الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير التجارة العماني يؤكد ضرورة الاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة مع امريكا

تم نشره في السبت 10 كانون الثاني / يناير 2009. 02:00 مـساءً
وزير التجارة العماني يؤكد ضرورة الاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة مع امريكا

 

 
مسقط - الدستور - مصطفى أحمد

أوضح السيد مقبول بن علي سلطان وزير التجارة والصناعة ان اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الامريكية التي دخلت حيز التنفيذ في بداية العام الحالي تشكل خطوة هامة على طريق تطوير التجارة الخارجية العمانية والاستثمار والارتقاء بدور القطاع الخاص وتأتي منسجمة مع سياسات التحرير ودمج الاقتصاد العماني في الاقتصاد العالمي التي تنتهجها السلطنة.

جاء ذلك خلال لقائه بعدد من أصحاب وصاحبات الأعمال وممثلي شركات ومؤسسات القطاع الخاص بغرفة تجارة وصناعة عمان وقال انه من اجل ان تعود الاتفاقية بالمنافع المنشودة على القطاع الخاص العماني ضرورة العمل على تحقيق الاستفادة القصوى منها من خلال زيادة الصادرات والاستفادة من القدرات الهائلة للولايات المتحدة في مختلف الميادين الاقتصادية والتكنولوجية.

واضاف ان الاتفاقية تعد من الاتفاقيات الهامة التي تتوج العلاقات التي ترتبط بين البلدين منذ القدم حيث بنيت على كثير من الاتفاقيات والالتزامات التي التزم بها البلدين ضمن عضويتهما في منظمة التجارة العالمية والتي وضعت كأساس يتم التفاوض بشأنه ويتم من خلاله التوصل إلى مزيد من التحرير في تجارة السلع والخدمات والاستثمار المتاح.

وقال أن السلطنة تعد من الدول المنظمة حديثا إلى منظمة التجارة العالمية وإن الكثير مما تم الاتفاق عليه في اتفاقية التجارة الحرة هو في الأصل ملتزم به في منظمة التجارة العالمية وبشكل عام فإن السياسات التجارية التي تنتهجها السلطنة من ناحية انخفاض الرسوم الجمركية على الواردات والقطاعات الاستثمارية المتاحة للمستثمر الأجنبي من الأمور التي قد تكون ساعدت في التوصل إلى اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة.

واشار الى ان السلطنة تعد رابع دولة عربية توقع اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الامريكية وذلك بعد المملكة الأردنية الهاشمية ومملكة البحرين والمملكة المغربية موضحا ان من بين العوامل التي سهلت التوصل إلى هذه الاتفاقية في وقت وجيز سياسات عمان التجارية المنفتحة والالتزامات العديدة التي سبق أن اوفت بها السلطنة عند الانضمام لمنظمة التجارة العالمية.

وتطرق وزير التجارة والصناعة العماني إلى البنود التي تضمنتها اتفاقية التجارة الحرة وقال إن اتفاقية التجارة الحرة بين السلطنة والولايات المتحدة هي أكثر من مجرد اتفاقية معنية بإزالة الرسوم الجمركية بل هي أوسع مدى من ذلك حيث أنها تؤسس لبناء قاعدة للتعاون الاقتصادي العريض القائم على تحرير إجراءات الاستثمار وإزالة القيود عن تجارة الخدمات إلى جانب حماية حقوق الملكية الفكرية.

واضاف ان الاتفاقية شملت 22 فصلا تتعلق بالاحكام الابتدائية والتعريفات والنفاذ للاسواق للسلع الزراعية والصناعية والمنسوجات والملابس وقواعد المنشأ والتعاون في مجال الجمارك والاجراءات الصحية والصحة النباتية والعوائق الفنية على التجارة والاجراءات الوقائية والمشتريات الحكومية والاستثمار والخدمات والخدمات المالية وخدمات الاتصالات والتجارة الاليكترونية و الملكية الفكرية و قضايا العمل وقضايا البيئة والشفافية و ادارة الاتفاقية وتسوية المنازعات والاستثناءات والاحكام الختامية.

واوضح ان الاتفاقية ستؤدي إلى زيادة تدفق الصادرات العمانية إلى الولايات المتحدة كما أنه سيشجع الشركات العمانية والأمريكية والشركات من الدول الأخرى على الاستثمار في السلطنة بهدف الإنتاج وتصدير المنتجات إلى السوق الأمريكي الواسع مستفيدة من الإعفاء من الرسوم الجمركية بموجب الاتفاقية.

Date : 10-01-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش