الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في دراسة اعدتها »المحفظة الوطنية« * ارتفاع مؤشر البورصة العام بنسبة 8.53% خلال العام الماضي

تم نشره في الاثنين 19 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
في دراسة اعدتها »المحفظة الوطنية« * ارتفاع مؤشر البورصة العام بنسبة 8.53% خلال العام الماضي

 

 
86.1 مليار دينار حجم تداول و8.7 مليار القيمة السوقية للاسهم
اعلى نسبة ارتفاع في عام واحد منذ تأسيس السوق المالي

عمان - الدستور

انتهى التعامل في بورصة عمان العام الماضي بشكل فاق جميع التوقعات، حيث ارتفع الرقم القياسي المرجح بالقيمة السوقية من 88.170 نقطة الى 45.261 نقطة او ما نسبته 8.53% عن بداية العام.
وقالت دراسة اعدتها شركة المحفظة الوطنية للاوراق المالية ان هذه النتائج الايجابية رافقها كذلك ارتفاع بنسبة 56% في القيمة السوقية للاسهم المدرجة في بورصة عمان، حيث بلغت في نهاية 2003 مبلغ حوالي 8.7 مليار دينار مقارنة بمبلغ 5 مليارات دينار بداية العام الماضي.
وقد بلغ عدد الاسهم المتداولة خلال العام الماضي حوالي مليار سهم وبارتفاع مقداره 40.118% عن ما تم تداوله خلال العام 2002 نفذت من خلال 786 الف عقد تقريبا، وقد رافق ذلك ارتفاع حجم التداول حيث بلغ في نهاية 2003 ما مقداره 86.1 مليار دينار مقارنة مع 950 مليون دينار عن عام 2002 وبارتفاع مقداره 22.95%.
واما عن الشركات الثلاث الاولى الاكثر ارتفاعا في الاسعار (بالدينار) هي البنك العربي والذي ارتفع من 184 دينار الى 305 دنانير او بمبلغ 121 دينار، والمؤسسة الصحفية الاردنية - الرأي والتي ارتفع سهمها من 61.9 دينار الى 17 دينارا او بمبلغ 39.7 دينار، وكذلك سهم شركة البنك الاردني الكويتي والذي افتتح سعره على 87.3 دينار واغلق على 55.8 دينار او ما قيمته 68.4 دينار.
ومن ضمن الشركات الاكثر ارتفاعا كنسبة مئوية سجلت كل من شركة الموارد الصناعية وشركة التجمعات الاستثمارية وشركة بيتنا اعلى نسب ارتفاع حيث كانت هذه النسب 655%، 290%، 285% على التوالي.
قطاعيا، كان قطاع البنوك الاكثر ارتفاعا بين مختلف القطاعات حيث اغلق مؤشره في نهاية 2003 علي ارتفاع بنسبة 5.73% يليه قطاع التأمين بنسبة 53% تقريبا ومن ثم قطاع الصناعة بنسبة حوالي 46% واخيرا قطاع الخدمات بنسبة 5.19%.
اما الرقم القياسي العام »غير المرجح« والذي لا يتضمن سهم البنك العربي فقد ارتفع بنسبة اعلى من نسبة الارتفاع في المؤشر »المرجح« حيث اغلق عند مستوى 75.111 نقطة وبنسبة ارتفاع مقدارها 56.61% عن بداية العام 2003.
وقد كان العام 2003 مميزا بجميع المقاييس، اذ لم تشهد بورصة عمان هذا الارتفاع منذ تأسيس السوق المالي الاردني عام 1978 على جميع الاصعدة، وفي اعتقادنا ان من اهم اسباب هذا الارتفاع انخفاض اسعار الفوائد البنكية علي الودائع بالدينار والعملات الاجنبية الاخرى بالاضافة الى التوقعات بشأن مساهمة الشركات الاردنية في مشروع اعادة اعمار العراق مما ادى الى توجه السيولة للاستثمار في الشركات المدرجة في بورصة عمان للاستفادة من العوائد المالية للشركات والتي تعتبر مرتفعة مقارنة بالبدائل الاستثمارية الاخرى، ولا ننسى بان عام 2003 شهد فرض ضريبة على فوائد الودائع بنسبة 5%.
وخلال العام 2003 شهدت بعض النسب المالية الرئيسة تغيرا ملحوظا كما هو موضح في الرسم البياني رقم 2 حيث ارتفعت نسبة القيمة السوقية الى العائد (مرة) من مستوى 036.13 الى مستوى 746.21 بزيادة مقدارها 8.66%، اما القيمة السوقية الى الدفترية فقد ارتفعت كذلك من 232.1 (مرة) الى 851.1 (مرة) وبنسبة ارتفاع بحدود 50% واخيرا انخفضت نسبة الارباح الموزعة الى القيمة السوقية % من 189.3% الى 362.2% وبنسبة انخفاض مقدارها 26% تقريبا، علما بان السبب الرئيس لانخفاض هذه النسبة هو ارتفاع اسعار الاسهم المدرجة في البورصة خلال عام 2003.
وبالرغم من الارتفاع الذي شهده السوق المالي خلال العام المنصرم الا اننا نتوقع بان بستمر هذا الارتفاع للعديد من الشركات اخذين بعين الاعتبار اقتراب موعد الاعلان عن نتائج الشركات المساهمة العامة عن نهاية عام 2003.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش