الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ضعف الطلب على الدواجن يخفض اسعارها

تم نشره في الخميس 16 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

  عمان - الدستور  - أنس الخصاونة

اكد مدير عام شركة خيرات الشمال للدواجن والاعلاف خيرو العرقان تراجع معدلات الطلب اليومية على الدواجن «النتافات والطازج» خلال شهر رمضان الحالي مقارنة بما كان عليه الحال خلال الاعوام السابقة.

وقال ان ضعف الطلب رافقه ايضا تراجع  ملموس  في الاسعار بنسب كبيرة مقارنة بمستوياتها التي كانت عليها خلال شهر رمضان من العام الماضي.

واضاف العرقان في تصريح لـ «الدستور» ان من الاسباب المباشرة لتراجع معدلات الطلب على المنتج المحلي حاليا هو توافر بدائل اخرى من الدجاج المجمد والمستورد من الخارج، لافتا  الى ان الاجراءات الحكومية المتبعة في هذا الشان والمتمثلة باستيراد الدواجن «المقطع والكامل» من خارج الاردن من كل من  «الارجنتين وفرنسا والبرازيل والولايات المتحدة الامريكية قد « اثرت سلبا على وضع السوق ومعادلة العرض والطلب.

 واشار الى ان قيام المزارعين بتربية كميات وافواج كبيرة خلال الشهر السابق استعدادا لاستقبال الشهر الفضيل،  اثر على وضع السوق، الا ان ذلك لا يعتبر السبب المباشر لتراجع معدلات الطلب، و جرت العادة ان تشهد الفترة التي تسبق الشهر الفضيل زيادة اعداد الافواج المخصصة للتربية  وزيادة الطاقة الانتاجية للمزارع .

وقال  ان اسعار الدواجن خلال العام الحالي لم ترتفع بشكل كبير، حيث لم يلمس المواطن ارتفاعات على الاسعار مقارنة بما كانت عليه في السابق، بما في ذلك خلال شهر رمضان الفضيل.,

وبين ان متوسط سعر كيلو دجاج النتافات للمستهلك النهائي حاليا يتراوح ما بين 120- 135  قرشا للكيلو في حين يباع من ارض المزرعة بسعر حول الدينار للكيلو، كما ان متوسط سعر الدجاج اللاحم «الطازج» مباع للمستهلك حول 150 قرشا للكيلو،  وكان متوسط سعر دجاج النتافات سابقا للمستهلك حول الدينارين للكيلو في حين ان متوسط سعر الدجاج الطازج كان لا يقل عن 240 قرشا للكيلو .

وقال ان بقاء الوضع على حاله من شانه ان يهدد التجار والمشتغلين بالقطاع ويدفع بهم الى الخروج من السوق او التوقف عن العمل بهذا القطاع والانتقال الى قطاعات اخرى اكثر جدوى وامانا، وما لذلك من تاثير سلبي على فقدان كثير من العاملين بهذا القطاع لوظائفهم.

ونوه  الى ان القطاع يعاني من تبعات ارتفاع كلف ومدخلات الانتاج والتي وصلت لحوالي 55% والتي طرات على اسعار الاعلاف، مشيرا على سبيل المثال الى ارتفاع سعر علف الصويا بنسبة لا تقل عن 60% مقارنة بالسابق، حيث اصبح يباع طن صويا بسعر حول 470 دينارا للطن بعد ان كان سعره في السابق حول 260 دينارا للطن في حين ارتفع سعر الذرة بنسبة حوالي 20% حيث اصبح يباع طن الذرة بسعر حول 210 دنانير للطن بعد ان كان سعره سابقا لا يزيد على  155 دينارا للطن.

وقال ان هنالك تشديدا على التجار والمشتغلين بالقطاع وذلك بعد السماح لهم باستيراد الاعلاف  من دول اخرى باستثناء الارجنتين فقط، مشيرا ان فتح باب الاستيراد من دول اوروبية مختلفة مثل روسيا وامريكا من شانه ان يقلل الكلف على التجار  ويسهم في انعاش القطاع ولو جزئيا في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة.

يذكر انه وبحسب إحصائية سابقة للاتحاد النوعي لمربي الدواجن يبلغ عدد مزارع الدجاج (اللاحم والبياض والأمهات) في المملكة قرابة 2900 مزرعة يقدر حجم استثماراتها بقرابة مليار دينار، فيما يقدر حجم استهلاك المواطن الواحد من الدجاج من 35 الى 40 كيلوغراما سنويا

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش