الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رئيس بعثة المفوضية الاوروبية خلال مؤتمر صحفي *مولن: الاردن من افضل دول »الشراكة« استفادة من الموارد المالية المتاحة

تم نشره في الاثنين 14 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
رئيس بعثة المفوضية الاوروبية خلال مؤتمر صحفي *مولن: الاردن من افضل دول »الشراكة« استفادة من الموارد المالية المتاحة

 

 
برنامج الاصلاح الاقتصادي اسهم في تعزيز الاستثمارات وزيادة قدرة القطاع الخاص على المنافسة
تخصيص ثلاثة ملايين يورو لتنفيذ برنامج تبادل التعليم بين الجامعات الاردنية والاوروبية

عمان - الدستور - عايدة الطويل


عقد السفير روبرت فان دير مولن رئيس بعثة المفوضية الاوروبية في عمان مؤتمرا صحفيا صباح امس استعرض فيه ما جاء في التقرير السنوي للمفوضية لعام 2002 حول الاردن الذي يبين الانجازات وبرامج التعاون التي تحققت بين المفوضية والاتحاد الاوروبي من جهة والاردن من جهة اخرى.
وقال فان ديرمولن ان التقرير اشاد باداء الاردن كأفضل دولة من دول الشراكة الاوروبية المتوسطة من حيث الاستفادة من الموارد المالية المتاحة، كما اشاد بالتقدم الاقتصادي الذي احرزه رغم التوتر والغموض الذي اكتنف المنطقة.
وتطرق السفير الى برنامج جديد اطلقته المفوضية في الاردن للسنتين القادمتين وهو حقوق الانسان بكلفة تصل الى مليوني يورو منوها ان البرنامج يتعلق بالمنظمات غير الحكومية وكذلك الصحفيين بشكل خاص باعتبارهم جزءا من تعزيز حقوق الانسان في الاردن، حيث ان الاستثمار بالصحفيين هو استثمارا بمجال حقوق الانسان.
واشار فان ديرمولن ان عملية تحضير واعداد المؤسسات الاردنية والسوق الاردنية لتدخل السوق الاوروبي الضخم ليست مسألة سهلة وتحتاج للعمل المكثف وتحتاج اولا للعمل على تحقيق السوق الحرة العربية ابتداء من (مسيرة اغادير) التي تضم الاردن ومصر والمغرب وتونس.
وكشف السفير (رئيس البعثة المفوضية الاوروبية) ان الاردن سيحظى بزيادة هائلة في المساعدات الاقتصادية المقدمة له سعيا نحو تحرير الاقتصاد وتشجيع الاستثمار.
وقال ان الشراكة الاوروبية الاردنية هي ليست مجرد مال واقتصاد بل نسعى كأوروبيين للتركيز على النواحي الاجتماعية وحقوق الانسان وتشجيع تبادل الطلبة عبر الجامعات مشيرا انه تم تخصيص ثلاثة ملايين يورو لاحداث برنامج تشجيع الطلبة بين الجامعات الاوروبية والاردنية ابتداء من الان.
والمح الى ان المفوضية تعد لبرنامج جديد بتحويل من بنك الاستثمار الاوروبي يتعلق بالتعليم سيعلن عنه قريبا خلال زيارة نائب رئيس بنك الاستثمار الاوروبي للاردن خلال اليومين
القادمين.
وتحدث السفير ايضا عن العراق ودور المفوضية وعن الدعم الاوروبي المقدم للفلسطينيين والذي كان بواقع عشرة ملايين يورو شهريا كرأسمال للسلطة الفلسطينية (للرواتب وغير ذلك).
وقال ان تحديد خليفة للسيد انجيل موراتينوس المبعوث الاوروبي لعملية السلام في الشرق الاوسط مسألة وقت.
واشار التقرير الى اسهام الاردن الهام في مجال تعزيز الصادرات، الامر الذي يعكس ازدياد التكامل الدولي مع اسواق العالم، مثل انضمام الاردن الى منظمة التجارة العالمية، واتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة، واخيرا مصادقته على اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الاوروبي.
وامتدح اداء الحكومة في مجال ادارة الاقتصاد، بما في ذلك برنامج الاصلاح الاقتصادي، الذي اسهم في تحديث الاقتصاد وتعزيز الاستثمارات وزيادة قدرة القطاع الخاص على المنافسة، وهذه تطورات مهمة، فعلى الرغم من تحقيق مؤشرات اجتماعية جيدة، الا ان معدلات البطالة ظلت مرتفعة.
وشارك الاتحاد الاوروبي في تمويل مشاريع للمنظمات غير الحكومية في الاردن بكلفة 3.1 مليون يورو منذ عام 1996 بهدف تعزيز بناء قدرات هذه المنظمات وتعزيز مكانة النساء وتحسين اوضاعهن، بما في ذلك ايجاد مشاريع مدرة للدخل وحماية الشباب.
وفي مجال خدمات الاغاثة واجراءات الطوارىء الهادفة الى تلبية احتياجات اللاجئين والفئات المهمشة من السكان، قام الاتحاد الاوروبي بتمويل هذه المشاريع من خلال مكتب المفوضية الاوروبية للمساعدات الانسانية، الذي اسس مكتبا اقليميا له في عمان في اواخر عام 1997.
ويهدف التعاون الاقتصادي وفقا لبنود اتفاقية الشراكة الي دعم الجهود الاردنية المبذولة لتحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية مستدامة، وهو يركز بشكل اساسي على القطاعات التي تعاني من صعوبات داخلية او تلك التي تأثرت بعملية التحرير الاقتصادي، كما يركز على المجالات التي تساعد على تقريب اقتصاديات الاطراف المعنية من بعضها البعض بغية تعزيز النمو الاقتصادي وفرص التوظيف، وفي سعيها لتمكين الاردن من تنفيذ التزاماته بموجب اتفاقية الشراكة، اقترحت المفوضية الاوروبية برنامج دعم لتنفيذ الاتفاقية بقيمة 20 مليون يورو، وقد تم اطلاق هذا البرنامج في شهر تشرين الاول الماضي.
وفي اطار جهودها لدعم الاصلاحات الحكومية، قدمت المفوضية الاوروبية مبلغ 60 مليون يورو، ضمن سياق مرفق التكييف الاقتصادي الهيكلي الثالث، وهو اكبر برنامج قيد التنفيذ الان، علما بان هذا البرنامج قد تم اطلاقه في تشرين الاول الماضي، ويقدم البرنامج تمويلا غير مقيد لموازنة الحكومة دعما للاصلاحات المالية، واصلاح نظام التقاعد، وقد تم انفاق 30 مليون يورو من هذا المبلغ.
ويعتبر الاردن ثاني اكبر متلق للمساعدات الاوروبية المقدمة للانروا، بعد البنك الدولي، وقد بلغ مجموع المساعدات الغذائية للانروا في عام 2002 خمسة عشر مليون يورو، وهذا يمثل زيادة بنسبة 7 و 8 في المئة عن المساعدات المقدمة في عام ،2000 وتنص الاتفاقية الموقعة مع الاونروا على تخصيص مبلغ 9.9 كمعونة نقدية، بحيث تتمكن الوكالة من تقديم 40 دولارا لكل مستحق، اما المبلغ الباقي وقيمته 1.5 مليون يورو، فيستخدم لشراء وتوزيع مواد غذائية اساسية على اللاجئين، ويهدف برنامج المساعدات الغذائية للاجئين الفلسطينيين الى المساهمة في تحقيق الامن الغذائي لاكثر من 223.725 حالة عسر شديد، منها 000.105 منتفع من برنامج الاغذية التكميلي (للنساء الحوامل والمرضعات)، والمراكز الصحية ومراكز التربية والتدريب، وبموجب اتفاقية جديدة موقعة بين الاونروا والمفوضية الاوروبية في ايلول، تم تخصيص 237 مليون يورو لدعم انشطة الوكالة للفترة من 2002 - 2005.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش