الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قانون جديد للضرائب في أمريكا يغضب المغتربين

تم نشره في الأحد 18 حزيران / يونيو 2006. 03:00 مـساءً
قانون جديد للضرائب في أمريكا يغضب المغتربين

 

 
سنغافورة - د ب أ
ثارت المخاوف أمس من أن يؤدي القانون الامريكي الجديد الذي يرفع بنسبة كبيرة من الضرائب المفروضة على الامريكيين في الخارج إلى انخفاض أعداد الامريكيين العاملين في بعض الدول.
ويتركز التأثير الاكبر لهذا القانون في الاماكن التي تنخفض فيها نسبة الضريبة المفروضة على الدخل عن مثيلاتها في الولايات المتحدة بما في ذلك سنغافورة والشرق الاوسط وهونغ كونغ.
ومع الانخفاض الملحوظ في نفقات السكن بالخارج والتي تستثنى من ضريبة الدخل في أمريكا فإن خبراء الضرائب يتوقعون زيادة قد تصل إلى خمسة أضعاف أو أكثر في فاتورة الضرائب. ونقلت صحيفة (بيزنيس تايمز) عن دينيس مكفوي مدير شركة كيه بي ام جي لخدمات الضرائب قوله إن التغييرات في قانون الضرائب يمكن أن تتسبب في تقليل أعداد الامريكيين العاملين بالخارج ويمكن أن يكون لها تأثير سلبي على عملية التنافس الامريكية.
وأضاف أن أصحاب الاعمال الذين يدفعون ضرائب العاملين قد يحجمون عن تشغيل مواطنين أجانب.
والولايات المتحدة هي الدولة الكبيرة الوحيدة التي تفرض ضرائب على مواطنيها العاملين بالخارج.
وزار أعضاء من مجلس إدارة الغرفة التجارية الامريكية في سنغافورة والمنطقة واشنطن في الاونة الاخيرة لحشد الجهود ضد مشروع القانون الذي أقر في 17 أيار ويسري بأثر رجعي اعتبارا من الاول من كانون الثاني. وقال نيكولاس دي بورساك المدير التنفيذي للغرفة بسنغافورة للصحيفة إن القانون جائر وضار بصادرات الولايات المتحدة.
وقال نستطيع أن نبدأ الاعداد لبعض التغييرات.
وأضاف أن أعضاء الغرفة سيبحثون عن بنود أخرى في التشريع يمكن إدخال تعديلات عليها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش