الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«مراقبة الجودة»: نعمل وفق منهجيات علمية للحفاظ على توازنات السوق * «الانذار المبكر» نجح بالتنبؤ في ارتفاع الأسعار وفشل في اتخاذ اجراءات تصحيحية

تم نشره في الأربعاء 1 آب / أغسطس 2007. 03:00 مـساءً
«مراقبة الجودة»: نعمل وفق منهجيات علمية للحفاظ على توازنات السوق * «الانذار المبكر» نجح بالتنبؤ في ارتفاع الأسعار وفشل في اتخاذ اجراءات تصحيحية

 

 
عمان - الدستور - جهاد الشوابكة: اكد تجار ومراقبون في السوق المحلية ان اللجنة العليا للاسعار والتي شكلتها الحكومة أخيرا لمتابعة مجريات السوق المحلية وانبثق عنها نظام الانذار المبكر قد نجحت في عمليات التنبؤ بارتفاع اسعار سلع ما ، لكنها فشلت في اتخاذ اجراءات تموينية متوازنة مع عمليات تحرير السوق.
وقال نقيب تجار المواد الغذائية خليل الحاج توفيق ان نظام الانذار المبكر الذي انشئتة وزارة الصناعة والتجارة هو "نظام غير فعال"لان التنبؤ بارتفاع اسعار السلع الاساسية من المفروض ان يصاحبه اجراءات سريعة للحد من الاتفاع الاسعار.
واضاف لـ "الدستور" ان اللجنة العليا للاسعار عقدت العديد من الاجتماعات لمناقشة ارتفاع العديد من اسعار السلع الساسية دون اتخاذ اية قرارات تساهم في الحد من رفع الاسعار التي اثكلت كاهل المواطن البسيط.
واشار الى ان وزارة الصناعة والتجارة كجهة حكومية ورقابية باستطاعتها ان تنسب لمجلس الوزارء بتعليق الرسوم الجمركية بشكل مؤقت على العديد من السلع الاساسية لضبط اسعارها بحيث تكون في متناول الجميع. وبين انه للحد من رفع اسعار اللحوم لابد من السماح بالاستيراد من سوريا والكويت والسعودية وكذلك تعليق الرسوم على الدواجن المستورد لمواجهة النقص الحاد وارتفاع الاسعار الذي سيطرأ على اسعار الدواجن خلال الايام المقبلة.
فيما اعتبر رئيس جمعية حماية المستهلك الدكتور محمد عبيدات ان نظام الانذار المبكر يعتبر جيدا اذا توفرت له الاليات المدروسة لجمع بيانات كافية ودقيقة عن السوق المحلي وبالتالي عن الكميات والنوعيات المتوفرة عن كل صنف واسعار هذا الصنف محليا وعربيا ودوليا حت يمكن المقارنة.
واكد عبيدات انه لابد من توفر ادارة فعالة لوضع برامج النظام وسياساته والذي يتطلب ادارة مؤهلة من كل الجوانب الادارية والاقتصادية والفنية مع توفير ميزانية كافية لتنفيذ اهداف النظام ، اضافة لان يكون لدى القائمين على النظام السلطات الكافية لمعالجة الاختلالات التي تحصل هنا او هناك وفق اقتصاد السوق وتحريرالاسعار وضمن سياسة تموينية عادلة ومتوازنة تؤخذ باعتبارها كافة الحقوق ولكل الاطراف. وطالب عبيدات بارادة قوية لاتخاذ القرار في حالة الاختلالات والاليات الفعالة لتحديد الامراض والمسببات لارتفات الاسعار وليس فقط الاعلام والاخبار عنها. لكن مدير الجودة ومراقبة الاسواق في وزارة الصناعة والتجارة المهندس وليد الخطيب قال ان نظام الانذار المبكر الذي تنفذه الوزارة يساهم في التنبؤ في ارتفاع اسعار بعض السلع الاساسية في السوق كارتفاع في اسعار الاسمنت واسعار بعض اصناف الحليب والعمل على ايجاد الية واضحة لضبط عملية ارتفاع الاسعار. واضاف الخطيب ان انشاء نظام للإنذار المبكر يشتمل على مؤشرات رئيسية تحتوي على مجموعة من الاتجاهات الأسبوعية والشهرية التي تشير الى وضع السوق المحلي ومدى كفاية المخزون من السلع الأساسية التي يتم تحديدها ضمن منظومة النظام وذلك للوقوف على أوضاع السوق المستقبلية ومدى تأثرها بالمتغيرات والظروف المتعلقة بالأسواق العالمية.
واشار الى أن نظام الانذار المبكر يتعامل مع أسعار الجملة وأسعار المستهلك ، حيث تتم الإشارة الى وجود أزمة في سوق سلعة معينة في حال ارتفع اتجاه الأسعار بنسبة 10 في المائه لأكثر من أسبوعين متتالين وفي حال ارتفاع المؤشر بنسبة 5 في المائه فإن ذلك يشير الى احتمالية حدوث أزمة في سوق سلعة ما ، وبالنسبة للمخزون المحلي وكفايته من السلع فإن انخفاضه بنسبة 10في المائة لأكثر من شهرين متتالين دلالة على وجود أزمة في سوق سلعة معينة واذا انخفضت فترة الكفاية لأقل من شهر ولفترتين متتاليتين فذلك مؤشر ايضا على الأزمة ويشتمل نظام الإنذار المبكر على مؤشرات فرعية خاصة بالأسعار العالمية ومتغيراتها واحتمالية انعكاس ارتفاع العجز بين اجمالي الإنتاج والإستهلاك العالمي على السوق المحلية.
واكد ان مراقبة الاسواق تعمل وفق منهجيات علمية مدروسة للحفاظ على توازنات السوق وتوفير كافة السلع واحتياجات المستهلك بأسعار عادلة واعتماد سياسة واضحة لتقدير انعكاسات الأزمات التي تحدث في الدول التي يستورد منها الأردن السلع الأساسية والضرورية على السوق المحلي وايجاد البدائل والحلول لمواجهة تلك الآثار مسبقا.
ومن اهم السلع التي شهدت ارتفاعا ملحوظا في اسعارها خلال الفترة الماضية وما زالت اللحوم والدواجن وبيض المائدة والحليب المجفف والزيوت النباتية وبعض انواع المعلبات واصناف من الخضار والفواكة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش