الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ارتفاع مؤشر بورصة عمّان والكويت والامارات وتذبذب مؤشر «السعودية» وتراجع «المصرية»

تم نشره في السبت 9 شباط / فبراير 2008. 02:00 مـساءً
ارتفاع مؤشر بورصة عمّان والكويت والامارات وتذبذب مؤشر «السعودية» وتراجع «المصرية»

 

 
عمان - (د ب أ)

قال محللون ماليون إن البورصات العربية استعادت أداءها الثابت هذا الأسبوع بفعل الإعلان عن الأرباح السنوية للشركات وتراجع حدة المخاوف بشأن الاقتصاد الأمريكي.

وباستثناء الأسهم السعودية ، حققت الأسهم في بورصات المنطقة مكاسب جديدة هذا الأسبوع بعد أن أعلنت الكثير من الشركات المدرجة عن ميزانياتها لعام 2007 وتوزيعاتها النقدية (أرباح الاسهم).

وقال وجدي مكارمة الرئيس التنفيذي لشركة السنابل الدولية الأردنية للسمسرة: "أعتقد أن البورصات العربية تتلقى دعما من صدور النتائج السنوية وعلى الأخص نتائج الشركات الكبيرة واستعادة ثقة المستثمرين عقب عمليات التراجع القياسية الأخيرة بفعل المخاوف بشأن الاقتصاد الأمريكي".

وقال مكارمة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه يعتقد أن أسواق المنطقة "تسير بحذر تحسبا لظهور عوامل جديدة للتحرك".

وواصلت البورصة السعودية أكبر أسواق الأسهم في المنطقة العربية أداءها المتذبذب للأسبوع الثاني على التوالي حيث بدا أن المضاربات هي العنصر المهيمن عليها وذلك حسبما أفاد التقرير الأسبوعي لمركز بخيت للاستشارات المالية في الرياض.

وخسر مؤشر البورصة السعودية "تداول لجميع الأسهم" 9ر1% من قيمته هذا الأسبوع ليغلق على 9484,41 نقطة مقابل 9675,02 نقطة في ختام الأسبوع الماضي.

وقال التقرير إن المؤشر يقل حاليا بنسبة 1ر15% عن مستواه مطلع هذا العام.

وأضاف أن من المتوقع أن تواصل السوق السعودية "هدوءها النسبي خلال الأسبوع القادم مع وجود فرصة للانتعاش التدريجي عقب عمليات التراجع الأخيرة".

لكن مركز بخيت حذر من إمكانية حدوث موجة هبوط تصحيحية في حال استمرار المضاربة على أسهم الشركات الصغيرة.

وقال محللون إن البورصة الأردنية استعادت أداءها الثابت هذا الأسبوع مدعومة بسهم "البنك العربي" الذي له ثقل كبير في السوق وذلك على الرغم من موجات بيع أسهم شركات كبيرة بكميات كبيرة بسبب الانخفاض الحاد في السعر.

ووفقا للتقرير الأسبوعي لبورصة عمان فإن المؤشر العام ارتفع ليغلق على 7857 نقطة مقابل 7824 نقطة في ختام تعاملات الأسبوع الماضي. وحقق مؤشر بورصة الكويت مكاسب بنسبة 37ر1% هذا الأسبوع ليغلق على 13686,3 نقطة مقابل 13499,7 نقطة في الأسبوع الماضي.

وأرجع بيت الاستثمار العالمي الكويتي (جلوبال) المكاسب التي سجلتها الأسهم الكويتية للأسبوع الثاني على التوالي إلى الأرباح السنوية التي حققتها الشركات المدرجة في البورصة وعلى الأخص شركات الاستثمار الإسلامي.

كما ارتفعت الأسهم الإماراتية هذا الأسبوع مدفوعة بنتائج الشركات خلال العام الماضي.

وصعد مؤشر سوق الإمارات المالي الذي يضم بورصتي دبي وأبوظبي بنسبة 03ر1% هذا الأسبوع ليغلق على 6023 نقطة مقابل 5833 نقطة في ختام تعاملات الأسبوع الماضي.

وتراجعت الأسهم المصرية هذا الأسبوع وسط أنباء عن خروج صناديق استثمار أجنبية من السوق كرد فعل على المخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد الأمريكي.

وخسر مؤشر "كاس "30 - الذي يقيس أداء 30 سهما هي الأكثر نشاطا في البورصة المصرية - 4ر0% من قيمته أمس الاول الخميس لينهي تعاملات الأسبوع على 10212,6 نقطة.

Date : 09-02-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش