الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مساهمة فاعلة لشركة مناجم الفوسفات الأردنية في تنمية المجتمعات المحلية ودفع العجلة الاقتصادية جنوب المملكة

تم نشره في الأربعاء 18 حزيران / يونيو 2008. 03:00 مـساءً
مساهمة فاعلة لشركة مناجم الفوسفات الأردنية في تنمية المجتمعات المحلية ودفع العجلة الاقتصادية جنوب المملكة

 

 
عمان - الدستور - احمد فياض

تعتبر شركة مناجم الفوسفات الأردنية من كبرى الشركات الرائدة ذات القيمة المضافة العالية في الإقتصاد الوطني الأردني ، حيث شكلت صادرات الفوسفات والفوسفات والاسمدة عام 2007 نحو %20 من صادرات المملكة البالغة 3180 مليون دينار ، وبقيمة 641 مليون دينار ، وبنسبة نمو بلغت %23 مقارنة بعام 2006 .

وبحسب الإحصاءات العالمية تعتبر شركة مناجم الفوسفات الاردنية خامس منتج وثالث مصدر على المستوى العالمي للفوسفات الصخري العالي الجودة . وتتركز المناجم الرئيسية للشركة في مناطق الحسا ، الوادي الأبيض ، الشيدية ، بالإضافة للمجمع الصناعي في ميناء العقبة.

وأولت الشركة موضوع الحفاظ على البيئة والسلامة العامة في مواقع العمل إهتماما بالغا ، حيث تم إتخاذ إجراءات جديدة ، بالإضافة الى تركيب فلاتر إضافية في منجم الوادي الأبيض ، للتخلص من الغبار المنبعث من عمليات التصنيع .

وتشغل الشركة الآن نحو 3870 موظفا وعاملا ، يعيلون الاف الأسر ، في مختلف مناطق ومدن المملكة ، يتمتعون بأرقى مستويات وخدمات التأمين الصحي الشامل ، والضمان الإجتماعي .

وساهمت الشركة بطريقة مباشرة وغير مباشرة إيجابا ، في تنمية المجتمعات المحلية القريبة من مناجم الفوسفات ، في الوادي الأبيض والحسا والشيدية والكرك ومعان والطفيلة والعقبة ، وبنسب متفاوتة ، بالإضافة الى الإدارة الرئيسية في عمان .

ويستفيد من النشاط الاقتصادي للشركة قطاعات كثيرة ، منها :قطاعات النقل ، والطاقة ، والمقاولات والإنشاءات ، والزراعة ، والصناعة ، والبنوك ، والصحة ، والموانئ ، وتجارة الجملة والتجزئة .

حيث بلغت تعهدات القطاع الخاص لحفريات الفوسفات 33,319 مليون دينار عام 2007 ، وبلغت تعهدات النقل 25,432 مليون دينار ، وبلغت فاتورة شركة مصفاة البترول الاردنية 32,325 مليون دينار ، وشركات الكهرباء 9,209 مليون دينار ، ومؤسسة الموانيء ـ العقبة 8,098 مليون دينار ، وسلطة المياه 5,690 مليون دينار .

ويقول رئيس النقابة العامة للعاملين في المناجم والتعدين ، خالد فناطسة : ان تطور ونمو الأرباح للشركة إنعكس إيجابا على العاملين حيث منحت الإدارة راتب الخامس عشر وعلاوة غلاء معيشة بقيمة 40 دينارا بدءا من الشهر الأول من العام الحالي ، بالإضافة الى دعم صندوق الإسكان للعاملين بقرض بدون فائدة بقيمة مليون دينار ، بالإضافة الى منح الموظفين قروض للأسكان بلغت نحو 11,891 مليون دينار حتى نهاية عام 2007 ، وكذلك تقديم 25 منحة دراسية لتعليم أبناء العاملين ، واعتماد تسعيرة الأطباء لعام 1998 في التأمين الصحي بدلا من تسعيرة 1994 مما يعني تحمل الشركة لكلف مالية أعلى ، بالإضافة لشمول جميع العاملين تحت مظلة الضمان الإجتماعي .

ويضيف الفناطسة أن الشركة تؤمن العاملين بالمواصلات والسكن الوظيفي والوجبات الغذائية المدعومة ، مما رفع مستويات الرضا الوظيفي بشكل كبير لدى العاملين ، وهي بصدد تقديم المزيد خلال المراحل المقبلة .

وأشار الفناطسة الى أن المتوسط العام لرواتب العاملين يتراوح بين 600 - 700 دينار ، مؤكدا أن التحسن المتواصل في ربحية الشركة سينعكس إيجابا على العاملين ، وتحقيق مطالبهم .

يشار الى أن غالبية أسهم شركة الفوسفات تتملكها مجموعة كامل هولدنجز ليميتد ـ بروناي بنسبة %37 ، والمؤسسة الأردنية للإستثمار بنسبة28,7% ، والمؤسسة العامة للضمان الاجتماعي بنسبة 14,4% ، وحكومة الكويت بنسبة 9,333% ، والبنك الاسلامي للتنمية ـ جدة بنسبة 0,31%.

دورفاعل ومساهمة ريادية للصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية بتمويل البنية التحتية والإنتاجية

أكدت دولة الكويت الشقيقة دورها الرائد في دعم التنمية المحلية ودعم القطاعات الاقتصادية الوطنية الاردنية ، حيث ساهمت الحكومة الكويتية منذ البداية في رأسمال شركة مناجم الفوسفات الأردنية بنسبة 9,333 % وبمقدار 7 ملايين سهم ، بالإضافة الى مساهمة أخرى غير مباشرة ، عن طريق البنك الاسلامي للتنمية ـ جدة الذي تبلغ مساهمته في رأس مال الشركة 0,314 % وبمقدار 235,640 سهما ، ذلك أن الحكومة الكويتية تساهم بـ %12 من رأسمال البنك .

ولم يقتصر دور الحكومة الكويتية على المساهمة في المشروعات الانتاجية ذات القيمة المضافة العالية ، بل تعدى الدور ليشمل التمويل وتقديم القروض عن طريق الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ، والذي تأسس في ديسمبر 1961 كمؤسسة كويتية لتوفير وإدارة المساعدة المالية والتقنية للدول العربية والنامية ، حيث يبلغ رأس مال الصندوق 2000 مليون دينار كويتي .

وقد استفاد من قروض الصندوق 16 دولة عربية من بينها الاردن ، فيما امتدت أنشطة الصندوق التمويلية لتشمل 101 دولة حول العالم بما فيها العربية . واستحوذت الدول العربية على 53,6 %من إجمالي القروض ، وبلغ متوسط أجل الإقراض نحو 22 سنة ، ومتوسط فترة إمهال نحو 4 سنوات ، ومتوسط سعر الفائدة نحو 3,5 % سنوياً شاملة المصاريف الإدارية ، وبمتوسط منح بلغ 45 % من قيمة كل قرض .

كما حصلت الشركة على قرض في شباط عام 2007 ، لمدة 3 سنوات ، بمبلغ 40,2 مليون دولار من البنك الأردني الكويتي ، لتسديد إسناد قرض قامت بإصداره في شباط 2004 .

نجاح مالي وإداري كبير وربحية عالية

إرتفعت أرباح شركة مناجم الفوسفات الاردنية المساهمة العامة المحدودة عام 2007 بنسبة 187,5% وبمقدار نحو 30 مليون دينار ، حيث بلغت نحو 46 مليون دينار ، فيما كانت عام 2006 نحو 16 مليون دينار.

وبلغت إيرادات الشركة عام 2007 نحو 355 مليون دينار وبنسبة 22,4% مقارنة بعام 2006 حيث بلغت 290 مليون دينار ، فيما بلغ إجمالي الكميات المنتجة والمباعة من الفوسفات نحو 5,63 مليون طن تم تصدير 3,6 مليون طن وبزيادة 11% ، فيما بلغ إنتاج الأسمدة 644 الف طن ، تم تصدير 625 الف طن منها الى الأسواق الخارجية .

وقررت الشركة توزيع أرباح بنسبة %20 من رأس المال البالغ 75 مليون سهم ـ دينار ، وبمقدار15 مليون دينار على المساهمين .

وواصلت شركة مناجم الفوسفات نجاحها بتحقيق أرباح صافية خلال الربع الأول من العام الحالي 2008 ، حيث بلغت 8,710 مليون دينار ، وبنسبة نمو 84 % مقارنة بـ 4,739 مليون دينار لنفس الربع من العام الماضي 2007 .

وبلغت مبيعات الشركة خلال هذه الفترة 95 مليون دينار وبنسبة نمو21,8% عن مبيعات الربع الأول من عام 2007 ، البالغة 78 مليون دينار ، بالرغم من ارتفاع تكاليف الانتاج بصورة غير مسبوقة بسبب ارتفاع اسعار الوقود والمواد المستخدمة في صناعة الاسمدة عالميا.

وأظهرت البيانات المالية لنهاية الربع الاول من العام الحالي 2008 إرتفاع إجمالي قيمة موجودات الشركة الى 332,1 مليون دينار ، فيما بلغت حقوق المساهمين 202,3 مليون دينار مقارنة مع 193,5مليون دينار في نهاية العام الماضي 2007 .

وعزا رئيس مجلس الإدارة ـ الرئيس التنفيذي وليد الكردي هذه النجاحات المالية والإدارية كنتيجة مباشرة للجهود المشتركة التي بذلها مجلس الادارة والعاملون بالإضافة الى إرتفاع أسعار الفوسفات في الأسواق العالمية مما مكن الشركة من رفع أسعار منتجاتها وتحقيق أرباح جيدة بالرغم من ارتفاع أسعار مدخلات إنتاج حامض الفوسفوريك والأسمدة ، كإرتفاع أسعار الكبريت والأمونيا.

وأكد الكردي إستمرار الشركة بإتباع سياسة إدارية تقوم على نجاعة إدارة رأس المال العامل والاعتماد على مصادرها الذاتية في تمويل العمليات التشغيلية ، والإنفاق الرأسمالي ، والحفاظ على وضع نقدي سليم وبنفس الوقت تخفيض المديونية من خلال تسديد التزاماتها المالية في مواعيدها ، لتحسين الهيكل المالي والمؤشرات المالية ، حيث إنخفضت المديونية الى 49 مليون دينار عام 2007 مقارنة بـ 63 مليون دينار عام 2006 ، وارتفعت حقوق الملكية لتبلغ 193,5 مليون دينار مقارنة بـ155,1 مليون دينار عام 2006 .

وبين الكردي أن الخطة الإستراتيجية للشركة للعام الحالي والسنوات المقبلة ، تتمثل بتجديد وتحديث مصانع الشركة القائمة ، بهدف زيادة كميات إنتاج الفوسفات لتبلغ 6,2 مليون طن والأسمدة الى 350 ألف طن ، بالإضافة الى زيادة إحتياطيات الفوسفات ، من خلال التنقيب في منجمي الحسا والأبيض بهدف إطالة العمر التشغيلي لهذين المنجمين ، و تنويع المنتجات بالتوجه نحو الصناعات التحويلية التكاملية ، لزيادة إنتاج حامض الفسفوريك ، بمقدار الضعف وزيادة إنتاج الأسمدة بنسبة 60 % مطلع عام 2012 ، بالشراكة في مشروعات شركات افكو الهندية وميتسوبيشي اليابانية لإنتاج حامض الفوسفوريك ، و جافكو لإنتاج كبريتات البوتاسيوم وحامض الكبريتيك .

وبخصوص اليورانيوم قال الكردي ان شركة الفوسفات اتفقت مع احدى الشركات العالمية لإجراء جدوى اقتصادية وتحديد نسبة اليورانيوم في حامض الفوسفوريك المنتج من خام الفوسفات .

أرتفاع كبير لسهم الفوسفات في بورصة عمان

ارتفع سهم شركة الفوسفات خلال الـ 25 شهرا الماضية ، من أقل من دينارين للسهم الى 35 دينارا ، مع تحسن الأرباح ، وإرتفاع الطلب العالمي على منتجات الفوسفات .

ويشار في السياق الى أن البدء في خصخصة الشركة ، تم في 5 آذار 2006 بعد موافقة مجلس الوزراء على تنسيب مجلس التخاصية ببيع 37 % من اسهم الشركة الى وكالة الإستثمار الذراع الاستثماري لحكومة سلطنة بروناي ، بسعر 4 دولارات للسهم الواحد ، كون عرض الوكالة جاء مناسبا ، سواء لجهة مستوى العرض المالي الذي يزيد عن القيمة العادلة لسعر السهم في حينه وفقا لتقييم المستشار المالي ، او لجهة المزايا الأخرى للعرض من حيث الاحتفاظ بالعمالة ، وإستقطاب إستثمارات إضافية .

شراكة أردنية هندية ويابانية مثمرة

الشركة الهندية الاردنية للكيماويات المحدودة IJCC

تأسست الشركة عام 1992 برأسمال قدره 63,4 مليون دولار ، و تساهم في الشركة عملاق صناعة الأسمدة في جنوب الهند مجموعة "سبيك" بنسبة 52,2% ، وشركة مناجم الفوسفات الاردنية المساهمة المحدودة بنسبة 34,8% ، والشركة العربية للاستثمار"تايك" بنسبة %13 ، وتبلغ طاقتها الإنتاجية من حامض الفوسفوريك نحو 224 الف طن سنويا .

وبدأت الشركة بالانتاج التجاري لحامض الفوسفوريك وحامض الكبريتيك وبكامل طاقتها الإنتاجية وبنسبة %100 ، عام 1997 في منطقة الشيدية ، بالاستفادة من الفوسفات الصخري المستخرج من قبل شركة الفوسفات ، وتصدير كامل منتجاتها الى الهند.

وحققت الشركة أفضل النتائج على صعيد الانتاج ، ومواكبة المواصفات العالمية في مجالات السلامة والانظمة والاجراءات الفنية ، منها شهادة المنظمة العالمية للجودة ISO - 1009 ، في ادارة انظمة الادارة العالية الجوده في مجال انتاج حامض الفوسفوريك وحامض الكبريتيك والتخزين وشحن مادة حامض الفوسفوريك.

كما نالت الشركة جائزة السلامة العامة من قبل المجلس البريطاني للسلامة British Safety Council للأعوام 2000 ، 2001 ، 2002 على التوالي .

شركة الأسمدة اليابانية الأردنية NJFG

تأسست شركة الأسمدة اليابانية الأردنية عام 1992 برأسمال (24) مليون دولار ، حيث تساهم شركة مناجم الفوسفات بنسبة %20 من رأس المال .

وتنتج الشركة الأسمدة المركبة بطاقة إنتاجية تبلغ نحو 300 الف طن سنويا من سمادي DAB و NPK ، وحققت الشركة ربحا العام الماضي 2007 بقيمة 2,8 مليون دولار .

خطة استراتيجية ومشروعات مستقبلية واعدة

تسعى الشركة خلال العام الحالي 2008 الى إنتاج وبيع نحو 6,2 مليون طن من الفوسفات 650و الف طن من الأسمدة ، بالإضافة الى زيادة مبيعات فلورايد الألمنيوم .

وتهدف خطة الشركة الإستراتيجية الى تطوير العمل وتنويع الإنتاج والتوسع في الصناعات التحويلية ، التي من شأنها تحقيق زيادة كبيرة في القيمة المضافة ، ومضاعفة إنتاج حامض الفوسفوريك ، وزيادة إنتاج الأسمدة بنسبة %60 حتى عام 2012 .

ولتحقيق هذه الأهداف ، وقعت الشركة عدة اتفاقيات مع عدد من الشركات المحلية والخارجية لإقامة مصانع لإنتاج حامض الفوسفوريك وحامض الكبريتيك وكبريتات البوتاسيوم وذلك بإستخدام المواد الأولية والوسيطة التي تنتج في المملكة .

وتتوخى الشركة من وراء ذلك إستقطاب استثمارات اجنبية الى الاردن وإستقدام التكنولوجيا الحديثة ، وايجاد فرص عمل جديدة ، اضافة الى تعزيز الصادرات الوطنية الى الخارج ، بهدف تحسين ميزان المدفوعات ، وذلك في إطار تأكيد جاذبية المناخ الإستثماري في المملكة ، وفق التوجهات الملكية السامية ، وتعزيز توجهاتها الإستراتيجية بعيدة المدى ، في وقت تشهد فيه أسعار الأسمدة العالمية إرتفاعا كبيرا نتيجة لزيادة الطلب العالمي على الغذاء .

شركة الأبيض للأسمدة والكيماويات الأردنية (JAFCCO)

وقعت شركة مناجم الفوسفات وفينشركابيتال بنك ـ البحرين وشركاء آخرون ، اتفاقية لإنشاء مشروع شركة الأبيض للأسمدة والكيماويات الأردنية في منطقة الوادي الأبيض الغنية بالمواد الخام والمناجم ، حيث ستقوم الشركة الصينيةCQMMC بتوريد معداته وتركيبها ، والمشروع عبارة عن مجموعة مصانع لإنتاج مشتقات سمادية متطورة ، بكلفة90 مليون دولار.

وسيترتب على هذا المشروع نتائج ايجابية كبيرة على المملكة ، منها استغلال المواد الخام من فوسفات وبوتاس ، ومنح فرص عمل للكوادر الفنية والادارية.

وبحسب المدير التنفيذي للشركة الجديدة المهندس خالد مناصرة ، فإن أهمية المشروع وفرادته ، تكمن في تنويع الإنتاج ضمن سقف واحد ، بخلاف كثير من المشروعات المماثلة في العالم ، مما يعني زيادة كبيرة في الأرباح ، ناتجة عن إنخفاض كلف الانتاج والنقل .

وسيوفر المشروع نحو 370 فرصة عمل ، ويعطي تنويعاً في الصناعة التحويلية للمواد الخام للبوتاس والفوسفات معا المتوفرين بكثرة في جنوب الأردن.

وتبلغ طاقة المشروع الإنتاجية نحو: 132 ألف طن حامض الكبريتيك ، 80و ألف طن من كبريتات البوتاسيوم ، 65و ألف طن من سوبر ثلاثي الفوسفات ، 15و ألف طن من ثنائي فوسفات الكالسيوم 58و ألف طن من كلوريد الكالسيوم .

الشركة الأردنية الهندية للأسمدة (JIFCO)

وقعت شركة مناجم الفوسفات الاردنية وشركة IFFCO إتفاقية لانشاء مصنع متكامل لانتاج حامض الفوسفوريك في منجم الشيدية بكلفة إستثمارية تبلغ نحو 570 مليون دولار ، وتبلغ مساهمة شركة الفوسفات في المشروع 48%من رأس المال فيما تساهم شركة IFFCO بنسبة %52 ، على أن يتم بيع كامل الانتاج الى الشريك الهندي .

وتعتبر شركة IFFCO من كبرى الشركات المتخصصة في الهند والعالم في صناعة وتجارة الاسمدة الكيماوية .

300 مليون دولار كلفة مشروع الفوسفات وميتسوبيشي اليابانية

وقعت شركتا مناجم الفوسفات وميتسوبيشي اليابانية مذكرة تفاهم لإنشاء مشروع مشترك للاسمدة بكلفة 300 مليون دولار ، على أن يتم إنجاز المشروع خلال 3 سنوات من تاريخ المباشرة بالإنشاء .

وتبلغ الطاقة الانتاجية للمجمع المزمع (1000) طن يوميا من حامض الفوسفوريك ، و(3000) طن من حامض الكبريتيك في منطقة الشيدية جنوب المملكة ، والتي يقدر حجم احتياطي االمواد الخام فيها بنحو 1,3 مليار طن من صخور الفوسفات عالية الجودة ، منها 810 ملايين طن على الاقل احتياطيات مؤكدة.





Date : 18-06-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش