والمباشرة بالمرحلة اللاحقة.

واشار الى ان المدة الزمنية لكافة مراحل العمل ستمتد حتى أواخر العام 2020 حيث سيتم اتخاذ القرار النهائي بناء على تقييم كافة المراحل ودراسة الجدوى لمواصل العمل او التوقف ، لافتا الى ان الشركة ستنفق نحو 340 مليون دولار في الحد الادنى قبل اتخاذ قرار الاستثمار التجاري وذلك كله مربوط بالنتائج التي سيتم التوصل لها.

وقال صياغ ان الشركة تمتلك الحفارات الخاصة بها حيث تقوم حاليا بحفر الابار وبطريقة اقرب الى حفر الابار الجوفية ، وتم تقسيم منطقة الامتياز الى 10 بلوكات ونقوم حاليا باعمال التنقيب في منطقة البلوك الثالث.

واشار الى انه مع بداية كل مرحلة يتم تقديم مكافأة للحكومة لتصل في مجملها الى نحو 85 مليون دولار ، كما تتضمن الاتفاقية الموقعة بين الطرفين الى دفع "أتاوة" تتراوح من 1 الى 7% ، وضريبة تتراوح بين 15 الى %65 بحسب ربحية المشروع في المستقبل.

وبموجب الاتفاقية الموقعة بين الحكومة ممثلة بسلطة المصادر الطبيعة وشركة "شل" تتضمن المرحلة الاولى الحفر على امتداد منطقة الامتياز في منطقة اللجون ، ومساحتها 22 ألف كيلومتر مربع بحيث تتناقص كل عام إلى أن ينحصر العمل على مساحة تبلغ ألف كيلومتر مربع.

وتتضمن الاتفاقية مراحل استكشاف وتقييم ومشروع تشغيلي ومرحلة التصميم للمشروع النهائي.

ويعد الأردن أول دولة في المنطقة والرابع عالميا بعد استونيا والبرازيل والصين الذي ينفذ سياسات وخططا للاستفادة من موارد الصخر الزيتي على المستوى الصناعي.

وتعتمد الشركة لاستغلال الصخر الزيتي العميق لانتاج النفط تكنولوجيا الحقن الحراري.

وبحسب مصادر حكومية فانه اذا ما نجحت شركة "شل" في تطوير هذه التقنية قد يتحول الاردن الى دولة مصدرة للنفط وسيكون المشروع الاكبر في تاريخ المملكة وسيحتاج الى عشرات المليارات من الدولارات.

وبحسب الدراسات فان احتياطي المملكة من الصخر الزيتي يبلغ حوالي 50 مليار طن وتحتوي هذه الكمية على 10بالمائة من النفط الخام.

وتشير الدراسات ذاتها أن الصخر الزيتي المتواجد في عدد من مناطق المملكة يعتبر من أجود الأنواع العالمية ويضاهي الصخر الزيتي البرازيلي.

ووفقا للاستراتيجية الوطنية للطاقة يتوقع ان تبلغ مساهمة الصخر الزيتي في خليط الطاقة الكلي بحلول العام 2015 ما نسبته 11% لترتفع إلى 14% عام 2020 ، فيما قدرت الاستثمارات المطلوبة في القطاع ما بين 1,4 بليون إلى 3,8 بليون دولار من اجمالي استثمارات مطلوبة لتنفيذ جميع المشاريع الواردة في الاستراتيجية تتراوح قيمتها ما بين 14 بليونا إلى 18 بليون دولار.

التاريخ : 08-12-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش