الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التعادل يعتلي قمة الوحدات والفيصلي

تم نشره في الجمعة 16 كانون الأول / ديسمبر 2016. 08:51 مـساءً
عمان - الدستور - خليل قطيط

فرض التعادل السلبي حضوره على قمة الجولة السابعة من دوري المناصير لكرة القدم لفرق أندية المحترفين التي جمعت القطبين الوحدات والفيصلي في المباراة التي اقيمت أمس على ستاد مدينة الملك عبدالله الثاني بمنطقة القويسمة وسط حضور جمهور كبير زاد عن (13) الف متفرج.
ومثلت محاولة منذر ابو عمارة الذي سدد كرة قوية في الشوط الأول من المباراة تكفل القائم الأيمن بإبعادها، اخطر الفرص التي اتيحت للوحدات، فيما خلت باقي احداث المباراة من الفرص الحقيقية والجادة لتهديد المرميين، وبهذه النتيجة رفع الوحدات رصيده الى (12) نقطة وكذلك هي حال الفيصلي لتستمر الشراكة النقطية بين الفريقين بذات الرصيد.

المباراة في سطور
الملعب: ستاد مدينة الملك عبدالله الثاني الرياضية.
الجماهير: (13) ألف.
النتيجة: (0-0).
مثل الوحدات: ثامر صالح، عمر قنديل، محمد الضميري، طارق خطاب، رجائي عايد، أحمد الياس (صالح راتب)، منذر أبو عمارة، حسن عبد الفتاح (فادي عوض)، عبدالله ذيب (ليث بشتاوي)، بهاء فيصل، سبيستيان.
مثل الفيصلي: معتز ياسين، ابراهيم الزواهرة، محمد زريقات، ياسر الرواشدة، ابراهيم دلدوم، بهاء عبدالرحمن، أنس الجبارات (مهدي علامة)، خليل بني عطية (ابراهيم أجاني)، يوسف النبر (محمد غدار)، يوسف الرواشدة، بلال قويدر.
الحكام: محمد أبولوم للساحة، مساعد أول احمد مؤنس، مساعد ثاني عيسى عماوي وأحمد فيصل حكم رابع.
محاولات وسيطرة متبادلة
فرضت أهمية المباراة حضورها القوي على ألعاب الفريقين الهجومية منذ البداية، الفيصلي الذي بادر بالضغط الهجومي معتمدا على تحركات بلال قويدر في المقدمة ومن خلفه المساند خليل بني عطية، وجه بضغته هذا، رسالة مبكرة للوحدات الذي قابله بدفاعات صلبة بتواجد رباعي الخط الخلفي طارق خطاب وسبيستيان في العمق وعمر قنديل ومحمد الضميري في الأطراف لتنشط اعمال وسط الميدان بقيادة رجائي عايد وأحمد الياس اللذان منحا بحضورهما النشط عبدالله ذيب ومنذرابوعمارة مساحات واسعة للتوغل من الأطراف بغية اشغال رباعي الخط الخلفي للفيصلي ابراهيم الزواهرة ومحمد ابو زريق وياسر الرواشدة وابراهيم دلدوم.
الوحدات الذي استعاد حضوره القوي على منطقة العمليات جاءت أولى محاولاته لتهديد مرمى الفيصلي بتسديدة فوية من عبدالله ذيب سيطر عليها الحارس معتز ياسين قبل ان يتوغل بهاء فيصل من الميمنة ويعكس كرة ذكية سيطر عليها الحارس في اللحظة المناسبة.
محاولتي الوحدات المبكرتين، دفعت الفيصلي لتنشيط الأعمال الهجومية من الأطراف فظهر يوسف النبر في أكثر من مشهد وسط تناغم مع خليل بني عطية ليجرب بهاء عبد الرحمن حظه من ركلة حرة مباشرة احتسبها الحكم على حافة الجزاء لكن كرته ضلت الشباك وواصلت طريقها بعيدا عن المرمى، وكاد منذر ابو عمارة ان يفتتح التسجيل لفريقه الوحدات حين استثمر كرة من حافة الجزاء وسددها بحرفنة قوية تكفل القائم بابعادها.
الفيصلي الذي أدرك خطورة عمليات وسط ميدان الوحدات عاد وكثف حضوره في منطقة التحضير بتنشيط تحركات الرباعي بهاء عبد الرحمن وأنس الجبارات ويوسف الرواشدة ويوسف النبر، قبل ان يجري تبديلا اضطراريا باشراك مهدي علامة عوضا عن أنس الجبارات بداعي الإصابة.
وعاد بهاء فيصل وكرر مشهد منذر ابو عمارة بتسديدة قوية من حافة المنطقة واصلت طريقها صوب المرمى في مشهد دراماتكي لتلامس الشباك العلوية لمرمى الحارس معتز ياسين ليتنهي الشوط الأول نظيفا بدون أهداف.
تبديلات تكتيكية ونتيجة سلبية
نوع الوحدات من خياراته الهجومية بداية الشوط الثاني فتقدم احمد الياس ليشكل رأس حربة ثالثة الى جانب بهاء فيصل وحسن عبدالفتاح الذي مالت العابه للطابع الهجومي، في ظل الحضور الفاعل لوسط ميدانه لينبري بهاء فيصل لتنفيذ كرة حرة مباشرة من خارج المنطقة سددها شبه زاحفة ابعدها الحارس معتز ياسين بصعوبة لحساب ركنية نفذها عبدالله ذيب بالمقاس على رأس احمد الياس الذي ارتقى عاليا من بين المدافعين وسددها رأسية مرت فوق العارضة.
وبغية تنشيط عمليات وسط ميدانه واسناد المتقدم بلال قويدر، اشرك الفيصلي محمد غدار عوضا عن يوسف النبر ليسدد يوسف الرواشدة كرة قوية من داخل المنطقة سيطر عليها الحارس ثامر صالح بصعوبة، رد عليه الوحدات باشراك صالح راتب بدلا من احمد الياس وليث بشتاوي عوضا عن عبدالله ذيب فبل ان يشرك الفيصلي ابراهيم أجاني بدلا من خليل بني عطية ليعود الوحدات ويسحب حسن عبد الفتاح ويشرك فادي عوض، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش