الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

2.14 مليار دينار قيمة الشيكات المتداولة * 497 مليون دينار مبالغ الشيكات المرتجعة خلال العام الماضي

تم نشره في الأحد 8 شباط / فبراير 2004. 02:00 مـساءً
2.14 مليار دينار قيمة الشيكات المتداولة * 497 مليون دينار مبالغ الشيكات المرتجعة خلال العام الماضي

 

 
عمان - الدستور - محمد امين: ارتفعت قيمة الشيكات المرتجعة خلال العام الماضي رغم تراجع عدد تلك الشيكات مقارنة مع عام ،2002 فيما ارتفعت قيمة الشيكات المتداولة خلال العام الماضي بشكل ملحوظ لتتجاوز 14 مليار دينار حسب البيانات الرسمية للشيكات المتداولة والمعادة خلال عام 2003.
وأوضحت الارقام ان عدد الشيكات التي تم تداولها خلال العام الماضي من خلال مكاتب المقاصة في المملكة بلغ 8 ملايين و3.475 ألف شيك مقارنة مع 8 ملايين و5.577 الف شيك في عام ،2002 فيما بلغت قيمة الشيكات المتداولة العام الماضي 14 مليارا و269،19 مليون دينار مقارنة مع 12 مليارا و9.904 مليون دينار في عام 2002 بزيادة بلغت مليارا و2.364 مليون دينار، وكان أعلى رقم لمبالغ الشيكات المرتجعة قد سجل عام 2001 بلغ 5.515 مليون دينار.
اما عدد الشيكات المرتجعة خلال العام الماضي فقد بلغ 9.423 الف شيك نسبتها من المتداولة 6.4%، مقارنة مع 2.472 الف شيك خلال عام 2002 فيما بلغت قيمة الشيكات المرتجعة خلال العام الماضي 497،1 مليون دينار نسبتها 38.3% من اجمالي قيمة الشيكات المتداولة مقارنة مع 6.486 مليون دينار قيمة الشيكات المرتجعة خلال عام 2002 بزيادة بلغت 5.10 مليون دينار.
وأوضحت الارقام الاحصائية ان عدد الشيكات المرتجعة لعدم كفاية الرصيد بلغ العام الماضي 26.237 الف شيك نسبتها من عدد المتداولة 7ر2%، وقد بلغت قيمة تلك الشيكات 97ر259 مليون دينار ونسبتها 82ر1% من اجمالي قيمة الشيكات المتداولة، فيما بلغ عدد الشيكات المرتجعة لاسباب أخرى خلال العام الماضي 65.186 ألف شيك نسبتها 88.1% من اجمالي عدد الشيكات المتداولة، وبلغت قيمة تلك الشيكات 12.237 مليون دينار تشكل ما نسبته 56.1% من اجمالي قيمة الشيكات المتداولة العام الماضي.
وتشير الارقام الى ان ارتفاعاً كبيراً طرأ على عدد وقيم الشيكات المتداولة والمرتجعة خلال الشهر الاخير من العام الماضي حيث بلغ عدد الشيكات المتداولة في كانون الاول من العام الماضي 7.832 الف شيك مقارنة مع 642 الف شيك في الشهر السابق له، مسجلاً بذلك اعلى حجم خلال العام بأكمله، فيما بلغت قيمة الشيكات المتداولة في ذلك الشهر 515.1 مليار دينار مقارنة مع 066.1 مليار في الشهر السابق له وهو بذلك اعلى حجم لقيم الشيكات المتداولة خلال العام.
اما عدد الشيكات المرتجعة خلال الشهر الاخير من العام الماضي فقد بلغ 480.40 الف شيك نسبتها من الشيكات المتداولة 9.4% مقارنة مع 348.27 الف شيك نسبتها 2.4% من عدد الشيكات المتداولة في الشهر السابق له، وبذلك يكون كانون الاول قد سجل ثاني اكبر عدد للشيكات المرتجعة خلال العام بعد شهر اذار 2003 عندما بلغ عدد الشيكات 335.47 الف شيك كانت نسبتها 6% من عدد الشيكات المتداولة في ذلك الشهر.
اما قيمة الشيكات المرتجعة خلال الشهر الأخير من العام الماضي فقد بلغت 7.53 مليون دينار نسبتها 5.3% من إجمالي قيمة الشيكات المتداولة في نفس الشهر مقارنة مع 3.35 مليون دينار نسبتها 3.3% من اجمالي قيمة الشيكات المتداولة في تشرين الثاني السابق له وبذلك يكون كانون الاول من عام 2003 قد سجل أعلى قيمة للشيكات المرتجعة طوال اشهر السنة، لكنه ظل قريباً من قيمة الشيكات المرتجعة في آذار التي بلغت 3.53 مليون دينار وبنسبة 6.4% من قيمة الشيكات المتداولة وفي ايلول الماضي حيث بلغت 53 مليون دينار وبنسبة 8.3% من قيمة الشيكات المتداولة في ايلول.
واشارت الارقام الرسمية الى ان عدد الشيكات المتداولة في عمان بلغ خلال كانون الاول من عام 2003 حوالي 2.870 الف شيك اجمالي مبالغها 442.1 مليار دينار فيما بلغ عدد الشيكات المرتجعة منها 7.37 الف شيك مجموع مبالغها 51 مليون دينار.
ويذكر ان البنك المركزي الاردني كان قد اتخذ بالتعاون مع البنوك المرخصة في المملكة العديد من الاجراءات للحد من ظاهرة الشيكات المرتجعة من بينها وضع شروط على منح البنوك دفاتر شيكات لعملائها، اضافة الى وضع اسماء العملاء الذين تعاد شيكاتهم على القوائم السوداء، وتبادل المعلومات بين البنوك حول مثل هؤلاء العملاء وقد ظلت نسبة الشيكات المرتجعة من المتداولة منخفضة بسبب تلك الاجراءات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش