الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السفير محمد حجازي: بدء تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع انبوب الغاز المصري للاردن...توقع وصول الغاز الى العقبة حزيران المقبل

تم نشره في السبت 1 شباط / فبراير 2003. 02:00 مـساءً
السفير محمد حجازي: بدء تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع انبوب الغاز المصري للاردن...توقع وصول الغاز الى العقبة حزيران المقبل

 

 
بطول 380 كيلومترا وبكلفة 350 مليون دولار
عمان - الدستور - لما العبسة
قال السفير المصري في عمان الدكتور محمد حجازي ان تجمع الشركات المصرية »كونسورتيوم« الذي تقوده شركة بتروجت الفائزة بعقد تنفيذ المرحلة الثانية من مشروع انبوب الغاز المصري، بدأت فعليا باجراءات المسح الميداني لمسار المشروع وذلك بالتعاون مع المعهد الجغرافي الملكي الاردني ومسؤولي وزارة الطاقة.
ويمتد الخط في هذه المرحلة من مدينة العقبة الى مدينة الرمثا على الحدود السورية بطول 380 كيلو متر وبكلفة تصل الى 350 مليون دولار تقريبا.
وصرح السفير المصري لـ »الدستور« انه يجري حاليا تأسيس شركة »الفجر« وهي شركة اردنية - مصرية ستتولي تنفيذ الخط في مرحلته الثانية، لافتا الى ان وفدا من وزارة البترول المصرية والائتلاف المصري ومستشارين من مجلس الدولة قاموا بزيارة خلال الشهر الماضي للاردن بهدف بحث الاسس القانونية والمالية للمشروع وتأسيس الشركة الجديدة.
ويعتبر مشروع تصدير الغاز المصري من اكبر المشروعات التي تشهدها المنطقة في الوقت الراهن، وهو مشروع يسعى الى تصدير نحو 12 مليار متر مكعب من الغاز المصري لدول المنطقة على ثلاث مراحل، الاولى من العريش الى العقبة، والمرحلة الثانية من العقبة الى الحدود السورية، اما المرحلة الثالثة فهي من سوريا الى قبرص، وذلك عن طريق مد خط انابيب الغاز من مصر حتى قبرص عن طريق الاردن وسوريا ولبنان.
وبين الدكتور حجازي انه من المنتظر الانتهاء من العمل في المشروع في العام 2006، مشيرا الى انه تم الانتهاء فعليا من نحو 90% من خط المرحلة الاولى من المشروع وبلغت كلفته نحو 250 مليون دولاربطول 268 كيلومتر وتتولى تنفيذه شركة غاز الشرق المصرية، وببدء مسار الخط من شرق العريش المصرية حتى مدينة العقبة الاردنية عبورا بخليج العقبة، وتتولى شركة دولية تنفيذ الخط بطول 18 كيلو متر تحت مياه الخليج.
وتوقع السفير المصري الانتهاء من المرحلة الاولى للمشروع ووصول الغاز الى العقبة في شهر حزيران القادم، منوها الى الزيارة التفقدية التي قام بها وزير الطاقة المهندس محمد البطاينة مؤخرا لتفقد ما تم انجازه في هذه المرحلة.
يشار الى انه ضمن اطار تنسيق الجهود والاتفاق على الخطوط الرئيسية للمشروع اجتمع وزراء الطاقة لمصر والاردن وسوريا ولبنان في مطلع العام الحالي في مدينة القاهرة وبحثوا مراحل المشروع من الاردن الى داخل سوريا ومنها الى لبنان وبعد ذلك الى قبرص وتركيا. اضافة الى بحث نشاط الهيئة العربية التي تضم الدول الاربع وتشرف على تنفيذ الانبوب الدولي في مساره من مصر الى الاردن ثم سوريا فلبنان بتكلفة تصل الى مليار دولار، كما تم تحديد مهام الهيئة العربية للغاز الطبيعي ومقرها دمشق والشركة العربية لنقل وتسويق الغاز في لبنان وتفعيل دورهما في المرحلة المقبلة.
واوضح الدكتور حجازي ان مشروع الغاز المصري يعد نقطة جذب رئيسية للاستثمار في الاردن وتوفير الطاقة النظيفة ومد الصناعات والمنازل والسيارات بها، اضافة الى انها دلالة على التعاون العربي.
اما على صعيد العلاقات الثنائية بين مصر والاردن قال ان هذا المشروع سيكون له اثر واضح في تدعيم وترسيخ العلاقات الاقتصادية والاستراتيجية بين البلدين لماله من ابعاد مستقبلية مهمة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش