الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العائلة في مطبخ رمضان. تسلية أم مشاركة

تم نشره في الأربعاء 15 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

 الدستور - ماجدة ابو طير

يتميز شهر رمضان عن غيره في كونه شهر تتضاعف به العبادة والاعمال الصالحة بحثاً عن الاجر والثواب. فهل تستطيع المرأة أن تنظم نفسها وخاصة إن كان لديها التزامات اتجاه منزلها واطفالها، وأن تستطيع ان تقوم بالعبادة على اكمل وجه، فهذا الشهر قصير وتمضي ايامه سريعاً، ولديها واجبات كثيرة، ولكن يبقى المطبخ والتواجد به اكبر تحدي تواجهه لما به من امور لا تنتهي وتتوقف عند ساعات محددة، فهل الرجل يساعد المرأة في هذا الشهر الفضيل؟

المسلمة يجب  ان تستغل الاوقات بطريقة صحيحة، فتحرص على استغلال وقتها وتوزيع واجباتها على ساعات يومها بدقة وبحكمة، فلا تسرف في قضاء جل ساعات النهار في الطبخ، وجل ساعات الليل في تنظيف المطبخ وصناعة الحلويات، وخصوصا اذا كانت المرأة من النساء العاملات اللواتي فضلا عن الجهد الذي يبذلنه في اماكن عملهن يجدن انفسهن غارقات في الكثير من المهام المنزلية، كعبء تحضير طعام الإفطار يوميا وما يرافق ذلك من اعمال التنظيف وترتيب المنزل، ما لا يترك وقتا لاداء الشعائر الدينية التي تتنوع ما بين الصيام وأداء صلاة القيام كل ليلة، والاكثار من تلاوة القرآن ومظاهر العبادة الأخرى المرتبطة بالشهر المبارك.

مشكلة

ابتسام الحلو تقول:  اتمنى في حقيقة الامر ان اجد الوقت لاذهب الى صلاة التراويح في المسجد مع زوجي ولكن مشكلتي الكبيرة تكمن في الوقت، حيث اتمنى ان اجد الوقت الكافي لكي اقضيه بالعبادة في رمضان، ولكن ماذا افعل وانا اخرج الى دوامي منذ الساعة التاسعة واعود الى المنزل بعد الساعة الثالثة. زوجي يساعدني في تحضير الطعام ولكن بعد الافطار لا يفعل شيئا، وبسبب اطفالي تزداد المهمات علي. فكيف سأجد وقتا ضمن هذه الظروف لفعل اي شيء غير الدخول وعلى عجل الى المطبخ للبدء باعداد قائمة طويلة من الطعام و الحلويات، فلا يدخل علي وقت الافطار الا واكون بالكاد قد انهيت اعداد الطعام، ثم بعد الافطار تبدأ مهام رفع السفرة وجلي الاواني ومن ثم اعداد الضيافة لزوار ما بعد الافطار، وهكذا دواليك وبشكل يكاد يكون يوميا ما يجعلني مرهقة جدا فلا استطيع حتى الاكثار من الصلاة او قراءة القرآن،خصوصا ان اطفالي صغار ولا يوجد عندي بنات كبار من الممكن ان يقمن بالمساعدة باعمال المنزل، ولكني وعلى الرغم من ذلك كله دائمة التسبيح والذكر لله اثناء قيامي بأي عمل متمنية ان يكون ذلك في ميزان حسناتي.

التعاون مهم

شذى محمد طالبة جامعية، تقول انه وبحكم اننا في عطلة في رمضان هذا العام فذلك منحني فرصة لكي اقوم بمعاونة والدتي في اعمال المنزل والمطبخ، حيث اتولى انا مهام تنظيف المنزل في حين تتولى امي مهمة اعداد الطعام، في الحقيقة والدي واخوتي لا يساعدونا بشئ كان، ويزيدوا علينا الطلبات بعد الافطار، فهذا يريد قهوة والاخر يريد حلويات وهكذا....وأنا احاول دائما ان اكون الى جانب امي لكي اتعلم منها، اما بالنسبة لكيفية ترتيب وقتنا في رمضان فنحن نستغل دائما فترة ما قبل الظهر في قراءة القرآن حتى اصبحت هذه عادة ملازمة لنا، ونقوم انا وامي باعداد الاشياء التي تلزمنا بعد الافطار في وقت سابق حتى نجد الوقت للذهاب الى المسجد لاداء صلاة التراويح في مصلى النساء، وتؤكد فريدة انه اذا كان هناك تعاون حقيقي من الاب او الاخوة فإن ذلك سوف يريح المرأة ويعطيها وقتا كافيا تمضيه في العبادة.

تنظيم الوقت

ايمان الناطور، سيدة لديها طفلان، قالت ان رمضان فرصة كبيرة لتكثيف العبادات وتلاوة القرآن وقيام الليل، وانا من المستحيل ان اضيع هذه الفرصة وزوجي دائما يخبرني ان ضياع الوقت في المطبخ هو امر ساحاسب عليه، ويحثني دوماً على العبادة. لذا فقد قمت باعداد برنامج لتنظيم وقتي بحيث تكون الفترة الصباحية لاعمال تنظيف وترتيب المنزل، وفترة ما قبل الظهر لتلاوة القرآن، وما بعد الظهر لاعداد الطعام، اما فترة العصر فتكون راحة لي بحيث اتابع بعض البرامج على التلفزيون ثم ادخل المطبخ لاقوم باعداد سفرة الافطار، وفي الحقيقة بسبب صغر حجم اسرتي فإني لا اجد مشقة كبيرة في انجاز ما علي من اعمال. وزوجي يقف معي في كل التفاصيل لانه يجد انه اجواء رمضان تتطلب مساعدة الزوج لزوجته.

مدرسة اقتصادية

الاخصائية الاجتماعية اميمة ابراهيم تبين ان شهر رمضان المبارك مدرسة اقتصادية وتربوية ودينية وسلوكية، ويجب ان نستغل كل يوم من ايام هذا الشهر للاستفاده من خيراته الكثيره مع البعد عن المظاهر والسلوكيات السلبية في رمضان، وان قضاء وقت كبير وطويل من قبل الام في المطبخ لاعداد الطعام وتحضير العديد من اصناف المأكولات والحلويات والعصائر والمقبلات يستنزف الكثير من الوقت، حيث يمكن الاستفادة من هذا الوقت المهدور في العبادات او متابعة شؤون الاسرة الاخرى او بالقيام بالاعمال الخيرية التطوعية خارج الاسرة كرعاية المحتاجين والمعوزين، ولكن للاسف الشديد لا يوجد ادارة للوقت ويتم تضييعه بطريقة خاطئة بعيدة كل البعد عن الواقع والمنطق.

وتضيف اميمة ابراهيم : يجب على الامهات ايجاد برامج خاصة لتنظيم الوقت وايجاد متسع من اجل العبادة، فلا يجوز ان يذهب كل وقت الام في الطهي واعداد المائدة وخاصة ان النهار طويل وهنالك متسع من الوقت من اجل العبادة هذا الشهر جاء ليس من اجل الطهي واعداد الموائد بل الغاية الاسمى منه هي تكثيف العبادة عند المسلم لذلك يجب ان تدرك الام والعائلة بمجملها ان يكون هذا الشهر من اجل العبادة وليس من اجل الطهي واعداد الموائد الكبيرة، ومن الجيد ان يكون هنالك دور للابناء والاب في مساعدة الام حتى لا يذهب جل وقتها في المطبخ .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش