الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الصندوق الكويتي للتنمية» اكبر المتبرعين لمشروع «كينغز أكاديمي» بمبلغ 5 ملايين دولار

تم نشره في الخميس 23 تموز / يوليو 2009. 03:00 مـساءً
«الصندوق الكويتي للتنمية» اكبر المتبرعين لمشروع «كينغز أكاديمي» بمبلغ 5 ملايين دولار

 

مأدبا - الدستور - جهاد الشوابكة

يعتبر الأردن من أوائل الدول التي استفادت من مساعدات الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية ، وتعود علاقة الأردن مع الصندوق لعام 1962 حيث ساهم الصندوق الكويتي للتنمية خلال الفترة ( 1962 - 2009 ) في تمويل العديد من المشاريع في الأردن زادت قيمتها على 470 مليون دولار أمريكي ، وقد وزعت المشاريع التي تم تمويلها من خلال هذه القروض على القطاعات الإنتاجية كالفوسفات والصناعة والطاقة وقطاعي المياه والبنية التحتية.

ولإلقاء المزيد من الضوء على مساهمة الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية في مشروع مدرسة كينغز أكاديمي قامت"الدستور" بجولة في المدرسة للاطلاع على مساهمة الصندوق ، حيث اكد رئيس مجلس أمناء كينغز أكاديمي الدكتور صفوان المصري ان الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية يعتبر من أكبر المتبرعين لكينغز أكاديمي من خلال تبرعه السخي بمبلغ خمسة ملايين دولار ، وامتناناً من الأكاديمية للصندوق بهذا التبرع ، فقد أطلقت الأكاديمية اسم صاحب السمو - المغفور له باذن الله - الأمير جابر الأحمد الصباح رحمه الله على مبنى إدارة الأكاديمية الرئيسي.

وكينغز أكاديمي تقع في قرية منجا ، على بعد 5 كم من مدينة مادبا 32و كم جنوب غرب العاصمة عمان وبدء في انشائها تموز 2004 وتم افتتاحها في آب 2007 حيث تبلغ القدرةالاستيعابية 600 طالب وطالبة من الصف التاسع إلى الثاني عشر موزعين على البرنامج الداخلي الكامل والداخلي الأسبوعي واليومي ويبلغ عدد الطلبة الملتحقين في العام الدراسي 2008 - 2009 ـ ـ 272 طالب وطالبة يمثلون 21 جنسية و 11 دولة نسبة الطلبة الذكور %60 ونسبة الطلبة الإناث %40 ونسبة الطلبة الملتحقين في البرنامج الداخلي الكامل والأسبوعي75% ونسبة الطلبة الملتحقين في البرنامج اليومي %25 ويبلغ عدد هيئة التدريس والموظفين 61 معلماً ومعلمة من مختلف دول العالم ذوي كفاءة عالية وأكثر من 200 موظف ونسبة المعلمين إلى الطلبة: 1 : 10 ومعدل استيعاب الصف الدراسي : 15 طالباً وطالبة كحد أقصى اما حرم الأكاديمية: 23 مبنى رئيساً على مساحة أرض تبلغ 575 دونماً(144 فداناً) المنامات تبلغ 9 مبانْ منفصلة انفصالاً كلياً لكلا الجنسين تتسع لأكثر من 400 طالب وطالبة في غرف مستقلة ومؤثثة ، منها 6 غرف معدة للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة. يُلحق بكل 14 غرفة شقة مستقلة لعضو هيئة تدريس مقيم وأسرته. يخصص ما يعادل %15 من عائدات الرسوم السنوية للمنح الدراسية كما تم تخصيص صندوق لاستثمار عوائد أموال الداعمين لتوفير منح دراسية إضافية للطلبة. يستفيد وبشكل سنوي ما لا يقل عن %30 من مجموع عدد الطلبة في الأكاديمية من نظام المنح الدراسية الكاملة والجزئية.

استـُلهمت فكرة كينغز أكاديمي من رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني التي تولدت من التحاقه في أكاديمية ديرفيلد الداخلية في ولاية ماساتشوستس الأمريكية ، والتي ساهمت في تطوير شخصيته وقيمه وقدراته ، الأمر الذي ولّد لدى جلالته الرغبة في توفير نوعية التعليم وروحه لأبناء هذه المنطقة من خلال تأسيس مدرسة في الأردن على غرار أكاديمية ديرفيلد.

إن رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني تتمثل في أن تكون كينغز أكاديمي نموذجاً للمدارس الثانوية يحتذى به على مستوى منطقة الشرق الأوسط من خلال ما تعتمده من مجموعة صفات مميزة غير مسبوقة كالتفوق الأكاديمي وأصول التعليم المتقدم والتأكيد على القيم الفردية والمجتمعية بالإضافة إلى استخدامها أساليب تعليم وبنية تحتية فريدة من نوعها.

وكما قال جلالته فإن كينغز أكاديمي سوف تكون المكان الذي يتخلى فيه الطلبة عن الطبقيّة والخلفيات والتظاهر بالتعلم ليكبروا معاً بينما يتبنون قيماً شخصية واجتماعية كالكرامة والنزاهة والتسامح والتعاطف.

يتم تمويل كينغز أكاديمي تمويلاً خاصاً كونها مؤسسة غير ربحية هدفها الوحيد تقديم مستوى مرموق من التعليم يساهم بشكل إيجابي في تطوير الأردن والمنطقة.

يقول المدير المؤسس لكينغز أكاديمي إيريك ويدمر أنه وجد الإلهام من فرصة قيادته لمدرسةْ تتصف بمزايا تؤهلها أن تؤدي دوراً مهماً في ظهور جيل جديد من القادة في الشرق الأوسط ، قادة يتناقلون أفكار التسامح واحترام الآخر.

يقول د. ويدمر: "إن هدف كينغز أكاديمي يكمن في قبول طلبة من خلفيات ودول مختلفة في سبيل منحهم أساساً تربوياً مشتركاً ضمن بيئة مدرسة داخلية تعزّز الروابط لصداقات مدى الحياة".

يأمل د. ويدمر من خلال قيادته لكينغز أكاديمي بإقامة علاقات وثيقة بين الأكاديمية وعدد من المدارس الثانوية في العالم الغربي ، كما يؤمن بإمكانات الأكاديمية وقدرتها على العمل كنموذج يحتذى به للمبادرات التربوية الأخرى في الشرق الأوسط.

كينغز أكاديمي.. التجربة الفريدة تقوم كينغز أكاديمي بتقديم تجربة نظام المدارس الداخلية الأمريكية على مستوى المرحلة الثانوية بشكل يتكامل مع البيئة الأردنية والشرق أوسطية ، فيتم تشجيع الطلبة على التفكير باستقلالية والانخراط في حوارات ونقاشات مثمرة مع زملائهم ومعلميهم في إطار حلقات دراسية مصغرة. ويتم تعليمهم في الوقت نفسه على إدراك أهمية التعليم وحفظ المعلومات بشكل منهجي ، في حين صممت الفروض المنزلية لزيادة تعلم الطلبة وتحفيز حب الاستطلاع لديهم وليس لمجرد ملء الفراغ فقط.

يعتمد نظام التعليم في الأكاديمية بشكل كبير على نظام (Advanced Placement Program) وهو نظام تعليمي يسعى للتوفيق ما بين المدارس الثانوية الأمريكية من جهة والكليات والجامعات الأمريكية من جهة أخرى حيث يتيح هذا النظام منذ بدء العمل به عام 1955 الفرصة أمام طلبة الثانوية لدراسة بعض مواد الجامعة وحصولهم على امتيازات ومهارات الطالب الجامعي بالإضافة إلى إمكانية تجاوز مواد جامعية بينما هم ما يزالون على مقاعد الدراسة الثانوية.

يتكامل هذا النظام المعتمد في كينغز أكاديمي ليشكّل منهاجاً حيوياً إنسانيا وعمليا ، يتمحور حول حاجات الطلبة وقيمهم في هذه المنطقة من العالم ، حيث يقدَّم في إطار يعزز تنشئة الطلبة فكرياً وشخصياً وبدنياً واجتماعياً وأخلاقياً وروحانياً.

تتمثل إحدى مزايا حياة المدرسة الداخلية في التواجد الدائم لأعضاء الهيئة التدريسية في الحرم المدرسي نفسه أثناء المساء وفي أوقات الراحة لتقديم مساعدة شخصية إضافية للطلبة. حيث لا تقتصر ساعات التدريس والتعليم على ساعات الدوام الرسمي والممتدة عادة من الثامنة صباحاً وحتى الرابعة عصراً في أيام الدراسة الاعتيادية بل تمتد على مدى 24 ساعة 7 أيام في الأسبوع. فأدوار أعضاء هيئة التدريس مترابطة ومتكاملة ولا تقتصر على التدريس الصفي بل تمتد لتشمل القيام بالتدريب الرياضي وتقديم المشورة وحتى الإشراف على سكن الطلبة الداخلي.

لا ينصبّ تركيز كينغز أكاديمي فقط على أدوات ووسائل التعليم التقليدية بل على زرع حبّ التعلم والقراءة عند الطلبة كغاية في حدّ ذاتها ، ولهذا السبب ، تسعى الأكاديمية لتعليم الطلبة فيها كيفية استغلال وقت فراغهم بطرق تساهم في الترويح عن العقل والجسد في آنْ واحد.

إن كينغز أكاديمي هي المنارة للتميّز والمأوى للباحثين عن المعرفة باعتمادها شعار "المعرفة تزدهر" حيث إنّها توفر البيئة التي تشجّع الناس من مختلف الثقافات والمعتقدات على فهم كل منهم الآخر واحترامه بهدف تمكينهم في النهاية من تكوين صداقات تدوم مدى الحياة.

كينغز أكاديمي.. المبادئ التوجيهية يمتاز نظام التعليم في كينغز أكاديمي بالتركيز على تطوير الطلبة بكل ما تحويه هذه الكلمة من معنى وعلى كل المستويات ، فكرياً وشخصياً وجسدياً واجتماعيا وأخلاقياً ، وفيما يلي القيم الخمس العالمية التي تعبّر عمّا تسعى الأكاديمية لتحقيقه للطلبة الملتحقين بها: الاحترام ، إنّ التسامح يأتي في البداية لكنه ليس كافياً ، إنّ ما تأمل كينغز أكاديمي غرسه في نفوس الطلبة هو أن يفهم بعضهم بعضاً بصورة جيدة ، وأن تتسم علاقتهم ببعضهم بعضاً بالاحترام من جهة وكذلك في علاقتهم وتعاطيهم مع معلميهم وأسرهم والمجتمع بأسره من جهة أخرى.

حب التعلّم ، لا يعتبر التعليم في كينغز أكاديمي مجرد وسيلة لنجاح الطلبة في المستقبل فقط ، أي ببساطة تعليم أحادي الهدف ، بل يعزّز لديهم حبّاً حقيقياً ودائماً للتعلم ويغرس لديهم الرغبة في اكتساب المعرفة لذاتها.

المسؤولية ، إن الالتحاق بكينغز أكاديمي يعتبر امتيازاً تترتب عليه مجموعة من المسؤوليات. فيتعلم الطلبة أن يكونوا دعاة لما تعلموه ، وأن يكونوا مسؤولين في أن ينقلوا ما تعلموه للآخرين من الطلبة الأصغر منهم سناً أو حتى للمجتمع بأسره ، وبالتالي فهم يتحملون مسؤوليةً تقع على عاتقهم مدى حياتهم تكمن في استخدامهم لما تعلموه في مساعدة وتعزيز إمكانات الآخرين ، فالإيمان بالخدمة الاجتماعية والالتزام بها إضافة إلى السعي بجهد من أجل العدالة الاجتماعية للآخرين الأقل حظاً يشكّل جزءاً أساسياً من روح الأكاديمية.

حياة متكاملة ، لا تسعى كينغز أكاديمي إلى تعليم الطلبة ماذا يفكرون بل كيف يفكرون. إنّ عقيدة الطلبة قضية شخصية ، ومهما كانت المعتقدات التي يعتنقونها فإن الأكاديمية تركز على أن التوازن مهم للرفاه الإنساني. لذلك تسعى الأكاديمية إلى تعليم الطلبة كيفية دمج كل نواحي حياتهم الأكاديمية والاجتماعية والروحانية والبدنية في سياق بيئة مدرسة داخلية لا يتم التعلّم فيها فقط عن العالم بل عن أنفسهم أيضاً.

المواطنة العالمية ، بالرغم من كون كينغز أكاديمي مدرسة أردنية إلا أنها أيضاً مدرسة إقليمية وعالميّة ، فتنوع الجسد الطلابي جغرافياً واقتصادياً وعرقياً ودينياً يساهم في رفع مستوى وعي الطلبة بالشعوب الأخرى ، مما يجسد أهمية دور الأكاديمية فيما تنقله لهم من قيمْ عالمية تُطبّق على جميع الثقافات ، ويشجًّع في الوقت نفسه إحساسهم المتفرد بالانتماء للعالم العربي.

إسهام كينغز أكاديمي في تطوّر التعليم في الأردن

تنتمي كينغز أكاديمي للعالم مثلما تنتمي للشرق الأوسط إلا أنها أولاً وأخيراً مدرسة للأردن نظراً لكون معظم الطلبة الملتحقين بها قد جاءوا من الأردن نفسه ، وبالرغم من أن في الأكاديمية الكثير من الطلبة وأعضاء هيئة التدريس غير الأردنيين إلا أنها تعمل ضمن محيط اجتماعي وثقافي وتاريخي هو الأردن.

وتماشياً مع رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني لكينغز أكاديمي فإن الأكاديمية وضعت معياراً جديداً للتعليم الثانوي في المنطقة ، إذ تربط التميز الأكاديمي والتدريس المتطور بالتركيز على المجتمع والقيم الشخصية ، وبطبيعة الحال ، توفير مرافق على أعلى المستويات ، وبذلك تكون كينغز أكاديمي قد أسهمت في إظهار الأردن كوجهة تعليمية في المنطقة بالإضافة إلى جعله نموذجاً يحتذى به في منطقة الشرق الأوسط من خلال اعتماده أعلى المعايير في التعليم.

كما تسهم كينغز أكاديمي أيضاً في التقدم الثقافي والتربوي في الأردن ، وتلتزم بالمساهمة بتطوير المجتمع الأردني ودمج القيم النبيلة التي تسم طريقة الحياة الأردنية.

تلعب كينغز أكاديمي دوراً في تسليط الضوء على موقعها المميز تاريخياً وجغرافياً ولتحقيق هذه الغاية فقد تم تخصيص صفوف لتدرّس تاريخ المنطقة وآثارها وأخرى تهتم بالعلوم السياسية والشؤون الدولية.

إن كينغز أكاديمي مدرسة ملتزمة بتشجيع التميّز من خلال ما توفره من فرص متكافئة للطلبة الموهوبين من جميع المستويات الاجتماعية حيث يتم تخصيص %15 من عائدات الرسوم السنوية على الأقل لبرنامج المنح الدراسية في الأكاديمية.

يضمن هذا البرنامج أن يكون الجسد الطلابي ممثًّلاً لجميع شرائح المجتمع من خلال الفرصة التي يوفرها لمن يفتقرون إلى المقدرة المادية على الالتحاق بمدرسة على مستوى كينغز أكاديمي ، حيث يستطيع الطلبة بواسطة هذا البرنامج أن يطوروا إمكاناتهم ليصبحوا في النهاية أعضاء بنائين ومنتجين في المجتمع وقادة بارزين في الأردن والعالم العربي.

وأخيراً فإن الرؤية التي تجسدها كينغز أكاديمي تملي بأن نجاح أي مدرسة لا يقاس فقط وببساطة بمدى إجادتها في تعليم طلبتها ، بل يقاس أيضاً بمدى إثرائها وتحسينها للمناخ التربوي في المدارس من حولها سواء كان ذلك بشكل مباشر أم غير مباشر ، حيث إن هذا هو التحدي الذي تتطلع إليه كينغز أكاديمي وتأمل تحقيقه.

التاريخ : 23-07-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش