الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اعفاء منتجات »الصناعية المؤهلة« من التعريفات عند دخولها السوق الامريكية * توقيع اتفاقية »الكويز« بين مصر وإسرائيل والولايات المتحدة

تم نشره في الأربعاء 15 كانون الأول / ديسمبر 2004. 02:00 مـساءً
اعفاء منتجات »الصناعية المؤهلة« من التعريفات عند دخولها السوق الامريكية * توقيع اتفاقية »الكويز« بين مصر وإسرائيل والولايات المتحدة

 

 
القاهرة - د ب أ
وقعت مصر وإسرائيل والولايات المتحدة امس في القاهرة اتفاقية المناطق الصناعية المؤهلة »الكويز« التي تسمح بدخول منتجات هذه المناطق السوق الامريكية معفاة من كافة التعريفات والحصص والقيود التجارية الاخرى.
ووقع وزير التجارة والصناعة رشيد محمد رشيد الاتفاقية عن الجانب المصري ووقعها عن الجانب الامريكي الممثل التجاري روبرت زوليك وعن الجانب الاسرائيلى ايهود أولمرت نائب رئيس الوزراء وزير التجارة والصناعة.
وتنص اتفاقية الكويز على التعاون بين الدول الثلاث في مجال صناعة النسيج المصرية وتسويقها في السوق الامريكية دون التقيد بنظام الحصص شريطة دخول مكونات إسرائيلية بنسبة 7.11 بالمائة في هذه الصناعة.
وصرح رشيد عقب توقيع الاتفاقية واستقبال الرئيس المصري حسني مبارك للوزير الاسرائيلي بأنه يأمل أن تسهم الاتفاقية في »دعم المصالح الاقتصادية لمصر واسرائيل ومنطقة الشرق الاوسط برمتها«.
وقال إن توقيع الاتفاقية »مهم لمصر فضلا عن أنها تأتى مواكبة ومتفقة مع الجهود التي تبذلها الحكومة المصرية من أجل زيادة معدلات النمو الاقتصادى وخلق فرص عمالة وتشجيع الصادرات«.
وأضاف الوزير المصري أن »اتفاقية »الكويز« من شأنها أن تساهم في تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة وهو الجهد الذي بدأ منذ فترة طويلة بتوقيع معاهدة السلام المصرية الاسرائيلية (عام 1979)«.
من جانبه صرح أولمرت بأن الاتفاقية مثلما هي مهمة لمصر فانها مهمة لاسرائيل لانها ستسمح للصادرات الاسرائيلية بدخول مصر وغيرها من الدول الاخرى.
وقال الوزير الاسرائيلي إن »هذه الاتفاقية تأتى تحت مظلة اتفاقية التجارة الحرة الاسرائيلية الامريكية« مشيرا إلى أنها »تتجاوز العلاقات التجارية والاقتصادية بين الدولتين وتعبر عن تطلع مصر وإسرائيل إلى توثيق التعاون بينهما بدعم الولايات المتحدة«.
وكان رشيد قد صرح في وقت سابق امس بأن مصر والولايات المتحدة »تتمتعان بشراكة استراتيجية قوية من أجل إقرار السلام والاستقرار والتنمية في الشرق الاوسط«.
وقال الوزير المصري »بهذه الاتفاقية (الكويز) سنكون قد خطونا خطوة مهمة تجاه تعزيز علاقاتنا الاقتصادية« مضيفا ان الولايات المتحدة هي »الشريك التجاري الاقتصادي والاستثماري الاول بالنسبة لمصر وكذلك بالنسبة للمعونة الاقتصادية« وأن حجم التبادل التجاري بين البلدين يبلغ 7.3 مليار دولار سنويا وأن الاستثمارات الامريكية في مصر تلغ 575 مليون دولار.
وأعرب رشيد عن أمله في أن يؤدي توقيع اتفاقية الكويز إلى »عقد مفاوضات مع شركائنا الامريكيين من أجل توقيع اتفاقية تجارة حرة بين البلدين«.
وكان الممثل التجاري الامريكي قد وصف اتفاق الكويز في تصريح له في وقت سابق هذا الاسبوع بأنه »أهم اتفاق اقتصادي بين مصر وإسرائيل خلال عقدين«.
يذكر أن الاردن وقع اتفاقية مماثلة مع إسرائيل عام 1999 تأسست بموجبها 13 منطقة صناعية مؤهلة تصدر منتجاتها دون قيود إلى الولايات المتحدة.
وتأمل واشنطن في أن يسهم اتفاق الكويز مع مصر في إعطاء دفعة لجهود إقامة منطقة تجارة حرة شرق أوسطية بحلول عام 2013.
وترتبط الولايات المتحدة حاليا باتفاقيات للتجارة الحرة مع إسرائيل والاردن والمغرب. وتنتظر اتفاقية التجارة الحرة مع البحرين موافقة الكونجرس كما أن من المقرر بدء مفاوضات بشأن توقيع اتفاقيات أخرى في مطلع العام المقبل مع دولة الامارات وسلطنة عمان.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش