الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بدير: الملك حدد مرتكزات العمل للخروج من الضائقة الاقتصادية

تم نشره في الخميس 3 تموز / يوليو 2008. 03:00 مـساءً
بدير: الملك حدد مرتكزات العمل للخروج من الضائقة الاقتصادية

 

عمان - الدستور

قال السيد عثمان بدير رئيس غرفة صناعة عمان السابق ان المحاور التي اشتمل عليها حديث جلالة الملك عبدالله الثاني لوكالة الانباء الاردنية"بترا"امس تمثل الاطر الاساسية لمتطلبات العمل للمرحلة الحالية التي تنطوي على كثير من التحديات التي تواجه الاردن في مختلف المجالات خاصة الاقتصادية وضرورة الكف عن الاشاعات والاجتهادات غير المنطقية التي من شأنها النيل من الانجازات التي تشهدها المملكة متجاوزة الظروف الصعبة والانعكاسات السلبية لاوضاع المنطقة وارتفاع الاسعار الناتج بالدرجة الاولى عن التسارع في اسعار النفط والمواد الخام .

وأضاف بدير ان جلالة الملك قد حدد وبصورة واضحة للغاية الأسس التي يجب الاستناد اليها للخروج من الضائقة الاقتصادية التي يمر بها الاردن ومواصلة الجهود الرامية الى بناء اقتصاد وطني قادر على مواجهة مختلف التحديات ومجاراة الاقتصاديات العالمية والاستفادة من الشراكات التي يرتبط بها الاردن مع العديد من الدول العربية والاجنبية والعمل على استقطاب القدر الممكن من الاستثمارات الخارجية وخاصة في ضؤ تزايد الامكانات المالية لكثير من البلدان كالخليجية منها نتيجة لارتفاع اسعار النفط الامر الذي عزز توجهاتها الاستنثمارية وتبحث عن اماكن امنة ومستقرة وتتوفر فيها الحوافز لاقامة مشاريع انتاجية وخدمية والتي ستسهم في المحصلة في اضافة حلقات جديدة الى الاقتصاد الاردني والمساهمة في تحسين مستويات المعيشة والحد من مشكلتي الفقر والبطالة.

وقال ان هناك فرصة تاريخية امام الاردن لاعطاء وضعه الاقتصادي دفعة قوية من خلال زيادة معدلات الاستثمار بالاستفادة من الطفرة المالية التي تشهدها دول الخليج لاول مرة في تاريخها مؤكدا اهمية مبادرة القطاعين العام والخاص وبسرعة الى وضع وتنفيذ خطط فاعلة لترويج الفرص الاسثتمارية المتاحة وبذل الجهود اللازمة لتوجيه جانب من الاستثمارات الخليجية الى المملكة التي تتسابق عليها معظم البلدان وذلك تنفيذا للمنظور الشامل لجلالة الملك فيما يخص واقع ومستقبل بلدنا الاقتصادي .

وأضاف بدير ان ما تناوله جلالة الملك في حديثه يحتاج الى جهد وطني لترجمته على ارض الواقع حيث ان المسؤولية تقع ليس فقط على الحكومة او القطاع الخاص فحسب بل ان جميع الفعاليات من مؤسسات وافراد معنية بالارتقاء على مستوى التحديات التي تمر بها المملكة وذلك من خلال تأدية الدور المطلوب من كل جهة وعدم الارتهان الى الاشاعات والصالونات التي لاشأن لها الا محاولة تقويض مسيرة التقدم والتطور التي يشهدها الاردن داعيا الجهات ذات العلاقة الى وضع النقاط التي أكد عليها جلالته على طاولة البحث والنقاش حتى يتم وضع الخطط التنفيذية لها نظرا لاهميتها وباعتبارها حلولا ناجعة لاكبر المشكلات التي نعاني منها كالفقر والبطالة وارتفاع الاسعار وغيرها .

وقال ان النتائج والمؤشرات المالية التي تحققت خلال السنوات الاخيرة وللفترة المنقضية من العام الحالي هي بمثابة الرد على كافة الادعاءات التي تقول بعدم تقدم الوضع الاقتصادي.

التاريخ : 03-07-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش