الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السدود مصدر مائي استراتيجي لا بديل عن الاعتماد عليه بشكل دائم

تم نشره في السبت 17 كانون الأول / ديسمبر 2016. 11:40 مـساءً
كتب:كمال زكارنة
تشكل السدود احد اهم المصادر المائية السطحية في المملكة ويستخدم مخزونها المائي لاغراض الري والشرب بشكل رئيسي والاستخدامات الاخرى مثل الصناعة والسياحة .
وتستمد السدود البالغ عددها عشرة سدود رئيسية سعتها التخزينية حاليا 325 مليون متر مكعب ، معظمها في منطقة وادي الاردن مخزونها من جريان السيول في الاودية بسبب سقوط الامطار ومياه الينابيع اذ تعتبر الامطار رافدا اساسيا للمخزون المائي فيها ويعتمد حجم التخزين في السدود على جودة وقوة او ضعف الموسم المطري .
وفيما بلغ مخزون السدود حتى الان حوالي 125 مليون متر مكعب تشكل 38% من سعتها الاجمالية فان هذا المخزون وصل العام الماضي في مثل هذا الوقت من السنة الى حوالي 143 مليونا بفضل التساقط الغزير للامطار والثلوج والبداية المبكرة والقوية للموسم المطري العام الماضي.
وتحرص وزارة المياه والري / سلطة وادي الاردن على الاستفادة من اكبر قدر ممكن من كميات الامطار الهاطلة فوق المملكة وتجميعها في السدود ورفع معدلات التخزين فيها لتأمين احتياجات المزارعين في وادي الاردن والحفاظ على استمرار الانتاج الزراعي في الوادي الذي يعتبر سلة الغذاء الاردنية .
ويعتبر الاردن من بين اوائل الدول في عملية الحصاد المائي وتخزين اعلى النسب من مياه الامطار في السدود العاملة نظرا لما يشكله مخزونها من اهمية كبيرة في الموازنة المائية السنوية مع الاخذ بعين الاعتبار ان حاجة المزارعين في الاغوار الشمالية والوسطى والجنوبية على امتداد منطقة وادي الاردن تقدر باكثر من 850 الف متر مكعب يوميا على مدى ستة اشهر في السنة من بداية ايار وحتى بداية تشرين الثاني من كل عام ،وهذا الرقم لا يلبي الحاجة الكاملة للمزارعين بسبب شح المصادر والموارد المائية في المملكة لكنه يحافظ على ديمومة عجلة الانتاج الزراعي بشكل فعال .
وقد اتبعت سلطة وادي الاردن بسبب الازمة المائية وزيادة الطلب والضغط على المياه اسلوب تقنين التزويد المائي في وادي الاردن واستخدام احدث الطرق والاساليب المتبعة في العالم من اجل توزيع المياه على المزارعين بعدالة كاملة من خلال جمعيات المزارعين التي تشكلت لهذا الغرض واستمرار الانتاج الزراعي الذي يعتبر من اجود وافضل المنتجات على مستوى العالم من حيث الكم والنوع .
وقد وضعت وزارة المياه والري - سلطة وادي الاردن خطة طموحة خلال السنوات القليلة القادمة لزيادة السعة التخزينية للسدود لتصل الى حوالي 400 مليون متر مكعب من خلال انشاء سدود جديدة وتوسعة بعض السدود القائمة ، وتعزيز هذا المصدر المائي الحيوي والهام والمساهمة في مواجهة التحديات المائية المتزايدة عاما بعد اخر.
لقد احسنت سلطة وادي الاردن التصرف في عملية ادارة الطلب على المياه واستطاعت التعامل مع الكميات المتاحة من مياه الري في تلبية احتياجات المزارعين التي تزداد كلما ازدادت المساحات المزروعة والمروية وتمكنت من ضبط عملية التزويد بطريقة منعت من خلالها اي احتكار لمياه الري من قبل اي جهة وضمنت حصول كل مزارع على حقه الكامل من هذه المياه.
ان مخزون السدود من المياه يعتبر مصدرا مائيا استراتيجيا لبلد مثل الاردن يواجه تحديات جدية وحقيقية في مصادر وموارد المياه وان الاهتمام بالسدود من جميع الجوانب يعتبر هدفا دائما لوزارة المياه والري- سلطة وادي الاردن لانه لا بديل عن الاعتماد عليها بشكل دائم.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش