الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نتائج الانتخابات الأمريكية تسرع محادثات التجارة العالمية

تم نشره في الجمعة 5 كانون الثاني / يناير 2007. 02:00 مـساءً
نتائج الانتخابات الأمريكية تسرع محادثات التجارة العالمية

 

 
نيويورك - رويترز
قال مسؤولان من الولايات المتحدة والبرازيل ان مفاوضات التجارة العالمية تتسارع في العام 2007 وان نتائج الانتخابات التي جرت في الفترة الاخيرة في الولايات المتحدة والبرازيل ليس من شأنها تشكيل عقبات امام التوصل الى اتفاق. وقالت الممثلة التجارية الامريكية سوزان شواب ووزير الخارجية البرازيلي ثيلزو اموريم أمس الاول بعد اجتماع في نيويورك ان مساومات صعبة مطلوبة لانعاش جولة الدوحة لمحادثات التجارة التي انهارت في يوليو تموز بسبب سياسات زراعية لكنهما قالا انه يجري احراز تقدم. وقالت شواب للصحفيين "اجرينا حوارا بناء جدا... اعتقد ان ذلك يمثل تصعيدا للايقاع. دخلنا هذا الاجتماع بنية ايجاد حلول وليس توجيه الاتهامات".
وأضاف اموريم أن الهدف من الاجتماع كان بحث "السبيل" الى اتفاق. وتابع "بالطبع لسنا هنا اليوم للتفاوض ناهيك عن تحقيق انفراجة معينة بل للبحث عن سبل لتحقيق انفراجة".
ومضى يقول "اعتقد أن هذا ما فعلناه بشكل ايجابي للغاية. بحثنا بالطبع الزوايا الرئيسية للمفاوضات وهي الزراعة والخدمات وكذلك الاجراءات وعلاقاتنا مع دول أخرى ومجموعات أخرى". وقال المسؤولان اللذان اجتمعا في ريو دي جانيرو في ايلول ان نتائج انتخابات التجديد النصفي بالكونجرس الامريكي واعادة انتخاب الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا العام الماضي ليس من شأنها تغيير اتجاه محادثات التجارة. وخفف فوز لولا في الانتخابات باغلبية ساحقة في أكتوبر تشرين الاول من المخاوف من اضعاف تفويضه بحيث لا يتمكن من التفاوض على قضايا تجارية دولية رئيسية. وقالت شواب "الامر لا يتعلق بأي حزب يسيطر على الكونجرس بقدر ما يتعلق بنوع الاتفاق الذي نتحدث عنه". ويخشى بعض المحللين من أن سيطرة الديمقراطيين على الكونجرس ستصعب على الرئيس جورج بوش تجديد سلطة التفاوض الخاصة بالقضايا التجارية التي تمكن البيت الابيض من التفاوض على اتفاقات لا يمكن للكونجرس تعديلها. ويحل أجل هذا التفويض يوم الاول من يوليو تموز واذا لم يمدد قد تجمد جولة محادثات الدوحة الى ما بعد انتخابات الرئاسة الامريكية العام 2008. ولم توضح شواب ما اذا كان بوش سيسعى بقوة أكبر لتجديد سلطة التفاوض التجارية وربما ادراجها كهدف في خطابه عن حالة الاتحاد المقرر في وقت لاحق هذا الشهر لكنه قالت ان البيت الابيض "يظل ملتزما بالكامل بانجاح جولة الدوحة".
وقال المسؤولان انه في الوقت الراهن يتعين على الشركاء التجاريين الرئيسيين في العالم وهم الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي والبرازيل والهند واستراليا واليابان الاستمرار في محادثات هادئة. وستبحث شواب كذلك جولة الدوحة مع مسؤولين أوروبيين الاسبوع المقبل خلال قمة أمريكية أوروبية في واشنطن وستجتمع مع أموريم مرة أخرى على هامش منتدى الاقتصاد العالمي في دافوس في نهاية الشهر.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش