الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتخابات مجالس ادارة الاتحادات الرياضية نهاية العام الحالي

تم نشره في السبت 16 تموز / يوليو 2016. 08:00 صباحاً

 عمان – الدستور -  غازي القصاص

تشارك اللجنة الاولمبية الاردنية سائر اللجان الاولمبية الوطنية في الاحتفال السنوي باليوم الاولمبي العالمي تعبيراً عن تمسك وتعاضد اسرة الرياضة الاولمبية العالمية بالقيم والمبادئ الاولمبية، والعمل وفق مضمونها، وفي اطار معانيها التي تحض على التنافس الرياضي الشريف.

في هذا السياق، يرعى سمو الامير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولمبية الاردنية عضو اللجنة الاولمبية الدولية بعد غد الاثنين الاحتفال الذي تقيمه اللجنة الاولمبية بصفتها المظلة الرسمية للرياضة الاردنية، وستكون بدايته عند التاسعة والنصف بانطلاق مسيرة من بوابة المرحوم نظمي السعيد في مدينة الحسين للشباب على انغام موسيقات الامن العام تنتهي بقاعة قصر الرياضة الذي سيكون في داخله وخارجه عروضاً لبعض الألعاب الرياضية.

ويشارك في المسيرة التي يتقدمها سمو الامير فيصل اعضاء مجلس ادارة اللجنة الاولمبية وجمعيتها العامة، ورؤساء واعضاء الاتحادات الرياضية، وعددا من لاعبي المنتخبات الوطنية، ومن الهيئات الرياضية الاخرى.

من ناحية اخرى، ذكر مصدر اولمبي لـ «الدستور» امسك عن ذكر اسمه ان انتخابات مجالس ادارة الاتحادات الرياضية للولاية الاولمبية المقبلة التي تمتد حتى ختام دورة طوكيو الاولمبية 2020 ستجري على الارجح نهاية العام الحالي او خلال كانون الثاني على ابعد حد.

واوضح ان اجراء انتخابات مجالس ادارة الاتحادات الرياضية سيتم فور انتهاء الاجراءات الرسمية المتبعة في اقرار نظام الاتحادات الرياضية لعام 2016 والذي ستجري بموجب مضمون مواده تشكيل الهيئات العامة للاتحادات الرياضية والنوعية وانتخابات مجالس ادارتها.

وكانت الجمعية العامة للجنة الاولمبية الاردنية قد أقرت بالاجماع في اجتماعها غير العادي الذي عقدته مساء يوم 27 الشهر الماضي بقاعة يا هلا في مدينة الحسين للشباب برئاسة سمو الامير فيصل نظام الاتحادات الرياضية لعام 2016، وفوضت سموه باجراء التعديل الذي يطلبه ديوان التشريع على النظام.

ووفق الاجراءات المتبعة، ارسلت اللجنة الاولمبية نظام الاتحادات لعام 2016 الى ديوان التشريع طلباً لموافقته عليه، وبعد ذلك يحتاج النظام الى موافقة رئاسة الوزراء، ومن ثم يُوشح بالارادة الملكية السامية، وبعد ان ينشر نظام الاتحادات في الجريدة الرسمية يصبح ساري المفعول، لتبدأ اجراءات العملية الانتخابية لكل اتحاد رياضي ونوعي.

وحدد النظام الجديد فئات الاعضاء العاملين في الهيئات العامة للاتحادات بخمس: اندية ومراكز، لاعبون معتزلون، مدربون معتزلون، وداعمون حيث نص النظام على ان يكون من بين اعضاء مجلس الادارة اعضاء داعمون لا يزيد عددهم عن ثلاثة اعضاء على ان يكون من بينهم امرأة على الاقل.

 واشترط النظام مراعاة ان تتم تسمية الاعضاء العاملين لفئات المراكز واللاعبين المعتزلين والمدربين المعتزلين والحكام المعتزلين عن طريق انتخابهم من قبل الروابط الخاصة بهم، وعلى ان لا يزيد عدد الاعضاء العاملين في هيئاتهم العامة عن ثلاثة امثال عدد اعضاء كل فئة منها في مجلس الادارة.

ويتعين على كل اتحاد وضع نظام اساسي خاص به يراعي فيه الاحكام المحددة للنظام الاساسي الواردة في نظام الاتحادات الرياضية لعام 2016 دون الاخلال بمتطلبات الاتحاد الدولي للرياضة التي يقوم الاتحاد على رعايتها.

ولتنفيذ ذلك، يتعين على الاتحاد اعداد النظام الاساسي بالتشاور مع اللجنة الاولمبية، ورفع النظام الاساسي الى الاتحاد الدولي للرياضة التي يقوم على رعايتها، والاخذ بأية ملاحظات يبديها بخصوصه، وفي حال عدم ابداءه لأية ملاحظات خلال ثلاثين يوماً من رفعها اليه فيتم عرض مسودة النظام الاساسي للاتحاد على هيئته العامة لاقرارها، ومن ثم رفع النظام الاساسي الى اللجنة الاولمبية الاردنية لاقراره ليبدأ بعدها سريان النظام.

في شأن آخر يتصل بتوفير المنشآت، طرحت اللجنة الاولمبية مؤخراً عطاء انشاء مركز اعداد المنتخبات الوطنية، ويتضمن المشروع طابق خاص يكون مقراً للجنة الأولمبية التي باتت المسؤولة عن الرياضة منذ انفصالها عن قطاع الشباب بموجب ارادة ملكية سامية صدرت عام 2003.

اللجنة تلقت عروضا من خمسة مكاتب هندسية، وبعد دراستها للعروض احالت المشروع على احد المكاتب الهندسية الذي باشر بعد عطلة عيد الفطر السعيد في تنفيذ مرحلة تقديم الدراسات، على ان يقدمها في فترة لا تتجاوز التسعين يوماً بحسب مصادر اللجنة الاولمبية التي اوضحت ان المشروع سيقام على قطعة ارض داخل حرم مدينة الحسين للشباب مساحتها (1800م) تقع بين صالة الاميرة سمية ومقر اتحاد الفروسية.

ويشار الى ان اللجنة الاولمبية بحاجة ماسة الى تغيير مقرها الحالي المستأجر من مدينة الحسين للشباب بنحو (13) الف دينار سنوياً، ليتناسب ذلك مع مكانتها والدور المطلوب منها في الفترة الراهنة كمظلة رسمية للرياضة الاردنية، ومع سعيها لتدشين مرحلة جديدة يكون اطارها الانجاز والألق للرياضة الاردنية في مشاركاتها على كافة الصعد العربية والاسيوية والدولية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش