الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشيدا بنتائج ملتقى المقاولين بين البلدين * القرنة: توقيع بروتوكول مشترك لتعزيز العلاقة بين الشركات الاردنية واليمنية

تم نشره في الأربعاء 1 آذار / مارس 2006. 02:00 مـساءً
مشيدا بنتائج ملتقى المقاولين بين البلدين * القرنة: توقيع بروتوكول مشترك لتعزيز العلاقة بين الشركات الاردنية واليمنية

 

 
عمان - الدستور
اكد نقيب المقاولين المهندس يوسف القرنة اهمية النتائج التي حققها ملتقى المقاولين الاردنيين واليمنيين الذي انعقد في عمان الاسبوع الماضي برعاية وزير الاشغال العامة والاسكان بمشاركة دائرة العطاءات الحكومية ومؤسسة الاسكان والتطوير الحضري ونقابة المهندسين الاردنيين وهيئة المكاتب الهندسية الاستشارية الاردنية وجمعية المستثمرين في قطاع الاسكان الاردني وعدد كبير من المسؤولين والمقاولين الاردنيين واليمنيين والشركات الاردنية والعربية المستثمرة في قطاع الانشاءات حيث ترأس الجانب اليمني وكيل وزارة الاشغال والطرق اليمنية حسين والي.
وقال ان النتائج المتحققة من هذا الملتقى سوف تسهم في تدعيم وتطوير العلاقات والتعاون بين المقاولين الاردنيين واليمنيين في مجالات تنفيذ المشاريع وتبادل المعلومات والخبرات، وفتح آفاق جديدة في مجالات العمل للمقاولين الاردنيين في اليمن الشقيق.
واوضح ان من اهم نتائج هذا الملتقى توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين نقابة مقاولي الانشاءات الاردنيين وجمعية المقاولين اليمنيين وهما الهيئتان الاهليتان المعنيتان بتنظيم مهنة مزاولة المقاولات في كل من الاردن واليمن موضحا ان البروتوكول ينص على السعي لاقامة ائتلافات او مشاركات او تعاون بين الشركات الاردنية واليمنية في كافة القطاعات الانشائية وكذلك قيام كل هيئة بالسعي لدى الجهات المسؤولة في البلدين لجعل سوق الانشاءات فيها متاحا لاعضاء الهيئة الاخرى من خلال النظم المتبعة في البلدين وقبول تصنيف مقاولي كل بلد لدى البلد الاخر.
كما نص البروتوكول على تبادل الخبرات في كل مجال عمل تستطيع كل هيئة ان تقدم فيه ما لديها من خبرات الى الهيئة الاخرى اضافة الى اطلاع جمعية المقاولين اليمنيين على الخبرات الادارية والفنية المعمول بها في نقابة المقاولين الاردنيين ومحاولة الاستفادة منها للتطبيق في جمعية المقاولين اليمنيين.
واوضح المهندس القرنة في هذا المجال انه تم تزويد اعضاء الجانب اليمني بالخبرات الادارية في النقابة للاستفادة منها في تأسيس نقابة للمقاولين في اليمن، حيث تم تزويد الاشقاء اليمنيين بقانون النقابة، والنظام الداخلي لها، ونظام الاشغال الحكومية وتعليمات التصنيف والكودات وتعليمات الترخيص وعقد الفيديك.
وشمل البروتوكول ضرورة اقامة ندوات وورش عمل تتيح للاعضاء في الهيئتين التعرف على قطاع الانشاءات في البلد الاخر، والعمل على اقامة دورات فنية مشتركة في قطاع الانشاءات بغرض تأهيل المقاولين للعمل وفي تنفيذ المشاريع في البلدين الى جانب التنسيق مع الجهات الرسمية في الاردن واليمن لتوفير دراسة الاسس الآمنة لتمويل وتنفيذ المشاريع المشتركة بين البلدين.
واتفق الجانبان على تنظيم لقاءات مشتركة ومتواصلة بينها انطلاقا من هذا الملتقى يتم خلالها بحث التعاون بين الشركات العاملة في كل بلد رسميا لتحقيق الشراكة على ان تعقد هذه اللقاءات دوريا بين عمان وصنعاء.
واكد المهندس القرنة ان هذا البروتوكول الموقع بين النقابة وجمعية المقاولين اليمنيين يعتبر بداية لتأسيس تجارة حرة في خدمة المقاولات بين المملكة واليمن الشقيق لتفعيل التكامل المنشود في مواجهة المنافسة العالمية المرتقبة من خلال فتح الاسواق العربية وبحث موضوع انشاء شراكة اردنية يمنية تساهم في تنفيذ البنية التحتية اليمنية في مجالات الجسور والطرق والسدود والمباني وغيرها فيما اتفق الجانبان على التنسيق في كافة الموضوعات التي تستجد مستقبلا.
وبين المهندس القرنة ان هذا الملتقىِ الذي استمر ثلاثة ايام تم خلاله عقد لقاءات ثنائية بين الجانبين وترتيب زيارات ميدانية للوفد اليمني الشقيق يرافقه عدد من مسؤولي النقابة لعدد من المشاريع الكبرى في مجال الابنية والطرق والجسور والانفاق التي ينفذها مقاولون عرب واردنيون حيث تمت زيارة مشروع بوابة الاردن وجسر عبدون ومشروع شركة بيتنا »ميجا مول« اضافة لمشاريع اسكانية اخرى وزيارة مصانع الخزف والسيراميك والبلاط وغيرها من الصناعات الانشائية للاطلاع على الخبرة الاردنية والعربية في مجال الانشاءات، ويعتبر هذا الملتقى خطوة متقدمة جدا للتعاون بين المقاولين الاردنيين واليمنيين ومكملا لمسيرة العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات وجاء في الوقت الذي تحتاج فيه الدول العربية الى الانفتاح على بعضها وبناء علاقات تشاركية والاستفادة من الخبرات المتوفرة فيها خاصة في هذا الوقت الذي بدأت فيه الدول العربية تشهد حركة عمرانية وانشائية كبيرة وفي مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية وان الاردن يمتلك الكثير من الامكانيات والمقومات موضحا ان الجانب اليمني ابدى اهتماما كبيرا بهذه الخبرات مشددا على اهمية الاستفادة منها في اليمن.
واكد ان النقابة وشركات المقاولات الاردنية مستعدة لتزويد الاشقاء في اليمن بكافة الخبرات المطلوبة في السوق اليمني للاسهام في دعم مسيرة البناء والتنمية هناك وبكل الوسائل المتاحة سواء من خلال قيام شركات اردنية بتنفيذ المشاريع هناك، او من خلال عقد التحالفات والشراكة بين شركات اردنية ويمنية خاصة وان السوق اليمنية تعتبر من الاسواق الواعدة في مجال المشاريع الانشائية.
وبين ان زيارة الوفد اليمني للمملكة والمشاركة في هذا الملتقى جاءت استكمالا لزيارة سابقة قام بها الاشقاء اليمنيون لنقابة المقاولين ورغبة المقاولين اليمنيين في تعزيز التعاون والتنسيق مع نظراهم الاردنيين وهو ما تسعى اليه نقابة المقاولين الاردنيين ايضا.
واشار الى انه تم على هامش الملتقى تنظيم معرض متخصص بقطاع المقاولات الانشائية حيث ابدى اليمنيون اعجابهم بالمستوى الرفيع الذي وصل اليه قطاع المقاولات الاردني والصناعات الانشائية في الاردن، وان هذا الملتقى شكل فرصة للحوار والتعرف على المؤسسات الرسمية والاهلية في البلدين حيث استمع المشاركون الى ايجازات حول دائرة العطاءات الحكومية في الاردن ومؤسسة الاسكان والتطوير الحضري وهيئة المكاتب الاستشارية والهندسية وايجاز عن مشاريع الطرق والجسور في الاردن ودور القطاع الخاص وجمعية المستثمرين في قطاع الاسكان في تنفيذ مشاريع الابنية اضافة الى ايجاز حول وزارة الاشغال والطرق اليمنية وجمعية المقاولين اليمنيين ومشاريع الطرق في اليمن، والمصاعب التي تواجه قطاع الانشاءات اليمني.
واعرب المهندس القرنة عن اعتقاده ان هذا الملتقى وما اسفر عنه من نتائج وتوقيع بروتوكول التعاون المشتركة سيشكل بداية تحول في العلاقات بين الجانبين تؤسس لمرحلة جديدة من التعاون تحقق المصالح المشتركة للبلدين وفي تحقيق التكامل الاقتصادي العربي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش