الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الجيش الحر» يهاجم مطارا عسكريا قرب ادلب ويدمر مروحيات

تم نشره في الخميس 30 آب / أغسطس 2012. 03:00 مـساءً
«الجيش الحر» يهاجم مطارا عسكريا قرب ادلب ويدمر مروحيات

 

دمشق - وكالات الأنباء

شهدت مناطق عدة من سوريا ولا سيما ريف دمشق وحلب وحمص، عمليات قصف واشتباكات عنيفة امس بينما اعلن الجيش السوري الحر انه شن هجوما على مطار تفتناز العسكري في ريف ادلب دمر خلاله عشر مروحيات. وفي ادلب (شمال غرب)، ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان ان «اشتباكات عنيفة تدور بين القوات النظامية ومقاتلين معارضين في محيط مطار تفتناز العسكري رافقها اصوات انفجارات تسمع من داخل المطار». واشار المرصد الى «مقتل وجرح 14 من القوات النظامية اثر القصف الذي تعرض له مطار تفتناز العسكري»، موضحا ان القوات النظامية تقصف بلدة تفتناز اثر الهجوم الذي تعرض له المطار العسكري.

من جهته قال مقاتل في كتيبة شهداء تفتناز التابعة للجيش الحر يدعى ابو مصعب «هاجمنا مع كتائب احرار الشام وكتائب اخرى من الجيش الحر مطار تفتناز العسكري صباح أمس حيث استمر الهجوم نحو ساعة ونصف». واشار المقاتل انه شارك في الهجوم على المطار حيث «تم تدمير عشر مروحيات بشكل كامل واعطاب مروحيتين بالاضافة الى تدمير بعض الابنية في المطار»، موضحا ان كتائب الجيش الحر «قصفت المطار بواسطة دبابتين» كما استخدمت في الهجوم «القذائف ومضادات الطيران من عيار 23 و14,5 و12,7 ملم». واوضح ان «المطار ما زال بايدي القوات النظامية»، مضيفا ان الكتائب المقاتلة انسحبت وقد «استشهد اثنان من الثوار واصيب ثلاثة بجروح». وقال ايضا ان «طائرات الميغ ما زالت تقصف البيوت في تفتناز شبه الخالية من السكان والمقاتلين».

وفي ادلب ايضا، لفت المرصد الى سقوط ثلاثة قتلى بينهم مقاتلان معارضان في اشتباكات مع القوات النظامية بريف جسر الشغور. واوضح ان القوات النظامية اقتحمت مدينة اريحا وبدأت بتنفيذ حملة مداهمات واعتقالات. وذكر التلفزيون السوري نقلا عن مصدر عسكري مسؤول، من جهته، في شريط اخباري عاجل «مقاتلونا الابطال يتصدون لهجوم ارهابي نفذته اعداد كبيرة من المجموعات الارهابية المسلحة على مطار تفتناز العسكري ويوقعون معظم الارهابيين بين قتيل وجريح» مؤكدا عدم وجود «خسائر في المعدات والارواح باستثناء جريحين من جنودنا الميامين جراحهما طفيفة. واعتبر المصدر ان «الهجوم الارهابي على مطار تفتناز ياتي في اطار الحرب المسعورة التي يشنها اعداء سوريا بهدف النيل من جيشنا العقائدي والتاثير على معنويات رجاله الابطال الذين يسحقون ما تبقى من فلول هؤلاء الارهابيين الماجورين». وثمن المصدر تعاون اهالي تفتناز الذي اسهم «في احباط الهجوم الارهابي بعد الابلاغ عن مواقعهم ومحاور تحركهم».

وفي دمشق، افاد المرصد عن اشتباكات تدور بين القوات النظامية ومقاتلين معارضين على اطراف حي القابون شمال شرق دمشق، بينما «تتعرض بلدة زملكا لقصف عنيف من قبل القوات النظامية». وفي ريف دمشق ايضا استخدمت القوات النظامية المروحيات في قصف بلدة سقبا ومحيطها، بحسب المرصد الذي اكد تعرض مدينة الزبداني (شمال دمشق) للقصف ايضا.

من جهتها، اشارت الهيئة العامة للثورة السورية الى «قصف عنيف تتعرض له مدن وبلدات الغوطة الشرقية بالطيران الحربي التابع لجيش النظام». وتأتي هذه التطورات غداة مقتل 189 شخصا على الاقل في اعمال عنف في سوريا الثلاثاء، هم 143 مدنيا و14 مقاتلا معارضا، بالاضافة الى 32 من القوات النظامية، بحسب المرصد.

الى ذلك، ذكر المرصد انه في مدينة حمص (وسط) تتعرض احياء الخالدية وجورة الشياح بالاضافة الى احياء حمص القديمة لقصف عنيف من قبل القوات النظامية، مضيفا ان القصف على مدينة الرستن في الريف ادى الى مقتل شخص. وفي مدينة حلب (شمال)، اشار المرصد الى اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلين معارضين في حي العامرية، بالاضافة الى تعرض احياء عدة في المدينة للقصف من قبل القوات النظامية.

من جهتها، ذكرت صحيفة الوطن الخاصة القريبة من النظام ان قدرة الجيش النظامي في حلب على «تطهير أحياء الإذاعة والعامرية وتل الزرازير من المسلحين في يوم واحد دلالة على جهوزيته العالية للمضي في عملية تطهير باقي أحياء المدينة». واضافت ان «تطهير الأحياء السابقة فتح الباب امام وحدات الجيش للتقدم نحو حي السكري الحاضنة الثانية والأخيرة للمسلحين».

اما في درعا جنوبا، فنفذت القوات النظامية حملة مداهمات واعتقالات في مدينة درعا، بحسب المرصد الذي اشار الى تعرض قرى جبل شحشبو في حماه (وسط) للقصف من قبل القوات النظامية التي تستخدم الطائرات الحوامة.

الى ذلك، بقيت المعارضة السورية تعاني من غياب وحدة الموقف والانقسامات، وآخرها تجلى في اعلان المعارضة السورية المقيمة في فرنسا بسمة قضماني انسحابها من المجلس الوطني السوري، ابرز ائتلافات المعارضة السورية، متهمة اياه بالفشل في حماية السوريين من «المجازر المروعة» المرتكبة بحقهم. وصرحت قضماني «ساخصص وقتي للمساهمة في الجهد الانساني للشعب السوري، وسأستأنف عملي كباحثة». وانشئ المجلس الوطني السوري قبل عام كائتلاف لمنشقين ومعارضين من كل الوان الطيف السياسي ويضم ناشطين مستقلين واخرين من الاخوان المسلمين.

في سياق آخر، أعلن وزير الخارجية التركي ان بلاده تتباحث مع الامم المتحدة بشأن امكانيات ايواء اللاجئين السوريين الذين يتدفقون على الحدود هربا من المعارك داخل سوريا نفسها، معربا عن الامل في ان يتخذ مجلس الامن قرارات في هذا الشان اليوم الخميس. وقال احمد داود اوغلو للصحافيين قبل توجهه الى نيويورك لحضور اجتماع مجلس الامن «ننتظر من الامم المتحدة ان تتحرك لحماية اللاجئين في سوريا بايوائهم اذا امكن في مخيمات هناك» داخل سوريا.

من جانبه، أكد الرئيس السوري بشار الاسد ان الوضع في سوريا صار افضل مقرا في الوقت نفسه بان «الحسم» العسكري بحاجة الى المزيد من الوقت، فيما تواصلت أمس عمليات القصف والاشتباكات غداة يوم دموي جديد شهد مقتل 189 شخصا.

واكد الاسد في مقابلة بثتها قناة الدنيا السورية القريبة من النظام مساء أمس ان «القضية هي معركة ارادات.. نحن نتقدم الى الامام، الوضع عمليا هو افضل ولكن لم يتم الحسم بعد وهذا بحاجة الى وقت». واكد ان «الجيش والقوات المسلحة والامن يقومون باعمال بطولية بكل ما تعنيه الكلمة»، معتبرا انه «على الرغم من الاخطاء الكثيرة الموجودة فهناك ارتباط وثيق بين سياسات هذه الدولة (سوريا) وعقيدة هذا الشعب».

واكد الاسد في المقابلة التي اجريت معه في القصر الجمهوري في دمشق ان «هذه القاعدة العريضة من الشعب هي التي تحمي البلد، ومن هذا الشعب اذا اردنا ان نقول من هي اهم فئة جعلت هذا البلد يصمد هي بلا شك القوات المسلحة»، مقللا في الوقت نفسه من الانشقاقات التي شهدها نظامه.

وراى ان «الشخص الوطني والجيد لا يهرب. لا يفر خارج الوطن. عمليا هذه العملية هي عملية ايجابية وهي عملية تنظيف ذاتية للدولة اولا وللوطن بشكل عام». وخاطب الشعب السوري بالقول ان «مصير سوريا هو بيدك وليس بيد اي احد آخر».

وعن الحديث الجاري حاليا حول احتمال اقامة مناطق عازلة داخل سوريا لايواء اللاجئين الفارين من اعمال العنف في هذا البلد، قال «اعتقد ان الحديث عن مناطق عازلة اولا غير موجود عمليا، ثانيا غير واقعي حتى بالنسبة للدول التي تلعب الدور المعادي او دور الخصم».

وفي هذا السياق، اقر وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أمس بان اقامة مناطق عازلة في سوريا، كما اقترح الرئيس فرنسوا هولاند الاثنين، امر «شديد التعقيد» ويتطلب خصوصا اقامة منطقة حظر جوي جزئي. وقال فابيوس لاذاعة فرانس انتير ان «اقامة منطقة عازلة بدون منطقة حظر جوي امر مستحيل»، مشيرا الى ان هذا شيء لا تستيطع القوات الفرنسية القيام به وحدها. لكنه لفت الى ان قضية المناطق العازلة ستكون حاضرة على طاولة مجلس الامن في جلسة اليوم الخميس في نيويورك.

من جهتها، قدمت جمعية مغربية شكوى في باريس ضد الاسد تتهمه فيها باعمال تعذيب وممارسات وحشية بسبب العنف الذي تعرض له الاطفال السوريون، كما اعلن أمس محامي هذه الجمعية ايمانويل لودو. وجاء في الشكوى التي قدمتها الجمعية المغربية لحماية الطفولة وتوعية الاسرة، انه في الحملة التي شنتها القوات السورية وميليشات النظام في 9 اذار ضد بلدة عين لاروز في محافظة ادلب جرى خطف عشرات الصبية الذين تتراوح اعمارهم بين 8 و13 سنة قبل مهاجمة البلدة و»استخدموا على الاثر من قبل الجنود والشبيحة كدروع بشرية حيث وضعوا امام الزجاج الامامي للسيارات التي كانت تنقل الجنود لدى دخولهم البلدة لشن الهجوم».

التاريخ : 30-08-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش