الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

10،7 مليار دينار مبالغ الشيكات المتداولة * الشيكات المرتجعة تبلغ 408 ملايين دينار خلال 10 اشهر

تم نشره في الاثنين 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2002. 02:00 مـساءً
10،7 مليار دينار مبالغ الشيكات المتداولة * الشيكات المرتجعة تبلغ 408 ملايين دينار خلال 10 اشهر

 

 
عمان - الدستور - محمد امين: قفزت مبالغ الشيكات المرتجعة خلال الشهور العشرة الاولى من هذا العام الى اكثر من 400 مليون دينار حسب احدث الارقام المعلنة حول تداول الشيكات ومبالغها منذ بداية العام وحتى نهاية الشهر الماضي حيث تفيد تلك الارقام الرسمية ان اجمالي عدد الشيكات المرتجعة خلال الشهور العشرة الماضية بلغ 392 الفا و 881 شيكا تشكل ما نسبته 5،1% من اجمالي عدد الشيكات المتداولة فيما بلغ مجموع مبالغ تلك الشيكات 408 ملايين و 811 الف دينار تشكل ما نسبته 3،62% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة.
وتوضح مصادر البنك المركزي الاردني ان اجمالي عدد الشيكات المتداولة خلال الشهور العشرة الماضية بلغ 7 ملايين و 167 الفا و 74 شيكا بلغ مجموع مبالغها 10 مليارات و 767 مليونا و 284 الف دينار حيث يتضح من مراجعة الارقام ان معدل مبالغ الشيكات المتداولة الشهري يزيد على المليار دينار.
وتظهر الارقام ان اجمالي عدد الشيكات المرتجعة بلغ خلال الشهور العشرة الماضية 392 الفا و 881 شيكا بمبالغ وصلت 408 ملايين و 811 الف دينار وتشمل الشيكات المعادة لعدم كفاية الرصيد والتي بلغ عددها 210 الاف و 436 شيكا تشكل ما نسبته 2،7% من اجمالي عدد الشيكات المتداولة فيما بلغ مجموع مبالغها 210 ملايين و 352 الف دينار نسبتها 1،87% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة فيما بلغ عدد الشيكات المرتجعة لاسباب اخرى خلال الشهور العشرة الماضية 182 الفا و 345 شيكا تشكل ما نسبته 2،35% من اجمالي عدد الشيكات المتداولة وقد بلغ مجموع مبالغ الشيكات المعادة لاسباب اخرى 198 مليونا و 459 الف دينار نسبتها 1،75% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة.
وتوضح الارقام ان عدد الشيكات المتداولة خلال شهر تشرين الاول الماضي بلغ 783 الفا و 501 شيكا وصل مجموع مبالغها الى مليار و 174 مليونا و 950 الف دينار وذلك بالمقارنة مع 818 الفا و 82 شيكا وصل مجموع مبالغها الى مليار و 149 مليونا و 686 الف دينار تم تداولها في شهر ايلول السابق له فيما بلغ عدد الشيكات المرتجعة خلال الشهر الماضي 40 الفا و 742 شيكا نسبتها 5،2% من اجمالي الشيكات المتداولة في ذات الشهر مقارنة مع 37 الفا و 116 شيكا نسبتها 4،5% من اجمالي الشيكات المتداولة في ايلول السابق له. وقد وصل مجموع مبالغ الشيكات المرتجعة خلال الشهر الماضي 42 مليونا و 337 الف دينار تمثل 3،6% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة في تشرين الاول الماضي مقارنة مع 41 مليونا و 791 الف دينار تشكل ايضا 3،6% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة خلال شهر ايلول السابق له.
وقد بلغ عدد الشيكات المرتجعة لعدم كفاية الرصيد خلال الشهر الماضي 22 الفا و 93 شيكا نسبتها 2،8% من اجمالي عدد الشيكات المتداولة خلال الشهر الماضي مقارنة مع 19 الفا و 676 شيكا مرتجعا تمثل 2،4% من اجمالي عدد الشيكات المتداولة في ايلول فيما بلغت قيمة الشيكات المرتجعة لعدم كفاية الرصيد خلال الشهر الماضي 21 مليونا و 969 الف دينار تشكل ما نسبته 1،9% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة في الشهر الماضي ومقارنة مع 21 مليونا و 21 الف دينار تشكل 1،8% من مبالغ الشيكات المتداولة في ايلول السابق له.
وتشير الارقام الرسمية الى ان عدد الشيكات المرتجعة لاسباب اخرى بلغ الشهر الماضي 18 الفا و 649 شيكا نسبتها 2،4% من اجمالي الشيكات المتداولة خلال نفس الشهر مقارنة مع 17 الفا و 440 شيكا نسبتها 2،1% من اجمالي عدد الشيكات المتداولة في ايلول الماضي.
وقد وصل مجموع مبالغ الشيكات المرتجعة لاسباب اخرى الشهر الماضي 20 مليونا و 368 الف دينار نسبتها 1،7% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة مقارنة مع 20 مليونا و 770 الف دينار نسبتها 1،8% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة خلال ايلول السابق له.
وتفيد الارقام ان عدد جلسات المقاصة خلال الشهر الماضي بلغ 23 جلسة تم خلالها تداول 727 الفا و 311 شيكا في عمان مجموع مبالغها مليار و 103 ملايين و 882 الف دينار وتم تداول 39 الفا و 961 شيكا في اربد بمبلغ 39 مليونا و 551 الف دينار كما تم في العقبة تداول 16 الفا و 229 شيكا بمبلغ 31 مليونا و 517 الف دينار.
ونظرا لان الجزء الاكبر من الشيكات المتداولة هو في مدينة عمان فان الجزء الاكبر من الشيكات المرتجعة هو ايضا في عمان حيث بلغ عدد الشيكات المرتجعة في عمان الشهر الماضي 37 الفا و 455 شيكا قيمتها 40 مليونا و 95 الف دينار مقارنة مع 33 الفا و 931 شيكا مرتجعا في عمان خلال شهر ايلول السابق له قيمتها 39 مليونا و 427 الف دينار.
وفي اربد بلغت قيمة الشيكات المرتجعة الشهر الماضي 1،512 مليون دينار مقابل 1،493 مليون خلال ايلول الماضي فيما بلغت قيمة الشيكات المرتجعة في الشهر الماضي في العقبة 730 الف دينار مقابل 871 الف دينار في شهر ايلول الماضي.
ويلاحظ من الاحصائيات والارقام انه رغم ضخامة رقم الشيكات المرتجعة خلال الشهور العشرة الماضية البالغ 408،7 مليون دينار حيث ان المعدل الشهري اكثر من 40 مليون دينار الا ان الشيكات المرتجعة من حيث العدد ومن حيث مبالغها لا تشكل الا نسبة ضئيلة جدا من اعداد ومبالغ الشيكات المتداولة بل انها بالمقارنة مع السنوات الماضية شهدت تراجعا نسبيا ملموسا حيث اصبح معدل اعداد تلك الشيكات بحدود 5% فقط من اجمالي اعداد الشيكات المتداولة فيما تراجعت نسبة مبالغ تلك الشيكات الى 3،6% من اجمالي مبالغ الشيكات المتداولة وهي نسبة معقولة ولا تشكل ظاهرة خطيرة كما قد يصفها البعض خاصة ان قيمة الشيكات المرتجعة لعدم كفاية او عدم وجود رصيد تبلغ نسبتها 1،8% من مبالغ الشيكات المتداولة وهي نسبة ضئيلة جدا كما ان معدل نسبتها من ناحية العدد يبلغ 2،7% ولكن بانعكاس تلك النسب كارقام تبدو كبيرة مقارنة مع حجم الاقتصاد الاردني وفي ظل الاوضاع الاقتصادية التي تمر بها بعض القطاعات الاقتصادية من تراجع وركود وعادة ما يعزو التجار تفاقم ظاهرة الشيكات المرتجعة الى سوء الاوضاع التجارية ولكن بلا شك فان اجراءات البنك المركزي وتعاون البنوك المرخصة معه هو السبب الرئيسي في التراجع النسبي الذي يطرأ على نسب اعداد وقيم الشيكات المرتجعة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش