الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رغيف الخبز لا يتكون من الطحين فقط * نقابة المخابز تتوقع موافقة الحكومة على التعويض.. غدا

تم نشره في الاثنين 12 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
رغيف الخبز لا يتكون من الطحين فقط * نقابة المخابز تتوقع موافقة الحكومة على التعويض.. غدا

 

 
عمان- الدستور- محمد امين
لا تزال نقابة اصحاب المخابز في المملكة بانتظار موافقة مجلس الوزراء على تعويض المخابز عن فروقات ارتفاع اسعار السولار والكهرباء والخميرة، من خلال تخفيض اسعار الطحين الى مستوى يعوض تلك المخابز عن رفع اسعار منتجاتها من الخبز العربي وغيره.
وقال السيد عبدالاله الحموي نقيب اصحاب المخابز لـ »الدستور« انهم لم يحصلوا على وعد قاطع من نائب رئيس الوزراء وزير الصناعة والتجارة بتعويض المخابز بنفس القيمة التي تطالب بها حيث وعدت النقابة بان يتم بحث الموضوع بين وزير الصناعة والتجارة والمالية حول مطالبات النقابة السابقة بالتعويض والتي كانت قد اقرت في محضر اجتماع بين النقابة ووزير الصناعة والتجارة الاسبق د. صلاح البشير وتم تأجيلها وتبلغ قيمة ذلك التعويض المؤجل حوالي 660 فلسا لكل طن طحين، وهي فروقات ارتفاع سابق في اسعار السولار والخميرة حيث ان الوزارة قبلت فقط التعويض عن اخر ارتفاع في الاسعار والذي تم في مطلع هذا الشهر.
وقال الحموي ان لقاء سيعقد اليوم الاثنين مع اللجنة المختصة يبحث هذا الامر في وزارة الصناعة والتجارة والتي يترأسها مساعد الامين العام لبحث المستجدات ومطالبات النقابة مؤكدا على موقف النقابة بعدم التنازل عن حقها في التعويض السابق والجديد حيث من المتوقع ان يوافق مجلس الوزراء على تخفيض سعر الطحين للمخابز يوم غد الثلاثاء.
من جانب اخر التقت »الدستور« احد اصحاب المخابز وهو السيد اسماعيل احمد سالم الذي طالب بسرعة تخفيض اسعار الطحين وليس فقط الطحين الموحد، ولكن جميع انواع الطحين وخاصة »الزيرو« موضحا ان المخابز باتت بعد الارتفاعات الاخيرة في الاسعار باتت غير قادرة على مواجهة النفقات الكبيرة، وقال ان كل الف لتر سولار ارتفعت بمقدار عشرة دنانير فيما يستهلك مخبزه بحوالي 1200 دينار شهريا، وكذلك ارتفعت اسعار الكهرباء مقدرا فاتورته الشهرية بحوالي 500 دينار، اضافة لارتفاع سعر الغاز الذي يستخدم في المخبز بشكل كبير، وكذلك ارتفاع سعر الخميرة التي تستهلك المخابز منها كميات كبيرة وارتفاع سعر طن السكر من 222 دينارا الى 232 دينارا وكذلك ارتفاع اسعار الزيوت بمختلف انواعها والمستخدمة في منتجات المخابز.
وقال السيد اسماعيل سالم ان كثيرا من المخابز لا تشتري الطحين من المطاحن مباشرة بل من بعض الموزعين ولذلك تكون اسعار الصحين اعلا مما هو محدد اذ تشتري المخابز الطن الواحد من الطحين الموحد بمبلغ 126 دينارا رغم ان سعره المحدد يبلغ 200.123 دينار فيما يشترون الطن الواحد من طحين الزيرو بمبلغ 145 دينارا في حين ان سعره يبلغ 142 دينارا، مشيرا الى ان المطلوب هو تخفيض اسعار الطحين بشكل مجد للمخابز لتحافظ على اسعار منتجاتها وان تتم مراقبة اسعار باقي مدخلات الانتاج بشكل دقيق لان رغيف الخبز لا يتكون فقط من الطحين.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش