الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

احالة قضية اختفاء لحوم من كابسات بلدية اربد معدة للاتلاف للادعاء العام

تم نشره في الأربعاء 13 تموز / يوليو 2016. 08:00 صباحاً





اربد - الدستور - حازم الصياحين

احالت بلدية اربد الكبرى امس ملف قضية لحوم غير صالحة للاستهلاك البشري اختفت وسرقت من كابسات النفايات وكانت معدة للاتلاف بالاكيدر حيث تقدر كمية هذه اللحوم المصابة بالسل البقري حوالي 500 كيلو غرام.

وقرر مجلس بلدي اربد الكبرى في جلسته التي عقدت امس التصويت بالاجماع على احالة ملف قضية اللحوم المختفية للادعاء العام حيث سيحول للقضاء عدد من موظفي البلدية المتهمين بالتورط بهذه القضية والتي عرفت بقضية «بقرة اربد».

وانتهت امس لجنة التحقيق الخاصة التي شكلها رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني عقب الحادثة لمتابعة حيثيات وتفاصيل القضية الحساسة والخطيرة حيث خلصت اللجنة لضرورة تحويل الموظفين المتهمين بالقضية للقضاء.

واثارت القضية التي حصلت اواخر شهر رمضان الماضي الراي العام لا سيما ان قسم الشؤون الصحية في بلدية اربد الكبرى تمكن في وقت متاخر من الليل اواخر رمضان من ضبط هذه الكمية الكبيرة بالتعاون مع الشرطة البيئية وتم التحفظ على هذه اللحوم ونقلها مباشرة لكراج البلدية ووضعها بكابسات النفايات الا ان اللحوم ظلت خلال ساعات الليل موجودة بالكابسات داخل الكراج الذي يخضع لحراسة لكنها سرعان ما اختفت قبل طلوع الشمس وجرى سرقتها وتهريبها خارج الكابسات لمكان مجهول وغير معلوم.

وقال رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني «للدستور» ان المجلس البلدي اتخذ قرارا بالاجماع في جلسته امس بتحويل ملف قضية اللحوم المختفية للادعاء العام الذي سيتولى التحقيق بها بشكل كامل لافتا الى ان البلدية شكلت سابقا لجنة تحقيق في القضية وبذلك سيتم احالة كل الملف والمعلومات التي جمعتها البلدية حول الموضوع للقضاء الذي هو اقدر من البلدية على كشف التفاصيل واتخاذ الاجراءات القانونية المناسبة في ذلك.

يشار الى ان «الدستور» كشفت القضية امام الراي العام بعد ان اثارت القضية بشكل موسع في اواخر رمضان الماضي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش