الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسؤولون : لا تأثير لـ «الغيمة البركانية» على الافراد و الطقس وحركة الطيران طبيعية

تم نشره في الأربعاء 15 حزيران / يونيو 2011. 03:00 مـساءً
مسؤولون : لا تأثير لـ «الغيمة البركانية» على الافراد و الطقس وحركة الطيران طبيعية

 

عمان - الدستور - دينا سليمان وبترا

غطت صباح أمس الغيمة البركانية الناجمة عن ثوران بركان على الحدود بين إريتريا وإثيوبيا ليلة أمس الأول، الأجزاء الجنوبية والشرقية من المملكة على ارتفاع 35-45 ألف قدم، حسبما قال مدير عام دائرة الأرصاد الجوية المهندس عبد الحليم أبو هزيم.

وبين أبو هزيم لـ»الدستور» أن الانبعاثات الناتجة عن الرماد البركاني أدت إلى تشكل الغيمة البركانية، التي تحركت باتجاه الشمال الشرقي لمصر وشبه جزيرة سيناء على وجه التحديد، لتصل المملكة في ساعات الصباح الأولى من يوم أمس مغطية المناطق الجنوبية والشرقية في طبقات الجو العليا، وعلى ارتفاع لم يتجاوز 45 ألف قدم.

ونوه أبو هزيم إلى أن التواصل والاتصالات قائمة بين دائرة الأرصاد وهيئة الطيران المدني والمطارات لاطلاعهم على المعلومات المرتبطة بالغيمة ومدى إمكانية إقلاع الطائرات وتسيير رحلات من عدمها، ليصار إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة في حال استدعت الحاجة لذلك.

ووفق مدير الدائرة فإن تأثير الغيمة البركانية وما تحمله من كميات رماد لن يطال المواطنين كونها في طبقات الجو العليا، كما أن الأفراد لن يلمسوا تأثيرها على الأحوال الجوية السائدة، إذ لا علاقة لها بحالة الطقس.

وتوقع أبو هزيم أن تخف حدة تأثير الغيمة الرمادية جراء توقف البركان عن قذف الرماد، ما يعني أن الغيمة ستبدأ بالاضمحلال.

وحسبما أعلن مركز مراقبة الرماد البركاني الفرنسي أمس الأول فإن بركان دوبي الواقع في اريتريا هو الذي يتسبب بانبعاث سحابات الرماد البركاني التي تؤدي إلى اضطراب حركة النقل الجوي في هذه المنطقة.

من جهة اخرى قال رئيس هيئة تنظيم الطيران المدني بالانابة الكابتن جودت البقاعين انه لم يكن هناك أي تأثيرات سلبية للسحابة البركانية الناجمة عن انبعاث الغازات من فوهة البركان (تايرو) الواقع في شمال اريتيريا على حركة الطائرات القادمة او المغادرة للمطارات الأردنية كما ان حركة الطائرات العابرة للاجواء الاردنية لم تتأثر وطبيعية.

واضاف ان الهيئة اتخذت بالتنسيق مع دائرة الأرصاد الجوية جميع الإجراءات والقواعد القياسية العالمية المتبعة في مثل هذه الظروف لضمان أعلى درجات السلامة الجوية واستمرار تدفق الحركة الجوية بشكل اعتيادي، مبينا انه يتم التنسيق بشكل متواصل وفعال مع دول الجوار والمنظمات المعنية، كما تم رفع درجة جاهزية واستعدادات دوائر الملاحة الجوية في هيئة تنظيم الطيران المدني للتعامل مع مثل هذه الظروف وتطوراتها.

واشار البقاعين الى ان الحركة الجوية في المطارات والمجال الجوي الاردني استمرت كالمعتاد ولم يتم تسجيل أي حالات تأخير للرحلات الجوية، لافتا الى انه من المتوقع ان يستمر تدفق الحركة الجوية من والى المملكة بانتظام حيث ان سحابة الرماد البركاني تتجه الى مناطق العراق وشمال المملكة العربية السعودية، وبحسب آخر المعلومات الواردة من مركز التنبؤات الجوية فان أجواء المملكة خالية تماما من هذه السحابة.

وكانت وردت انباء عن وصول الرماد البركاني المنبعث من تلك السحابة الى فوق شبه جزيرة سيناء على ارتفاع 35 -45 ألف قدم وكان من المتوقع ان تغطي تلك السحابة أجزاء من المناطق الجنوبية والشرقية من المملكة.

الى ذلك أكد المدير العام/الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية حسين الدباس أن الشركة تراقب عن كثب تطورات حركة بركان الذي ثار بعد هزة أرضية قوية ضربت أراضي أرتيريا على مقربة من حدودها مع جيبوتي مساء الأحد الماضي .

وأوضح الدباس أن رحلات الملكية الأردنية لم تتأثر حتى ظهر يوم امس بسحب الرماد البركاني وان الشركة تسير بحسب برامجها المعلنة للمسافرين، مشيراً إلى أن الشركة شكلت لجنة من المعنيين وهي في حالة انعقاد دائم لمتابعة حركة السحب المنبعثة من البركان والتي تتجه بشكل بطيء بحسب حركة الرياح إلى السودان والمناطق الشمالية الغربية نحو جنوب جمهورية مصر العربية وشمال المملكة العربية السعودية. وقال الدباس أن الملكية الأردنية وضعت خطة طوارئ لتفعيلها في حال اضطرت لتعليق بعض خطوطها الجوية لا سيما الرحلات المغادرة إلى الخرطوم ، لافتاً إلى أن الشركة ستقوم بإعلام مسافريها عن أية تغييرات قد تطرأ على برنامج الرحلات نتيجة الرماد البركاني .

التاريخ : 15-06-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش