الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المنتخب الوطني يُكرر فوزه على نظيره الفلسطيني

تم نشره في السبت 23 تموز / يوليو 2016. 08:00 صباحاً

عمان – الدستور – غازي القصاص

فاز المنتخب الوطني للرجال بالكرة الطائرة على نظيره الفلسطيني بنتيجة متوقعة  3- 0، الاشواط 25- 17 و25- 23 و25- 16 في ثالث المباريات الودية التي جمعتهما الليلة قبل الماضية بقاعة قصر الرياضة في مدينة الحسين للشباب ضمن استعداداتهما للبطولة العربية المقررة في القاهرة خلال تشرين الاول المقبل، وكانت المباراة الاولى قد نتهت بنتيجة 3- 1، فيما انتهت المباراة الثانية بنتيجة 3- 0.



لقاءات المنتخبان اختتمت مساء امس الجمعة بقاعة نادي الكرمل، تطالعون تفاصيلها في عدد غد الاحد، ويعود المنتخب الضيف صباح اليوم السبت الى فلسطين بعد خوضه اربع مباريات ودية استعدادية للبطولة العربية في القاهرة.

 الأردن (3) فلسطين (0)

* المستوى الفني: اقل من المتوسط.

* افضل لاعب: خالد شباب (الاردن).

* الحضور: ضعيف للغاية حيث بلغ العدد عشرة متفرجين.

* الحكام: ، عمر عاشور وفادي الجزازي وسالم الجعافرة وفيصل الحباشنة وابراهيم القرالة، المراقب الفني عمر سعادة.

* المدربان: حسين سويلم (الاردن)، منير التلاحمة (فلسطين).

* الفريقان:

- الاردن: محمد الناجي واحمد العواملة ومحمد دقماق وخالد شباب وسليمان الصقر وعبدالرحمن غانم وخالد ابومشرف ومحمد بخيت وامين السطري وعبدالله راتب وعلي ثامر وخالد هلال.

- فلسطين: ماهر سليم وزياد عصفور ومحمد عصفور ومحمد رضوان وخالد قدومي ومجد كتانه ومهند فقهاء وامير عيد وامين ايمن وعمر فقهاء.



مجريات المباراة

تخلص المنتخب الوطني بسرعة من المقاومة التي ابداها منافسه في بداية الشوط الاول، فعند العدد 8- 7 احكم سيطرته على اجواء الشبكة،وهاجم من طرفيها بالكرات التي كان يحولها عبدالله راتب بالارتفاعات المطلوبة، ليوجهها ساحقة كلا من: امين السطري وعبدالله مطر ومحمد دقماق وخالد هلال ومحمد بخيت منهياً الشوط بنتيجة 25- 17.

في الجانب الدفاعي، تابع المدافع الحر خالد شباب الكرات المرتدة من حوائط الصد والقادمة من ضربات الارسال، ليعيدها نحو صانع الالعاب من اجل الاستمرار في الطلعات الهجومية التي كان يتم الضرب الساحق للكرات منها.

احتاجت اغلب الطلعات الهجومية للمنتخب الوطني الى حركات خداعية من اجل تضليل حوائط الصد، فالالعاب الهجومية للمنتخب نجحت ليس لان اللاعبين لديهم قدرات عالية في الضرب الساحق للكرات فوق الشبكة، إنما لأن حوائط صد المنتخب الفلسطيني كانت ضعيفة للغاية، من حيث التماسك والصلابة والقدرة على التحرك السريع نحو الضاربين لاغلاق اجواء الشبكة بالشكل الذي يحول دون عبور الكرات الى ملعبهم.

شهدت بداية الشوط الثاني تحسناً في اداء المنتخب الفلسطيني الذي تقدم 8- 6 بفعل الكرات الساحقة التي نجح لاعبوه: مهند الفقهاء ومحمد عصفور وزياد عصفور محمد رضوان ومجد كتانه في توجيهها بقوة، لكن لم تسعفه بعد ذلك لياقته وتحمله على الاستمرار في التقدم، لا سيما وانه خاض مباراة ودية في الصباح خسرها امام منتخب الشرطة بنتيجة 0- 2، ليتاخر 12- 16 ومن ثم يخرج من الشوط خاسراً 23- 25.

استلم المنتخب الوطني بعد العدد 6- 8 زمام الامور بفرض تفوقه على اجواء الشبكة عبر توجيه الكرات الساحقة، واشترك في الشوط سليمان الصقر واحمد العواملة بدلاً من علي ثامر وخالد ابومشرف، وخرج محمد ناجي مصاباً ليدخل مكانه عبدالله راتب.

ووضع المنتخب الوطني الشوط الثالث في حسابه بنتيجة 25- 16 بعد ان تقدم فيه 8- 5 ومن ثم اخذ في توسيع النقاط لينهي المباراة كما هو متوقع بنتيجة 3- 0، فيما عانى المنتخب الفلسطيني من محدودية قدرات لاعبيه في تنفيذ الالعاب الهجومية والدفاعية سواءً بسواء.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش