الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في خطوة لفتح اسواق المال: الحكومة السعودية تدعو لقيام سوق ثانوية للسندات

تم نشره في الأربعاء 12 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 02:00 مـساءً
في خطوة لفتح اسواق المال: الحكومة السعودية تدعو لقيام سوق ثانوية للسندات

 

 
الرياض - رويترز" قالت وكالة الانباء السعودية ان مجلس الوزراء دعا الى قيام سوق ثانوية لتداول السندات الحكومية وذلك في خطوة جديدة نحو فتح الاسواق المالية.
وقالت الوكالة ان قرارا اتخذ أمس الاول في اجتماع لمجلس الوزراء دعا أيضا الى تعميق سوق الاسهم السعودية ووضع اطار تنظيمي للقروض العقارية وزيادة الشفافية المالية من جانب الادارات الحكومية.
ورحب مصرفيون في السعودية بهذه الخطوة لكنهم قالوا ان المملكة لم تصدر سندات جديدة في الاشهر الاربعة الاخيرة وان أي سوق ثانوية قد لا تتوفر فيها الاوراق للتداول في المستقبل القريب على الاقل.
وقال الملك عبدالله بن عبد العزيز في الاجتماع ان السعودية ستواصل استخدام جزء من دخلها الاضافي من عائدات النفط في سداد الدين العام.
ويتوقع محللون ان تحقق الميزانية السعودية فائضا يتجاوز الفائض الذي تحقق العام الماضي وبلغ 107 مليارات درهم اي ما يعادل 5ر28 مليار دولار.
وأكد مصرفي ان مؤسسة النقد العربي السعودي /ساما/ وهي البنك المركزي للمملكة لم تصدر سندات في أي من المزادات الشهرية الاربعة الاخيرة ، وأضاف أن البنوك لم تهتم بالشراء بالعائد المنخفض الذي أعلنته الموءسسة.
وقال ان المؤسسة أجرت مباحثات بالفعل مع عدة بنوك لاقامة نظام للمتعاملين الاوائل يشمل ثلاثة أو أربعة بنوك تتولى شراء السندات من المؤسسة وبيعها للمؤسسات الاخرى.
وخفضت المملكة الدين كنسبة من الناتج المحلي الاجمالي من مستوى 119 في المئة قبل خمس سنوات الى ما يقل عن الثلثين في العام الماضي. وتعمل السعودية على فتح اقتصادها وتنويع موارده ومنح القطاع الخاص دورا أكبر في حفز النمو. الحكومة السعودية تدعو لقيام سوق ثانوية للسندات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش