الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

511 مليون دينار قيمة الشيكات المعادة في 8 اشهر * «المركزي »: رفع اسم العميل من قائمة الشيكات المرتجعة يتطلب اجراء تسويات مع البنك المعني

تم نشره في الأربعاء 13 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
511 مليون دينار قيمة الشيكات المعادة في 8 اشهر * «المركزي »: رفع اسم العميل من قائمة الشيكات المرتجعة يتطلب اجراء تسويات مع البنك المعني

 

 
عمان - الدستور - ينال البرماوي
أكد البنك المركزي إن إدراج اسم أي عميل على قائمة الشيكات المرتجعة يتم من قبل البنك المرخص الذي يتعامل معه العميل نتيجة لانطباق التعليمات عليه ، في حين يقتصر دور البنك المركزي في هذا المجال على تجميع المعلومات لديه.وأوضح البنك المركزي في بياناته الشهرية انه يتم رفع الاسم عن القائمة في حال إجراء التسوية اللازمة من خلال البنك الصادر عنه الشيك ، ويتم إعطاء أي عميل ، وبعد التأكد من شخصيته ، قائمة الشيكات المرتجعة على حسابه من البنوك المختلفة المبلّغ عنها لدى البنك المركزي.
وأشار" المركزي"الى ان قيمة الشيكات المرتجعة بلغت خلال الثماينة شهور الاولى من العام الحالي العام وحتى نهاية تموز الماضي511 مليون دينار مشكلة ما نسبته 2,9 في المائة من اجمالي حجم التداول لهذه الفترة والبالغ 18,7 مليار دينار . واشارالبنك المركزي في تقريره الخاص بالشيكات المتداولة في مكاتب المقاصة الى ان مبالغ الشيكات المعادة لعدم كفاية الرصيد بلغت منذ بداية العام وحتى الشهر الماضي 243,5 مليون دينار.وخلال الشهر الماضي بلغ حجم التداول 2,2 مليار دينار اعيد منها 64,6 مليون دينار اي ما نسبته 2,9 في المائة من اجمالي قيمة التداول . وكالعادة كانت اعلى نسبة تدوال للشيكات في عمان حيث تم تداول 912,8 الف شيك قيمتها 2,11 مليار دينار وفي العقبة تم تداول 19,4 الف شيك قيمتها 48,9 مليون دينار بينما تم تداول 42 الف شيك في اربد بقيمة 54,8 مليون دينار . وتنحصر اسباب رفض الشيكات من وجهة نظر البنوك في عدم وجود رصيد وخطأ في توقيع الساحب ونقص في المعلومات المدونة في الشيك وايقاف الصرف بناء على طلب الساحب وعوامل اخرى "خاصة".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش