الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نصيب الفرد من الناتج المحلي * د. إبراهيم سيف

تم نشره في الاثنين 12 آذار / مارس 2007. 02:00 مـساءً
نصيب الفرد من الناتج المحلي * د. إبراهيم سيف

 

 
وفقا لأحدث نشرات البنك المركزي الأردني بلغ نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي بنهاية العام 2005 حوالي 1647 دينارا (2300 دولار) ، ولدى مقارنة هذا المستوى مع العام 2002 مثلا يتبين أن نصيب الفرد نما خلال الفترة 2002 - 2005 بحوالي 23 في المئة ، ويعكس هذا تحسنا في مستوى الدخل خلال تلك الفترة. ومعلوم أن مؤشر نصيب الفرد من الناتج يعتبر من المؤشرات الكلية الضرورية التي تعكس مستوى الرفاه في دولة معينة ويتم على اساسه في الكثير من الأحيان تصنيف الدول بين غنية وفقيرة ومتوسطة الدخل ، ورغم أن هذا المقياس الفضفاض لا يأخذ بعين الإعتبار توزيع الدخول في دولة معينة او مقدار القوة الشرائية ، إلا انه يستخدم على نحو واسع خصوصا في المقارنات بين الدول.
ولكن كيف نقرأ المؤشر بالنسبة للأردن؟ وفقا لبيانات الإحصاءات فإن عدد السكان المقدر لعام 2005 هو 5,4 مليون نسمة ، وبقسمة الناتج المحلي على هذا الرقم تم تقدير نصيب الفرد من الناتج ، ولكن هل تم الأخذ بعين الإعتبار تواجد حوالي مليون مقيم غير أردني ، بين عمالة وافدة ومقيمين بشكل شبه دائم دون جنسية؟ حال إعتبار هذا الرقم ضمن عدد السكان ، لا سيما وأنه يفترض أن يتقاسموا مع الأردنيين الناتج المحلي المتحقق فإن نصيب الفرد من الناتج سينخفض الى مستوى 1400 دولار على إفتراض أن عدد السكان ارتفع بمقدار مليون نسمة ، واذا أخذنا بعين الإعتبار سيناريوهات أكثر تحفظا فإن كل ذلك يعني تراجع نصيب الفرد وبالتالي المستوى العام المقدر للرفاه.
وإذا ما علمنا ان أعداد العمالة الوافدة والمقيمين من جنسيات مختلفة متباينة وغير محسوبة بشكل دقيق (أعداد العراقيين مثلا) ، فإن هذا يجعلنا نشكك بصحة البيانات الحالية المتعلقة بنصيب الفرد من الناتج والتي تغطي الأعوام الماضية ، وهذا يستدعي تصحيح هذا الخطأ ونشر بيانات مفصلة حول التركيبة الديموغرافية ، إذ لا يوجد مسوغات لرفع نصيب الفرد من الناتج نظريا فقط ، إذ يتم ربط الكثير من المتغيرات بمستوى نصيب الفرد من ناحية المساعدات الخارجية وتاهيل الدول لبعض البرامج التنموية. كذلك فإن البيانات التفصيلية يمكن أن توضح مقدار دعم الخزينة لغير الاردنيين وهي مسألة أخرى تستحق الإهتمام في ظل الضغط الكبير على الإنفاق العام وغياب البدائل لترشيده على نحو لا يعقد الأمور على المواطنين دافعي الضريبة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش