الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرئيس النيجيري يستقبل وفد الشركة في أبوجا * 2,5 مليار دولار استثمارات « إم تي سي » لتطوير شبكتها في نيجيريا

تم نشره في الثلاثاء 30 كانون الثاني / يناير 2007. 02:00 مـساءً
الرئيس النيجيري يستقبل وفد الشركة في أبوجا * 2,5 مليار دولار استثمارات « إم تي سي » لتطوير شبكتها في نيجيريا

 

 
عمان - الدستور
استقبل الرئيس اولوسيجون اوباسانجو رئيس نيجيريا العضو المنتدب نائب رئيس مجلس الإدارة في مجموعة إم تي سي الدكتور سعد البراك والوفد المرافق له من المديرين التنفيذيين من مجموعة إم تي سي خلال الزيارة التي قاموا بها أول من أمس إلى نيجيريا ، وقام وفد إم تي سي خلال هذه الزيارة باستعراض الخطط الاستثمارية التي نفذتها والتي تنوي أن تنفذها إم تي سي في السوق النيجيرية.
وذكرت إم تي سي أن الاجتماع الذي جمعها مع فخامة الرئيس اولوسيجون اوباسانجو ووزير الاتصالات فامي اني بابا وكبار رجالات الدولة كان مثمرا للغاية وأعطاها حافزا قويا لمواصلة خططها التطويرية لشبكتها في نيجيريا للمرحلة المقبلة ، مشيرة إلى أنها لمست دعما كبيرا من الرئيس النيجيري وتفهما واضحا لخططها الاستثمارية التي تنوي تنفيذها في السوق عبر شركتها التابعة سلتل نيجيريا.
وكشفت الشركة أن حجم استثماراتها لتطوير وتوسعة شبكة "سلتل نيجيريا" سيصل إلى 2,5 مليار دولار مع نهاية العام 2007 ، مبينة أنها تستهدف رفع قاعدة عملائها الحالية إلى 12 مليون مشترك مع نهاية العام 2007.
وأعرب الرئيس النيجيري عن سعادته وسروره بتنامي حجم أعمال شركة سلتل نيجيريا وقال" نحي الجهود التي تقوم بها الشركة الأم لتطوير شبكة سلتل نيجيريا" ، مبديا في ذات الوقت إعجابه من نجاح إم تي سي في تطوير شبكة سلتل نيجيريا وتحسين كفاءتها التشغيلية في سوق يعتبر واحدا من أضخم الأسواق في القارة الأفريقية وذلك في وقت قياسي. يذكر أن مجموعة إم تي سي كانت استحوذت من خلال شركتها التابعة شركة سلتل الدولية ثاني أكبر شركة إفريقية للاتصالات المتنقلة من الناحية التغطية الجغرافية على ما نسبته 65% من شركة "في موبيل" النيجيرية في صفقة وصلت قيمتها إلى مليار دولار تقريبا وذلك في ايار العام 2006 ، قبل أن تغير علامتها التجارية إلى شركة سلتل نيجيريا. ومن ناحيته شكر العضو المنتدب نائب رئيس مجلس الإدارة في مجموعة إم تي سي الدكتور سعد البراك الرئيس النيجيري على الحفاوة التي وجدها وفد الشركة خلال هذه المقابلة وقال" لقد لمست مجموعة إم تي سي اهتماما كبيرا من قبل فخامة الرئيس اوباسانجو والذي أثنى على انجازات الشركة خلال الفترة القصيرة التي شهدت دخولها إلى السوق النيجيرية".
وثمن البراك المجهودات التي يقوم بها الرئيس النيجيري والتي فتحت المجال أمام الاستثمارات الخارجية لدخول السوق النيجيرية وخصوصا القادمة من منطقة الشرق الأوسط ، مضيفا أن إم تي سي تثق في المناخ الاستثماري في نيجيريا ومن ثم كانت حريصة على دخول هذه السوق المهمة والتي عززت كثيرا من إستراتيجية الشركة التوسعية في القارة الأفريقية.
وكشف البراك أن الشركة ستضخ استثمارات ضخمة في السوق النيجيرية لتطوير الشبكة وتوسعة حجم أعمالها ، وسيصل حجم هذه الاستثمارات إلى 2,5 مليار دولار خلال العام 2007 ، مبينا أن إم تي سي تستهدف الوصول إلى قاعدة عملاء تصل إلى 12 مليون عميل في نيجيريا مع نهاية العام 2007 من قاعدة عملاء 5 ملايين عميل عند استحواذها على الشركة النيجيرية .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش