الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مختصون يؤكدون أهمية الحفاظ على الجودة * توقعات بانخفاض أسعار السلع نحو 25 في المائة في الأسواق الشعبية

تم نشره في الأربعاء 12 أيلول / سبتمبر 2007. 03:00 مـساءً
مختصون يؤكدون أهمية الحفاظ على الجودة * توقعات بانخفاض أسعار السلع نحو 25 في المائة في الأسواق الشعبية

 

 
عمان - الدستور - سعود المجالي
توقع عدد من المختصين ان تقل اسعار المواد المعروضة في الاسواق الشعبية عنها في الاسواق التجارية بما يتراوح مابين 20 الى 25 في المائة ، مع تأكيدهم على اهمية ان تبقى الجودة ضمن معاييرها دون تغيير مع انخفاض الاسعار.
ويذكر ان الحكومة قد اعلنت في وقت سابق عن انشاء الاسواق الشعبية للحد من ارتفاع اسعار السلع غير المبرر ، وكسر حلقات البيع والشراء ، لكي تصبح حلقة واحدة مابين المنتج والمواطن.
وقال رئيس جمعية حماية المستهلك الدكتور محمد عبيدات انه خلال 24 ساعة المقبلة سيتم افتتاح اكثر من 12 سوق شعبيا في منطقة عمان وحدها ، عليان تقوم باقي بلديات المملكة باقامة اسواق شعبية في مناطقها تخدم المواطنين ، وانها جاءت للتقليل من دورة الشراء والبيع لتصبح مابين المنتج والمواطن مباشرة.
واضاف عبيدات انه من المتوقع ان تقدم الاسواق الشعبية سلعها باسعار تقل مابين 20 الى 25 في المائة عن نظيراتها في الاسواق التجارية ، مع التاكيد على ان هذه الاسواق ستطبق نظام البيع من على البسطات.
واكد عبيدات ان جودة السلع ستبقى كما هي رغم الانخفاض في الاسعار ، وخصوصا ان جميع السلع خاضعة لمراقبة مؤسسة المواصفات والمقاييس.
الى ذلك قال مدير مراقبة الاسواق المهندس وليد الخطيب ان الاسواق الشعبية اتت لتوفير الخدمات والسلع للمواطنين باسعار من المتوقع ان تقل عن الاسواق التجارية الاخرى بما يقدر مابين 20 الى 25 في المائة ، عن طريق ايجاد قناة تعامل مباشر مابين المنتج والمواطن دون المرور بقنوات البيع والشراء التقليدية مما يجعل المواطن الحصول على السلعة التي يحتاجها بسعر الجملة.
واضاف الخطيب ان الحكومة وجهت اوامرها لكل من امانة عمان وبلديات المملكة على ان اي قطعة ارض خالية تعود ملكيتها للدولة ان تقوم باقامة سوق شعبي فيها ، مع التاكيد انه ليس هناك رسوم سوف تستوفى من قبل باعة الجملة او المزارعين على استخدام المكان.
واكد الخطيب ان جودة السلع لن تقل رغم انخفاض الاسعار ، وان هناك سيكون فرق تفتيش لمراقبة الاسواق خلال الشهر الفضيل.
واعلنت بلدية اربد الكبرى امس عن نيتها بافتتاح عدد من الاسواق الشعبية.
وأعلن المدير العام لمؤسسة المواصفات والمقاييس الدكتور ياسين الخياط أن المؤسسة ستكثف جولاتها وزياراتها الميدانية التفتيشية على المصانع والمحلات التجارية في مختلف محافظات المملكة خلال شهر رمضان المبارك وذلك للتأكد من مطابقة منتجات هذه المصانع والمحلات للمواصفات القياسية الأردنية "القواعد الفنية" والتزام المحلات التجارية خلال شهر رمضان بعرض السلع المطابقة للمواصفات القياسية الأردنية ، وذلك حفاظاً على صحة وسلامة ومصالح المواطنين.
وأكد الخياط بأن المؤسسة سوف تقوم خلال إجراءاتها الرقابية المشددة بالتركيز أيضا على بطاقات البيان الخاصة بالمواد الغذائية ، خصوصاً فترات الصلاحية وعدم طرح أو عرض أي منتج في الأسواق غير مطابق للمواصفات القياسية الأردنية الخاصة بكل منتج.
وأشار إلى أن الكوادر الرقابية في المؤسسة ستقوم بالتأكد من مطابقة بطاقة البيان لهذه المنتجات من حيث اسم المنتج ، وذكر كافة المكونات والوزن ومدة الصلاحية المقررة لها ونوعية الإضافات الغذائية المستخدمة وحدود الاستخدام وحسب القواعد الفنية الأردنية ، وكذلك مراقبة مواد التعبئة والتغليف ومدى ملائمتها لتعبئة المواد الغذائية.
كما ستكثف المؤسسة من الجولات التفتيشية الخاصة بفحص والتحقق من الموازين والأوزان التجارية في كافة محافظات المملكة ، بالإضافة إلى التأكد من صحة الكميات التي تباع للمواطنين للحفاظ على أموالهم ومنع حدوث عمليات الغش والتلاعب.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش