الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حركة نشطة في أسواق الكرك عشية العيد

تم نشره في الأحد 7 كانون الأول / ديسمبر 2008. 02:00 مـساءً
حركة نشطة في أسواق الكرك عشية العيد

 

 
الكرك - الدستور - صالح الفرايه

شهدت الأسواق التجارية في محافظة الكرك خلال اليومين الماضيين حركة تجارية نشطة وارتفاعا كبيرا في الأسعار وحجم المبيعات خاصة الملابس والحلويات و الأضاحي. وأشار عدد من تجار المحافظة أن السوق شهد اقبالا شديدا من المواطنين لشراء حاجياتهم مشيرين الى أن مبيعاتهم ارتفعت الى نسبة 80 % مقارنة مع الأيام العادية التي سبقت العيد مبينين أنه بالرغم من كون اهتمام المواطنين في عيد الأضحى موجه نحو توفير أثمان أضحياتهم الا أن كسوة العيد كانت تأخذ حيزا كبيرا من نفقاتهم .

وقال المواطن ابراهيم المعايطة أنه أنفق مبلغ 400 دينار لشراء ملابس العيد لأطفاله وزوجته ودفع منها ثمنا للأضحية وطالب الجهات الرسمية والمعنية تفعيل قوانين حماية المستهلك ومراقبة الأسعار مشيرا الى أن هناك استغلالا كبيرا من بعض التجار لمواسم العيد واحتكار السلع والتحكم بالأسعار من دون مراعاة لظروف المواطنين الاقتصادية .

وأوضح عبد الله الحمايدة أن سبب الاقبال الكبير على شراء الملابس هو تزامن عيد الأضحى مع بداية فصل الشتاء وحاجة الأطفال للملابس الشتوية والأطفال لهم حق علينا لأن العيد فرحه لهم داعيا الى عدم التبذير في شراء لوازم العيد وعلى المستهلك التأكد من صنف السلعة وسعرها وأن تكون مناسبة لدخله .

من جانبهم بين تجار الكرك أن مواسم الأعياد فرصة ينتظرونها لتعويض الكثير لأيام الكساد والخسائر المتلاحقة جراء تبديل الموديلات وتوالي فصول السنة وانخفاض مستوى القوة الشرائية خلال السنة مشيرين ان على المستهلك أن يحرص على حسن الاختيار لكثرة الأصناف وتنوعها المعروضة في السوق .

على الطرف الآخر شكا مواطنون في الكرك من الارتفاع الباهض وغير المبرر في أسعار الملابس واحتياجات الأطفال معتبرين أن ذلك ساهم في عزوفهم عن شراء الجديد من هذه الأصناف لعدم ملاءمتها لقدراتهم المالية والشرائية وبهدف الايفاء بالتزامات العيد والمتطلبات الأخرى وذهبوا الى أسواق البالة لشراء ما يحتاجه الأطفال في العيد .

من جهة أخرى شهدت أسعار الأضاحي في محافظة الكرك ارتفاعا كبيرا في الأسعار وسط عزوف المواطنين عن شرائها وخصوصا البلدية منها حيث وصلت في بعض الأحيان من 250 270 - دينارا للأضحية الواحدة وسط حديث عن قلة المعروض من الأضاحي البلدية التي تحتل المرتبة الأولى من ناحية الطلب وقد انتشرت حضائر الأضاحي في مناطق القطرانة والثنية والربة والقصر ومؤتة والمزار حتى يتمكن المواطنون من تأمين الأضحية التي يحتاجونها .

وقال مواطنون في الكرك أن أسعار الأضاحي هذا العام مرتفعة جدا مقارنة مع العام الماضي مؤكدين ضرورة تحرك الجهات المختصة لضبط عملية البيع بين التاجر والمستهلك والتي شابها استغلال من جهة التاجر لتحقيق أرباح اضافية .

وتوقع تجار الأغنام في الكرك أن تواصل أسعار الأضاحي من المواشي البلدية ارتفاعا عازين ذلك الى نقص الكميات المعروضة رغم قرار الحكومة القاضي باستيراد آلاف رؤوس الأغنام من سوريا .

من جهة أخرى أكد محافظ الكرك فواز الرشيدات أن جميع المواد الغذائية متوفرة في أسواق المحافظة بالاضافة الى المشتقات البترولية المتوفرة في محطات الوقود مشيرا الى أنه تم وضع مناوبات خلال عطلة العيد للمخابز في المحافظة لتوفير الخبز الطازج للمواطنين داعيا المواطنين الى قضاء وقت العيد بكل سعادة وابتهاج داعيا الله أن يعيده على الوطن وقائد الوطن والشعب الأردني وهم يرفلون بثوب العز والكرامة .



Date : 07-12-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش