الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجيش الامريكي يفسخ عقده مع هاليبيرتون ويعيد طرحه من جديد

تم نشره في الجمعة 14 تموز / يوليو 2006. 03:00 مـساءً
الجيش الامريكي يفسخ عقده مع هاليبيرتون ويعيد طرحه من جديد

 

 
واشنطن - رويترز
قال الجيش الامريكي انه سيفسخ عقدا بمليارات الدولارات مع وحدة تابعة لشركة هاليبيرتون لتزويد القوات الامريكية في العراق ومناطق أخرى من العالم بامدادات وخدمات مختلفة ويعيد طرحه في مناقصة جديدة في وقت لاحق من العام الحالي.
وقال مسؤولون بالجيش أمس الاول انهم لن يجددوا العقد الذي حصلت عليه شركة كي بي ار التابعة لهاليبيرتون العام 2001 لتوفير مياه وأغذية وخدمات مثل الغسيل ونقل الوقود والبريد للقوات الامريكية.ووصف المسؤولون خطة لتقسيم هذه الانشطة بين أربع شركات.
وقال ديف فوستر المتحدث باسم الجيش في وزارة الدفاع الامريكية ان من حق شركة كي بي ار المشاركة في المناقصة.
وأثارت شركة هاليبيرتون التي كان يرأسها ديك تشيني نائب الرئيس الامريكي انتقادات كبيرة من محاسبين ومن الديمقراطيين في الكونجرس ومن وزارة العدل الامريكية بسبب جودة خدماتها والاسعار التي تتقاضاها في العراق.وتوضح بيانات الجيش أن وحدة كي.بي.ار حصلت على طلبات بقيمة 117,1 مليار دولار منذ بدأ تنفيذ العقد منها 15,4 مليار دولار في العراق.
وقال النائب الديمقراطي هنري واكسمان ان "فسخ عقد هاليبيرتون تأخر كثيرا. أصبح بامكان دافعي الضرائب أن يتنفسوا براحة أكبر".
وأضاف "لم يكن يجب أن تستغرق ادارة الرئيس الامريكي جورج بوش خمس سنوات في ادراك أن المنافسة تقلل النفقات وتحسن الاداء".و"هاليبيرتون" هي ثاني أكبر شركة في العالم للخدمات النفطية وأكبر مقاول للجيش الامريكي في العراق. وقال الجيش انه سيطلب عروضا من الشركات في 28 تموز الحالي ويتوقع اختيار الفائزين في أواخر تشرين الثاني للتعاقد لمدة عام قابلة للتمديد الى أربع سنوات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش