الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خامنئي: قوات الحشد الشعبي الشيعية ثروة يجب دعمها

تم نشره في الاثنين 12 كانون الأول / ديسمبر 2016. 11:45 مـساءً
داقوق (العراق)- أشاد المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، بميليشيات «الحشد الشعبي» الشيعية العراقية التي أعلن قادتها مراراً ولاءهم له، وذلك لدى استقباله قادة التحالف العراقي الشيعي أمس الاول، معتبراً ميليشيات الحشد «ثروة وطنية وذخرا للحاضر والمستقبل وينبغي دعمها».
ووفقا للموقع الرسمي للمرشد الإيراني، فقد عبر خامنئي لدى استقباله الوفد الذي ترأسه زعيم التحالف الشيعي رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي عمّار الحكيم، عن سعادته بتشكيل تحالف بين المجموعات الشيعية في العراق، معتبراً تلك الخطوة حدثاً مهماً، داعيا إياهم إلى «عدم الثقة بالأميركيين أو الانخداع بابتساماتهم»، على حد تعبيره.
كما أعرب خامنئي عن ارتياحه لأداء حكومة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، لا سيما تضامنه مع الحشد الشعبي، مؤكدا بالقول «إن الحشد الشعبي ثروة عظيمة وذخر لليوم والغد في العراق، وينبغي دعمه وتعزيزه».
ومن المعروف أن خطة تشكيل ميليشيات الحشد خطة إيرانية، أعلن عنها الجنرال محسن رفيقدوست، القائد السابق للحرس الثوري الإيراني، وهو أحد أبرز مؤسسي الحرس بعد ثورة عام 1979، والذي اقترح مساهمة طهران المباشرة في تسليح وتدريب ونقل الخبرات إلى الحشد الشعبي بشكل أكبر.

من جهة ثانية تقدم عدد من اسر ضحايا قصف حسينية ايلخاني في قضاء داقوق جنوب كركوك بدعوى قضائية أمس ضد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ووزارة الدفاع وقائد القوة الجوية اثر قصف عن طريق الخطأ اوقع 15 قتيلا الخريف الحالي.
وتعرضت الحسينية النسائية في البلدة التي يسكنها تركمان شيعة خلال مجلس عزاء لاحياء ذكرى شهر محرم لقصف جوي ادى الى مقتل 15 امرأة واصابة مالايقل عن 50 اخرى بجروح.
وقال الناشط حيدر احمد داقوقي وهو احد اقارب القتلى «قدمت اسر ضحايا حسينية ايلخانلي النسائية التي تعرضت لقصف جوي بدعوى قضائية ضد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ووزارة الدفاع وقائد القوه الجوية الفريق انور حمه امين».
واضاف ان «اللجنة البرلمانيه التي شكلت للتحقيق بالحادث اقرت ان الطائره التي قصفت كانت عراقيه والطيار عراقي».
وكان امير هدى كرم قائممقام قضاء داقوق اعلن ان قصفا جويا «قتل 15 امرأة واصاب 50 اخرى جراء عندما استهدف مجلس عزاء داخل حسينية» في 21 تشرين الاول الماضي.واستهدف القصف حسينية ايلخاني في قضاء داقوق (50 كلم جنوب كركوك).
وتوجهت اسر القتلى ومحامون الاثنين الى محكمة داقوق لتقديم الدعوى القضائية.
واشار المحامي علي محمد نقي الى ان «الحكومة العراقية انتهكت حرمات العراقيين وتعرضت لقيمهم الاخلاقية والدينية.واسر الضحايا جميعها تقدمت بالدعوى التي تبرع 43 محاميا من كركوك وبغداد وقضاء داقوق بمتابعتها».
واضاف ان «الحكومة العراقية لم تصدر اي نتائج للتحقيق بل بالعكس اصبح رئيس الوزراء هو القاضي».
من جانبه، قال المحامي صفوت صالح البنا ان الحسينية التي قصفت تبعد عن جبهات القتال 35 كلم مؤكدا ان «الدعوة مستقله لا ابعاد سياسية لها وجميع من حضر اليوم هم من اقارب القتلى».(وكالات).
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش