الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نريدها انتخابات ناصعة البياض.

جمال العلوي

الثلاثاء 21 حزيران / يونيو 2016.
عدد المقالات: 898

 



شعبنا يريد تعزيز الثقة في الانتخابات، يريد انتخابات مغمسة بطعم النزاهة وقريباتها لا بطعم المال الاسود وتجار الهويات ، وكل الطرق التي تؤدي الى سلب إرادة الناخبين الحقيقية .

من حق هذا الشعب الطيب أن يثق بصناديق الاقتراع وان صوته هو الذي يقرر، مصير البلد ومصير نوابه نريد أن يعي القادمون على عجل لمجلس النواب أن صوت الناخب هو الفيصل وهو الحكم.

لذا ما نريده ليس صعبا نريد نتائج لا تدخل فيها ولا مقاعد معروف اصحابها سلفا لا نريد قوائم من المبشرين بالجنة .المسؤولية هذه المرة صعبة لأن في ضوء نتائجها سيحكم الناس على كل المجريات الانتخابية بعدها ، ولن نستطيع أن نقول للناخبين بعدها إن الانتخابات نزيهة وشفافة ولن يكون بمقدور احد أن يدفع الناخبين للمشاركة اذا كانت المنهجية الدائمة هي ذاتها التي تقوم على التدخل في الوقت المناسب وتحديد خارطة الناجحين بعيدا عن الافرازات وما قالته صناديق الاقتراع.

 شعبنا  قادر على الحكم ، وقادر على ايصال مرشحين متنوعين يملكون برامج وطاقات هائلة لاحداث التغيير ونقلة نوعية في المحاسبة والمساءلة التي تخدم مصلحة الوطن،ولا تساهم في احداث تطورات دراماتيكية لا سمح الله.

شعبنا الطيب يبحث عن العدالة والشفافية والمساواة وتعزيز المواطنة وتكافؤ الفرص وحماية حقوقه المقررة سلفا بموجب الدستور.

دعونا نقدم انتخابات نوعية تحمل أكبر قدر من النزاهة والشفافية يذكرنا بالانتخابات التي جرت العام 1989 حين اختار الراحل الكبير الملك حسين اجراء انتخابات تكشف عن مكونات الشعب واتجاهاته عبر نظرية رفع الغطاء عن «الطنجرة» لمعرفة ما بداخلها، ولم يغير مجلس نواب الحادي عشر الدنيا ولم يقعدها ،لكنه كان برلمانا يمثل الشعب أحسن تمثيل .

نريد انتخابات نريد انتخابات ناصعة البياض ،لكن شرط بدون «دراي كلين» تسجل في تاريخ الاردن وتذكرها الاجيال القادمة وتقول كان لدينا انتخابات نزيهة.

ترى هل نستطيع فعل ذلك ، الله اعلم...!



[email protected]



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش