الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رئيس الهيئة الاردنية لدعم الصناعات الوطنية لـ ''الدستور'':د. خليفة: جهود حثيثة تبذلها الهيئة للنهوض بصناعاتنا الوطنية لتمكينها من المنافسة ع

تم نشره في الأربعاء 13 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
رئيس الهيئة الاردنية لدعم الصناعات الوطنية لـ ''الدستور'':د. خليفة: جهود حثيثة تبذلها الهيئة للنهوض بصناعاتنا الوطنية لتمكينها من المنافسة ع

 

 
عمان - الدستور
قال رئيس الهيئة الاردنية لدعم الصناعات الوطنية الدكتو ماجد محمد خليفة ان الغاية من تأسيس الهيئة هي تحقيق مجموعة من الاهداف التي تصب في مصلحة الاقتصاد الوطني للنهوض به في ظل الاقتصاديات العالمية المتقدمة.
واضاف د. خليفة في حديث لـ »الدستور« ان ابرز اهداف الهيئة تتلخص في اجراء الدراسات والابحاث في مجال الصناعات وخاصة التعدين والتصنيع التقني للاسهام في وضع دراسات الجدوى الاقتصادية للمشاريع الصناعية والعمل على توجيه رؤوس الاموال للمساهمة في تكوين الشركات التي من شأنها زيادة الدخل القومي وكذلك وضع الخطط القصيرة والطويلة الأمد لدراسة المشاكل التي تعاني منها صناعاتنا الوطنية ووضع الحلول المناسبة اضافة الى ترويج الصناعات والبحث عن اسواق تصديرية جديدة.
وفيما يلي نص اللقاء:
* هل يمكن للاردن ان يكون بلداً صناعياً؟
- نعم بكل تأكيد فان الاردن مؤهل ليكون بلداً صناعياً ومتميزاً بذلك، فهو يملك مصادر طبيعية ومواد اولية متواجدة على طول وعرض الوطن من شماله الى جنوبه وهي مواد وخامات كبيرة واعدة لصناعات التعدين.
كما نملك بنية تحتية جيدة تخدم الاغراض الصناعية والنمو الصناعي بالاضافة الى الكفاءات العلمية والخبرات الفنية والعمالة الماهرة اضافة الى موقع جغرافي متميز وعلاقات ودية مع معظم دول العالم كل ذلك يؤهله الى اقامة علاقات تصديرية وتسويقية للمنتج الوطني.
وهناك اموال مدخرة للمواطنين يمكن استغلالها في مجال الاستثمار الصناعي بالاضافة الى المناخ الثانوي والاقتصادي والاستقرار السياسي الذي يوصل الاردن لمزيد من الاستثمارات الدولية.
* ما هي ابرز شروط الانتساب للهيئة؟
- لقد نص نظامنا الاساسي في مادته الثالثة انه ليس للهيئة اية غاية او نشاط في المجالات السياسية والدينية ولذلك فان باب العضوية مفتوح لجميع المواطنين بلا تميز شريطة او يكون اكمل او اكملت 21 عاما وان يكون متمتعا بحقوقه المدنية وان يكون حسن السيرة والسلوك وان يكون موافقا على غايات واهداف الهيئة ونظامها الاساسي كما يجوز ايضا انتساب المؤسسات والشركات والمصانع كأشخاص اعتباريين للمشاركة في تحقيق اهدافها وغايات الهيئة.
* ما هي اولويات عمل الهيئة؟
- ان اي جسم حتى يكون قادراً على العمل بصورة جيدة ومتميزة ويؤدي دوره بفعالية بحيث ان يكون سليما وحتى يستطيع القطاع الصناعي ان يقوم بدوره الفاعل في تقدم وازدهار الاقتصاد الوطني يجب ان يكون سليما ولذلك كانت بدايات اعمالنا عمل مسح شامل لكافة قطاعات الصناعة والتعرف على المشكلات التي تعترضها والعمل على حلها، وذلك من خلال حشد الطاقات والكفاءات العلمية والخبرات العملية لتوظيفها في ايجاد الحلول لهذه المشاكل ووضع انسب الطرق لتخطي هذه المشاكل وانطلاقا من هذا المفهوم كان هناك التفهم الكامل للمراكز العلمية المتميزة والتي تضم الكفاءات العلمية والخبرات الفنية وكان لها دوراً بارزاً في المساهمة في العمل لأجل القطاع الصناعي.
ولقد شكلت الهيئة لجنة قانونية لتعمل بالتعاون مع الجهات الرسمية لوضع مشروع قانون للصناعة يقوم على وضع الاسس والقواعد الداعمة للصناعة الوطنية ومشجعة للاستثمار في القطاع الصناعي.
ومن اهم الواجبات التي تجد الهيئة انها معنية بتقديمها العمل على الترويج للصناعة الوطنية محليا وعالميا والعمل على توفير السبل التي تساعد في ازدياد قدرة الصناعة الوطنية على المنافسة للصناعات الاخرى محليا وعالميا، ولذلك تعمل الهيئة من خلال لجنة خبراء ومختصين للعمل على وضع خطط تسهم مع الجهات الاخرى المعنية من اجل المساعدة في الترويج وتسويق المنتج الصناعي الاردني.
* ماذا بشأن اسبوع الصناعة الوطنية
- تستعد الهيئة الآن للعمل مع مشاركة كافة الجهات المعنية/وزارة الصناعة والتجارة ووزارة الاعلام وغرفة الصناعة ليكون في كل عام »اسبوع« بشمل الفعاليات الصناعية من خلال اقامة معرض للصناعات الوطنية وبرامج اذاعية وتلفزيونية حول الصناعة في الاردن بالاضافة لمشاركة جميع الصحف اليومية والاسبوعية في الترويج للصناعات الوطنية ويتوج هذا الجهد باليوم الاخير من الاسبوع باحتفال يقام تحت رعاية جلالة الملك عبدالله الثاني المفدى وتقدم فيه الجوائز للمصانع التي حازت على شهادات متميزة في الجودة العالية لمنتجاتها.


رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش