الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توقعات بارتفاع أسعار الاسمنت بعد قرار تعديل أسعار زيت الوقود

تم نشره في الخميس 5 تموز / يوليو 2007. 03:00 مـساءً
توقعات بارتفاع أسعار الاسمنت بعد قرار تعديل أسعار زيت الوقود

 

 
عمان - الدستور - رشدي القرالة
توقع رئيس جمعية تجار الاسمنت منصور البنا ان تشهد اسعار الاسمنت ارتفاعا خلال الايام المقبلة ، نتيجة ارتفاع اسعار زيت الوقود للصناعة الى نحو 12 دينارا للطن الواحد ، حيث وصل سعر الطن الى 265 دينارا ، الامر الذي سيكلف شركة الاسمنت اعباء اضافية ، مما سينعكس على اسعار المادة.
واكد لـ"الدستور" انه لم يطرأ اي ارتفاع على الاسعار من قبل الشركة في الوقت الحالي ، رغم ارتفاع اسعار زيت الوقود منذ نحو اربعة ايام ، مشيرا الى انه وفي حال رفع الاسعار من قبل الشركة يحتاج ذلك الى دراسة وموافقة عدد من الجهات المعنية. وبين ان اسعار الاسمنت تتراوح بين 80 85و دينارا للطن ، وان مخزون التجار من المادة بلغ حتى يوم امس نحو 50 الف طن.
التاجر اسماعيل مهاوش اتفق مع البنا بالقول ان شركة الاسمنت لن تتحمل الاعباء الاضافية حول رفع اسعار زيت وقود الصناعات وبالتالي من الطبيعي ان ينعكس ذلك على اسعار الاسمنت.
واضاف ان الشركة وعند مواجهتها اي ارتفاع بتكاليف الانتاج تعكسه على اسعار المادة لتعويض اي مبالغ على التجار كونها الجهة الوحيدة للمادة.
شركة مصانع الاسمنت لم تؤكد ولم تنف وجود نية لرفع الاسعار واكتفت بالقول انها "ترفض التعليق".
وكانت وزارة الصناعة والتجارة قد قررت تعديل أسعار بيع زيت الوقود للصناعة وزيت وقود الطائرات للشركات المحلية والأجنبية وللرحلات العارضة ومادة الإسفلت (واصل للمستهلك) للفترة الواقعة بين الأول من تموز وحتى نهايته ، حيث تعد اسعاره مرتبطة بالاسعار العالمية.
وتتولى مصفاة البترول تعديل الأسعار للمحروقات الواردة بمقدار التغير في الأسعار المعدلة واتخاذ الإجراءات اللازمة للإعلان عن تلك الأسعار وفقا للآليات التي اقرها مجلس الوزراء ، كما تتولى اللجنة التي يرأسها أمين عام وزارة الطاقة وعضوية الجهات ذات العلاقة اعداد آليات التسعير للمحروقات المتعلقة بزيت الوقود المباع للصناعة ومادة الإسفلت بشكل شهري وفقا للأسعار العالمية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش