الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شباب يستحقون الدعم ... !!!

م. هاشم نايل المجالي

الأحد 18 كانون الأول / ديسمبر 2016.
عدد المقالات: 511
في كل يوم في طريق عملك في تفاصيل يومك صيفاً وشتاءاً واينما ذهبت للشراء او تناول الغذاء في المنزل او المطعم تتعامل معهم وتجدهم يبادلونك الاحترام وباسلوب حضاري وتعامل مثالي لهم عالمهم الخاص وخجولين شباب وفتيات عندهم آمال وطموح يعملون ليسدون احتياجاتهم ومتطلباتهم الدراسية والمعيشية في وجوههم طموح مخفين كل الالام منغلقين على انفسهم بذلك خوفاً من مجتمع يخذلهم عند انتهاء دراستهم او من يضحك عليهم بالوعود والآمال التي اصبحت سراب في سراب لاستراتيجيات وهمية كلمات بلا نقاط واصبحت تقلل من طموحاتهم التي من حقهم ان يتمنوها والدولة استكثرتها عليهم يعملون بصمت ويشتغلون لساعات طويلة الكثير منا ومن الجهات المعنية تتجاهلهم فهم لا يلفتون الانتباه لكن رغم كل ذلك فاننا نتأثر كثيراً عند غيابهم عن مواقع عملهم لسبب او لآخر انهم شباب وفتيات في اجمل فترة عمرية في حياتهم يعملون في مطاعم الوجبات السريعة او توصيل الوجبات السريعة او المولات او المحلات التجارية المختلفة وفي كثير من الوظائف الخدماتية المتعددة والمتنوعة فهم ملح الطعام الذي اذا اختفى لا يكون هناك اي طعم للطعام وفي حال غيابهم يفسد اليوم وتلتغي الكثير من الخدمات التي توفر علينا الكثير من الجهد والوقت والمال مقابل مبلغ ضئيل يتقاضونه يقومون باعمال اصبحنا عاجزين عن القيام بها فهم يجلبون لك الدواء من الصيدليات في ساعات متأخرة من الليل مراعين حالتك الصحية ويجلبون الطعام الى منزلك في كل الاوقات حتى في اصعب الظروف مخاطرين بحياتهم فهم يقدرون ونحن لا نقدر هؤلاء الشباب هم طلبة جامعات ومعاهد يحتاجون المال لاكمال دراستهم وسد احتياجاتهم لم يبحثوا عن وظيفة مكتبية كما يقولون ( ثقافة العيب ) ولا يحتاجون الى تكييف ميداني بل اختاروا العمل الميداني من اجل لقمة العيش ويساعدوا اسرهم ويخففوا الحمل عن اهاليهم ويوفروا عليهم الكثير من المبالغ المالية .
هل فكرت الحكومة والجهات المعنية فيهم باحلامهم وطموحاتهم وفي التأمين على صحتهم ورعايتهم او أية ضوابط للعلاقة المهنية وما من شأنه تحفيز اصحاب المحلات والمطاعم وغيرهم على تشغيلهم باعطائهم امتيازات واعفاءات ضريبية تشجيعية ولضمان حقوقهم مثل الضمان مثلاً فإذا قدمنا لصاحب العمل امتيازات واعفاءات فانه سوف يقدم لهم حوافز وضمانات تشجعهم على الالتزام والعمل وتشجع غيرهم ايضاً على العمل ونحارب ( ثقافة العيب ) ونخلق الكثير من فرص العمل ونصقل شخصيتهم ونعزز انتمائهم وبالتالي نكون قد ساهمنا في تكوين حاضنات جديدة لهذه الفئة من الشباب الطموح المبتسم وهذا اقل شيء من الممكن ان نقدمه لهم فهم شباب من طبقة لولا الحاجة لما عملوا ويا دوب مغطين مصاريفهم واحتياجاتهم ولا تستطيع ان تمد يدها للغير او ان تسرق او ان تنحرف فعلى الجميع ان يفتكرهم دائماً بالخير لنشجعهم على عملهم لانهم اختاروا الحلال والتصرف بايجابية ولم ينتظروا الوظيفة لقد احببت ان اسلط الضوء عليهم لعل الجهات المعنية تعطيهم الاهتمام الذي يستحقونه والشركات المتعددة والمطاعم والصيدليات وغيرهم يلخقوا لهم فرص جديدة للعمل والتعاون معهم فهي منفعة متبادلة وتقع تحت مظلة المسؤولية الاجتماعية والاخلاقية للشركات فالضمان والتأمين الصحي بحوافز تشجيعية مهم جداً لهم والله الموفق .

[email protected]
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش