الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطراونة لـ` الدستور`: ضرورة استحداث قانون خاص ينظم العلاقة العقدية بين الأطراف * «الاتحاد الاردنـي» يدرس تعديلات على مشروع قانون التأمين

تم نشره في الخميس 25 كانون الثاني / يناير 2007. 02:00 مـساءً
الطراونة لـ` الدستور`: ضرورة استحداث قانون خاص ينظم العلاقة العقدية بين الأطراف * «الاتحاد الاردنـي» يدرس تعديلات على مشروع قانون التأمين

 

 
عمان - الدستور - رشدي القرالة
قال رئيس مجلس ادارة الاتحاد الاردني لشركات التأمين عبد السلام الطراونه ان الاتحاد يقوم الآن ومن خلال لجنة مشتركة مع هيئة التأمين بدراسة لمشروع قانون التأمين بعد أن وجد في تعدد التشريعات وتناثرها ضرورة لاستحداث قانون خاص ينظم العلاقة العقدية بين الأطراف والتقليل من الاجتهادات التي عانى منها قطاع التأمين لفترة زمنية طويلة.
وبين لـ"الدستور" إن القانون وإلى جانب قانون أعمال التأمين يعتبران اداتان تنظيمية ورقابية لسير أعمال التأمين في الأردن ويشكلان قاعدة تشريعية متينة لتطوير أعمال التأمين التي ترتكز أسسها على الجانب القانوني بشكل كبير. واشار الطراونه ان الاتحاد يعد ركيزة أساسية لقطاع التأمين الأردني تأسيساً على الدور الكبير والمتشعب الذي يقوم به من خلال ثلاثة محاور وهي قيامه بخدمة أعضائه شركات التأمين التي تشكل المحور الأساسي لأعمال الاتحاد ، وتقديم خدماته إلى الشركات الأعضاء لتطوير أعمال التأمين وفقاً للأهداف التي أقرها نظامه الأساسي رقم "30" لسنة 1989 لتطوير النواحي الفنية وأسس الاكتتاب بالإضافة إلى التدريب وتوثيق العلاقة مع المؤسسات المحلية والعمل على تعزيز صناعة التأمين محلياً وعربياً ودولياً. واكد إن الاتحاد يقوم بخدمة المواطنين الأردنيين وزائري المملكة ، مما يصدر وثائق التأمين الإلزامي من خلال "32" مكتبا ومركزا حدوديا تنتشر في كافة المحافظات والنقاط الحدودية للمملكة ، كما ويخدم عن طريق المكتب الإقليمي حاملي البطاقة البرتقالية وتوفيرها للمغادرين وخدمة تعويضات المتضررين من حوادث المركبات التي يسببها القادمون إلى المملكة. وحول دور الاتحاد الاساسي اوضح الطراونه انه وانطلاقاً من تعدد مهام الاتحاد وانسجاماً مع التغيرات التي حملها برنامج تصحيح وتحديث وتطوير قطاع التأمين ، فقد تبين انه من الضروري أن يكون للاتحاد دور أساسي يوازي هذا الحجم من المتغيرات والقيام بنهضة وفق رؤية شمولية ووضع استراتيجية عمل واضحة وتبني خطط وسياسات لتنفيذها بما يضمن تحسين خدمات الاتحاد في كافة مجالاتها تبنى على التحديث والتطوير واستخدام كافة التقنيات الحديثة والآليات المتطورة لأعمال الاتحاد. وعن انجازات الاتحاد خلال العام الماضي وعلى الصعيد الداخلي بين الطراونه انه تم البدء بالعمل بإعادة هيكلة الاتحاد وتطوير أنظمته الإدارية والمالية واستحداث دوائر تنسجم مع مهامه الجديدة ومنها دائرة لتكنولوجيا المعلومات ، كما وتم رصد كافة التشريعات التي أصدرتها هيئة التأمين للعمل سوية لضمان ملاءمتها وحسن تطبيقها من الشركات من خلال لجان مشتركة لتوصيل وجهة نظر الشركات إلى الهيئة ، خصوصا بعد ان تم التوصل الى صيغة توافقية لاستقرار موضوع تحديد الحد الأدنى لرأسمال الشركات وفقاً للنظام الساري المفعول ، مشيرا الى انه تم خلال العام الماضي استكمال جميع شركات التأمين التي تمارس التأمينات العامة أو تأمينات الحياة متطلبات رفع رأس المال الى الحد المطلوب ولتقوم الشركات الأخرى التي تمارس النوعين معاً باستكمال متطلبات رفع رؤوس أموالها في نهاية العام الحالي الى الحدود التي أقرها النظام. واشار الى ان الاتحاد عمل على المشروع الرائد الذي تميز به على المستوى المحلي والعربي وهو نظام الربط الالكتروني الذي بدأ تشغيله خلال العام الماضي ليعمل بمرحلته الأولى على إصدار وثائق التأمين الإلزامي إلكترونياً لخدمة ما يقارب من مليون مركبة سنوياً يمتلكها المواطنون الأردنيون إلى جانب زائري المملكة ، على أمل ان تبدأ المرحلة الثانية بتشغيل خط الربط الالكتروني مع مديرية الأمن العام لتطبيق نظام المخالفات المرورية. وبين ان من أبرز صور التعاون التي جسدتها أنشطة الاتحاد للعام الماضي كانت التواصل مع كافة الأجهزة الرسمية والقطاعات الاقتصادية ومؤسسات المجتمع المدني لعرض قضايا التأمين والصعوبات التي تعيق تيسير الخدمات إلى المجتمع الأردني ، بالإضافة إلى دعم جهود الأجهزة الرسمية ومنها مديرية الدفاع المدني حيث تم إقامة ورشة عمل على المستوى الوطني والعربي لبحث سبل تيسير الاجراءات بين الدفاع المدني والتأمين ، كما واصلنا مع مديرية الأمن العام بحث ظاهرة الحوادث المرورية التي يعاني الأردن من ارتفاع مؤشراتها.
وعلى صعيد خدمات الاتحاد المقدمه للأعضاء قال الطراونه ان الاتحاد عمل من خلال ست لجان دائمة مختصة بشؤون التأمين الفنية والمالية والقانونية على اطلاق العديد من المشاريع ومنها مشروع اعداد وثيقة تأمين الحياة الارشادية ووثيقة تأمين السفر ومشروع اصدار وثيقة الحريق وربطها بشهادة السلامة العامة الصادرة عن مديرية الدفاع المدني اضافة الى اطلاق برنامج التعاون المستمر مع جمعية البنوك الأردنية لتفعيل صيغ التنسيق والتعاون في مجال الاجراءات المشتركة ومجال التدريب ، والمشاركة لتمثيل سوق التأمين الأردني في كافة اللجان العربية وتقديم مشاريع بمبادرة أردنية لدراساتها على المستوى العربي.
واضاف الطراونه انه تم خلال العام الماضي استضافة الندوة الدولية لتأمين الزلازل ، كما استكمل الاتحاد الأردني لشركات التأمين وبالتنسيق مع جمعية الإمارات للتأمين وهيئة التنسيق لشركات التأمين وإعادة التأمين الخليجية التحضيرات لإقامة ندوة تشريعات التأمين الالزامي في نيسان المقبل من العام الحالي.
وبين ان الاتحاد يواصل خلال العام الحالي ذات النهج في العمل والبناء على ما حققه من انجازات مع التركيز في أولوياته على مواكبة أحدث مستجدات التأمين وتطوير خدماته الى أعضائه من شركات التأمين والتركيز على نشاط تدريب وتأهيل الكوادر باعتباره يشكل أحد دعائم تطوير قطاع التأمين وفتح آفاق للتعاون والمشاركة ع كافة مؤسساتنا الوطنية بما يحقق مصلحة الوطن ووفقاً لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش